دليل المدونين المصريين - الأخبـار والمناسبــات - مجلس الامن يبرر العدوان ويكرس أهدافه
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  Abdallah ElHlabey   SAGED9   مصطفى عبده   أنا المصرى 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     سبتمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  المقـالات
  الكتـّـاب
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة الأحـداث العامة
      إبحث الموضوعات الإخبارية
      الأخبار
      المناسبات
      البيانات والوثائق
      جميع الأنواع
    التصنيف: البيانات والوثائق / ثقافية

    مجلس الامن يبرر العدوان ويكرس أهدافه
    تاريخ المناسبة/الخبر: 2009/01/12
    صـاحب الموضوع: اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار والصهيونية
      راسل صاحب المناسبة
    فالقرار لم يدين العدوان المجزرة بل يدين كل أشكال العنف والاعمال العسكرية ضد المدنيين ليس مساويا في ذلك بين المعتدي المحتل المستوطن الغازي وبين الضحية فحسب بل مدينا للضحية تحت اسم الارهاب الذي لا بعني به سوي مقاومة الاحتلال والاغتصاب واقتلاع الانسان

      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طـباعة
      إرسل بالبريد الإلكتروني

    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/events?673


    اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار والصهيونية


    مجلس الامن يبرر العدوان ويكرس أهدافه

    "هي حرب الحياة ، إما حياة        أو ممات يكن معني الحياة"


     
    برر مجلس الأمن ، في قراره 1860 الصادر 9 يناير الجاري المجزرة الصهبونية في قطاع غزة وكرس هدفها وهو فرض الاستسلام علي الشعب الفلسطيني واتخذ من حصار شعب تحت الاحتلال وحرمانه من وسائل العيش سلاحا لإجباره علي الاستسلام والتنازل عن أراضيه وحقوقه المعتصبة .

    فالقرار لم يدين العدوان المجزرة بل يدين كل أشكال العنف والاعمال العسكرية ضد المدنيين ليس مساويا في ذلك بين المعتدي المحتل المستوطن الغازي وبين الضحية فحسب بل مدينا للضحية تحت اسم الارهاب الذي لا بعني به سوي مقاومة الاحتلال والاغتصاب واقتلاع الانسان الفلسطيني من داره وأرضه ووطنه .

    الفرار صادر في اطار الباب السادس وليس الباب السابع أي غير ملزم ولا تترتب عقوبات علي عدم تنفيذه من قبل المعتدي .وهو لا يتحدث عن وقف اطلاق نار وانسحاب فوري للقوات المعتدية من داخل القطاع وإنما عن وقف العمليات بما يؤدي إلي انسحاب القوات .ويقرن الوقف والانسحاب باتخاذ تدابير في غزة لمنع تهريب السلاح للشعب المحاصر المعتدي عليه المحتلة أرضه التاريخية كلها وتأمين الحدود قبل فتح منافذ العبور للقطاع  .

    القرار لا يشير من قريب أو بعيد لطبيعةالصراع و الحرب بين محتلين غزاة وبين شعب يدافع عن أرضه وحريته وكرامته ، ويصادر القرار ليس فقط حق هذا الشعب المقدس في الكفاح بكل الوسائل وفي مقدمتها الكفاح المسلح للانعتاق من ربقة الاحتلال والاحتلال الاستيطاني الهمجي الذي يرتد بالتاريخ الانساني الي مراحله الأولي الحيوانية ، بل ويصادر أيضا حقه في مقاومة العدوان الهمجي ومجازره لاطفال ونساء وشيوخ ورجال غزة الابية الشامخة .

    لقد بلغ القرار في استهانته بحق الشعب الفلسطيني بل والأمة العربية بأسرها حدا بفوق كل وصف جراء تخاذل وتواطؤ الانظمة العربية الحاكمة . فهو - علي أساس بنوده الاستعمارية السافرة وتبني المبادرة المصرية التي صدرت قبله وتمهيدا له وتخضع لهدف العدو من هذه المجزرة وجعلها الية أساسية لتنفيذه - يدعو إلي مصالحة فلسطينية، جوهرها تخلي جميع الاطراف الفلسطينية عن طريق مقاومة الاحتلال وتجديد السير في طرق تصفية القضية الفلسطينية المسمي تحقيق سلام شامل يقوم علي رؤية دولتين . هذا الطريق الذي اثبتت كل صيغ التسوية- ابتداء من القرار 242 لسنة 1967 مرورا  بما سمي الحل المرحلي سنة 1974 وما سمي اعلان الاستقلال والقبول بالاعتراف يالكيان الصهيوني والاعتماد علي التفاوض وصولا لدولة في حدود 67 بالمؤتمر الوطني الفلسطيني في الجزائر 1988 ومؤتمر مدريد1991  وأوسلو 1993 الي خريطة الطريق والرباعية 2003  وأنابوليس 2007 – أثبت كل ذلك وغيره الكثير أنه لا يؤدي إلي التنازل عن أراضي 48 وحق العودة للاجئين فقط بل وأيضا استمرار احتلال وسيطرة الكيان الصهيوني علي كل أرض فلسطين  واستمرار استيطان وتهويد الضفة والقدس ودفع المزيد من الفلسطينيين للجوء لخارج وطنهم بل وأكثر من ذلك السعي الحثيث لتوظيف النظامين المصري والاردني في اخماد مقاومة الشعب الفلسطيني  للاحتلال وليعيش كاقلية أو جماعة فلسطينية ذليلة تحت وصاية وقهر الاحتلال والعنصرية الصهيونيين .

    فياشعب غزة البطل ، إن  القرار محاولة لتبرير العدوان ولخداع الشعوب المنتفضة ضد المجزرة في انحاء العالم، والعدو لن يتراجع ما لم تلحق به الهزيمة الفادحة ، و المهمة التي تجابهونها وحدكم في ميدان القتال الضاري مهمة مهولة وفادحة الثمن ولذلك نشعر بالفخر والعزة بقبولكم لها وتصميمكم عليها ونثق معكم أن النصر ممكن ولا بدبل عنه إلا عار الاستسلام وايقاف النضال الوطني الفلسطيني الي اجل غير منظور بما يستتبعه من خلق وقائع صهيونبة جديدة علي الارض الفلسطينية وتوطيدا جديدا للسيطرة الاستعمارية علي أمتكم العربية الكبيرة .

    يأبطال حماس والجهاد والجبهة الشعبية ولجان المقاومة الشعبية وكتائب الاقصي والديموقراطية ياكل المقاومين وياشعبنا العزبز الغالي قلوبنا معكم وجهودنا لنصرة قضيتكم قضيتنا لن تتوني ابدا ونامل ونثق في قدرتكم علي توحيد صفوفكم  والتلاحم التام بين المقاومين وجميع أبناء الشعب لدحر العدو الجبان  .. انكم تسطرون بدمائكم الذكية مجدا جديدا سيستحق به شعبكم وشعوبنا كلها مكانها اللائق تحت شمش هذا العالم  ..

    معركتكم :  هي حرب الحياة ، إما حياة        أو ممات يكن معني الحياة   ، كما قال شاعر مصري مناضل راحل عظيم.

    عاشت المقاومة الفلسطينية حتي النصر

    11 يناير 2009

    اللجنة المصرية لمناهضة الاستعمار والصهيونية


    نشــرت بتاريخ: [2009/01/12]

    إجمالي القــراءات: [79] حـتى تــاريخ [2017/09/25]

    شـارك في تقييـم: مجلس الامن يبرر العدوان ويكرس أهدافه
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]