دليل المدونين المصريين - الأخبـار والمناسبــات - حرام عليكم يا ظلمة.!!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     يونية 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  المقـالات
  الكتـّـاب
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة الأحـداث العامة
      إبحث الموضوعات الإخبارية
      الأخبار
      المناسبات
      البيانات والوثائق
      جميع الأنواع
    التصنيف: الأخبار /

    حرام عليكم يا ظلمة.!!
    تاريخ المناسبة/الخبر: 2007/07/11
    صـاحب الموضوع: محمد حماد
      راسل صاحب المناسبة
    ن مشاركتك الفورية من اجل إطلاق حملة لفتح معبر رفح الحدودي بين مصر وغزة، وإذا أردت أن يكون لك دور عملي بدلا من كثرة الكلام فالآن عليك أن تشارك معنا في إطلاق اكبر حملة للمدونين ترسل صرخة احتجاج قوية

      التعليق ولوحة الحوار (1)
      طـباعة
      إرسل بالبريد الإلكتروني

    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/events?182


    حرام عليكم يا ظلمة.!!

    &nbsp;
    إذا كنت تريد أن تكون ايجابيا فأمامك أقدس قضية يمكن أن تكون ايجابيا معها، وإذا أردت أن تشارك فالوقت هو الآن لتعلن مشاركتك الفورية من اجل إطلاق حملة لفتح معبر رفح الحدودي بين مصر وغزة، وإذا أردت أن يكون لك دور عملي بدلا من كثرة الكلام فالآن عليك أن تشارك معنا في إطلاق اكبر حملة للمدونين ترسل صرخة احتجاج قوية ومؤثرة من اجل العالقين على المعبر من الفلسطينيين الذين يموتون عطشا وجوعا كل يوم ويحسون أكثر من أي وقت مضى أنهم مخذولون حتى من الذين يتشدقون بالتآزر مع قضيتهم العادلة.


    لم يتخيل الآلاف من سكان قطاع غزة أنهم سيقفون على بعد عشرات الأمتار من بيوتهم ووطنهم، تمنعهم أسلاك شائكة وجدران أسمنتية عالية من العودة إلى بيوتهم عبر معبر رفح البري، المنفذ الوحيد لقطاع غزة إلى العالم الخارجي.
    ألوف العالقين على معبر رفح لا ذنب لهم، بل ربما كل ذنبهم أنهم فلسطينيون، من قطاع غزة، وهؤلاء تحديدا مطلوب مضاعفة إهانتهم واللعب بورقتهم في مواجهة سيطرة حماس على القطاع، هذه المرة ليست القضية قضية معبر مغلق لبعض الوقت من الجانب الإسرائيلي، يفتح بعد حين بتدخل مصري أو وساطة غربية، هذه المرة الجميع متواطئون على أن يبقى سجن غزة شديد الحراسة مغلقا في وجوه الخارجين منه والراجعين إليه، حتى الرجوع إلى السجن الكبير الذي يراد لأهل غزة أن يحشروا فيه ممنوع على الخارجين منه العودة إليه بطريقة ميسرة.!
    العالقون على معبر رفح يصرخون أنهم فقدوا كل قدرة على احتمال الوضع محصورين بين الدخول إلى غزة أو العودة من حيث أتوا، بعضهم كان قد جاء من أجازات عمل، وضاعت عليه الإجازة وضاعت عليه كل التحويشة التي أراد أن يدخلها إلى أهله وهو يبحث عن مأوى على الحدود بين رفح والعريش وغزة المحاصرة حتى لا تدخلها ذبابة.


    اليوم وليس غدا نحن مطالبون بأن يعلوا صوتنا بالمطالبة بفتح المعبر أمام العالقين فيه منذ حوالي الشهر، لا يقدرون على الدخول ولا يطيقون الرجوع من حيث أتوا.


    تعالوا نطالب الأحزاب وقوى المجتمع المدني المصرية بتبني ثلاث قوافل تنطلق من فورها إلى العالقين هناك، واحدة طبية تعالج الذين طال بهم الانتظار وتركوا لأمراضهم تفتك بهم بدون رعاية طبية ولو في حدها الأدنى، وقافلة إغاثة تضم بعض مواد الإغاثة المطلوبة في مثل هذه الحالة للتساند مع ألوف العالقين هناك وقد ذهبت معظم نقودهم خلال الفترة الماضية ولم يعد لبعضهم قدرة على مواصلة الحياة على الحدود باعوا كل شيء يمتلكونه من اجل مواصلة الحياة حتى أن بعضهم صرخ يقول لم يعد إلا أن نبيع أنفسنا للشيطان لكي نعيش؟!


    والقافلة الثالثة التي أطالب بها هي قافلة إعلامية تضم إلى جانب طواقم الفضائيات العربية التي تقبل بإقامة معسكر إعلامي على الحدود مع أخوتنا الفلسطينيين العالقين هناك بلا مأوى وتضم هذه القافلة بعض نجوم السياسة والكرة والفن ، ومن هناك تطلق حملة إعلامية للفت أنظار العالم كله إلى هذه المأساة التي يراد لها أن تبقى بدون حل لممارسة المزيد من الضغوط على الشعب الفلسطيني في غزة بسبب الأحداث الأخيرة التي جرت بها وعقابا لحماس وللشعب الذي انتخبها.


    أدعوكم إخوتي الأعزاء إلى إطلاق حملة التضامن مع هؤلاء وتبني هذه الاقتراحات أو اقتراح غيرها خلا يوم تدويني نتشارك فيه جميعا حتى لا نبقى في مجال الحديث عن مأساة شعب تتفاقم مآسيه كل يوم ونحن لا نفعل غير أن نصرخ في الفضاء كأنها صرخة في البرية بلا مجيب.


    تعالوا ندون غدا من اجل العالقين على معبر رفح.

    تعالوا نبدأ غدا حملة التضامن مع أخوة لنا في العروبة وفي الدين.

    تعالوا نقول للجميع: خلوا عندكم دم، خلوا عندك وطنية، خلوا عندكم إنسانية.

    تعالوا نقول لعباس الذي لم يتطرق إلى موضوعهم بكلمة وبدا باتهام حماس بأنها تأوي إرهابيين من القاعدة في غزة ليحولها إلى هدف أمريكي جديد بعد العراق ولبنان.

    &nbsp;

    آلمني في العمق أن يكون السؤال المطروح في موقع الجزيرة نت هو:


    هل تؤيد استمرار السلطات المصرية إغلاق معبر رفح؟


    كأن الأمر يحتمل رأيين، أو كأن الأمر يتعلق بالسلطات المصرية وحدها، والحقيقة أن الخلافات العربية العربية أصبحت تتاجر بكل شيء وبأقدس القضايا حتى صار الجميع سواء، واختلط حابل الصدق مع نابل الكذب.!


    تعالوا نصرخ في وجه الجميع كفى هزلا في مواضع الجد..

    تعالوا نقول لهم جميعا: حرام عليكم يا ظلمة..

    تعالوا نقول لهم جميعا: افتحوا المعبر الآن وليس غدا.

    محمد حماد
    &nbsp;


    نشــرت بتاريخ: [2007/07/11]

    إجمالي القــراءات: [30] حـتى تــاريخ [2018/06/21]

    شـارك في تقييـم: حرام عليكم يا ظلمة.!!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]