دليل المدونين المصريين - الكتـــاب
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  nda   nda abdalrhem 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  المقـالات
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
    فــائمة المؤلفين
                                             
    كلمات البحث
      بحـث

    عرض السيرة الذاتية للمؤلف





    أبو العز الحريرى
      راسل المؤلف
    http://https://www.facebook.com/Abou.Elezz.Elhariry
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/authors?162
    تابع أبو العز الحريري على تويتر:
    https://twitter.com/AZELHARIRY

    تجده في كل حدث وطني.. يحضر ويشارك ويحث المواطنين علي المشاركة والمعارضة والرفض للسياسات الفاسدة.

    .. لا يكتفي بوجوده بالإسكندرية وشعبيته هناك.. وإنما يحمل أوراقه في يده ويركب القطار أو «الديزل» ـ كما يقول أهل الإسكندرية ـ ليشارك المواطنين همومهم الحياتية ويكشف ويفضح فساد الزمرة الحاكمة.. حتي أصبح معروفاً في جميع أرجاء مصر بمواقفه السياسية البارزة والحاسمة والكاشفة والمعارضة للفساد والإفساد.. والتزوير.. والاحتكار.

    إنه أبو العز الحريري.

    إنه نائب الشعب الذي مازال يحتفظ بهذا اللقب حتي الآن رغم إقصائه عن البرلمان لأسباب باتت معروفة للجميع.

    .. دخل مجلس الشعب شاباً وكان من أصغر الأعضاء في برلمان 1976 «هو من مواليد 1944» ممثلاً لدائرته كرموز بالإسكندرية ليصبح نائباً عن الشعب وليس كرموز أو الإسكندرية فقط.. وذلك بمواقفه المشهودة في البرلمان، والذي أزعج السلطة الحاكمة وقتها تلك الانتخابات «1976» التي تعد حتي الآن هي الأكثر نزاهة بين كل الانتخابات التي جرت في مصر.. وهو ما لم يتحمله الرئيس السادات وقتئذ.

    فقد وقف أبوالعز مع عدد من نواب المجلس في تلك الدورة وعلي رأسهم المرحوم محمود القاضي والمستشار ممتاز نصار ضد الرئيس أنور السادات «رب العائلة».

    .. وقفوا ضد سياساته الفاسدة «السداح مداح».

    .. وضد تصالحه مع إسرائيل.

    .. وضد كامب ديفيد.

    .. فلم يعجب الأمر الرئيس السادات وأصدر قراراً بحل مجلس 76 لإسقاط هؤلاء النواب، وتأتي بعد ذلك برلمانات مزورة لا يعارض فيها أحد الرئيس.

    .. لم يؤثر فيه السجن والاعتقال والحرمان من عضوية البرلمان.. فقد اعتقله السادات في 5 سبتمبر عام 1981 مع 1531 من الشخصيات الوطنية من جميع القوي السياسية.

    .. لم يلن كما فعل غيره لينال من كعكة النظام أي نصيب.

    .. عاد إلي البرلمان مرة أخري عام 2000 مع الإشراف القضائي علي الانتخابات ليمثل أهل دائرته كرموز في الإسكندرية الذين أعادوه إلي البرلمان.. وليمارس دوره الوطني كنائب عن عموم مصر وليس دائرته وحدها.

    .. مارس جميع حقوقه الدستورية.. في انتقاد السلطة التنفيذية، وتسلح بحقه في استخدام الأدوات البرلمانية من أسئلة وطلبات إحاطة واستجوابات كاشفاً فساد النظام والحزب الوطني.

    .. دخل العديد من المعارك مع كبار الشخصيات والمسئولين سواء في الحكومة أو الحزب الوطني.

    .. اشتبك مع أحمد عز في بداية صعوده وسيطرته علي الحزب الوطني من خلال صداقته لمبارك الابن وتشكيل لجنة سياسات جمال مبارك، فقدم العديد من الاستجوابات ضد أحمد عز كاشفاً وفاضحاً استيلاءه علي شركة حديد الدخيلة بالتواطؤ مع الحكومة ليصبح المحتكر الأول للتحديد، ويتحكم في أسعار الحديد.. وكل السلع المتعلقة به.

    لم يكتف بنقده الحزب الوطني ورجاله المحتكرين وإنما انتقد سياسات حزب التجمع الذي ينتمي إليه، رافضاً أي تنازل عن سياسة الحزب الداعية إلي التغيير، وانتقد صفقات الحزب مع الحزب الوطني والحكومة.. وشراء الدماغ من التزوير الذي تمارسه السلطة مقابل تعيين هنا أو هناك!!

    .. وحتي الآن نجده حريصاً علي المشاركة في كل الأحداث ومهموماً بقضايا المواطنين الغلابة... ولكل هذه الأسباب.. قامت قوات الأمن باعتقال أبوالعز الحريري.. لإسكاته وإسكات غيره عن الوقوف ضد السياسات الفاسدة للنظام.

    .. وضد الديكتاتورية والاستبداد.

    .. وضد التوريث وعودة سيطرة رأس المال علي الحكم.

    .. وضد الطوارئ.

    .. وضد تزوير الانتخابات.

    .. وضد بيع الغاز لإسرائيل بأبخس الأسعار.

    .. وضد الغلاء.

    .. وضد المحتكرين.

    .. وضد بيع أراضي الدولة بالفساد والإفساد.

    .. وضد نهب ثروات مصر والأجيال القادمة.

    اهم تصريحات ابو العز الحريرى باكثر من موقف

    ثورة 25 يناير "قبل التنحي"

    كان أبو العز الحريري من أسرع السياسيين مبادرة للمشاركة في ثورة يناير منذ بداية انطلاقها يوم الخامس والعشرين، حيث شارك متظاهري الإسكندرية والقائد إبراهيم في المسيرات التي كانت تنطلق يوميا خلال الثمانية عشر يوما باتجاه المنطقة الشمالية العسكرية، كما شارك في اعتصام ميدان التحرير وكثيرا ما كانت قناة الجزيرة الفضائية تستعين بمداخلات له أثناء تغطيتها لفعاليات الزخم الثوري خلال تلك الأيام، ومن أقوى التصريحات التي أدلى بها قبيل تنحي مبارك بساعات -وذلك يوم "جمعة الرحيل"، وذلك خلال لقاء له مع الإعلامي أحمد منصور- قوله: "ما بيننا وبين حسني مبارك الآن هو الدم، بعد قتله أبناء مصر في ميادين الحرية"، (يقصد موقعة الجمل)، إن هناك في التحرير الآن أكثر من 2 مليون إنسان، وأتوقع وصول العدد إلى 3.5 أو 4 ملايين عقب صلاة الجمعة، وسنواصل مسيراتنا إذا لم يتراجع النظام، فالشباب لن يتحركوا من الميدان ومرابطون حتى النصر أو الشهادة، وأشار الحريري خلال اللقاء إلى أن ميدان التحرير جمع متظاهرين مسلمين ومسيحيين أدوا صلواتهم أيضا في الميدان، مشيرا إلى أن الجيش ليس له دور إيجابي.

    "بعد التنحي"

    وبعد تنحي الرئيس السابق مبارك شارك أبو العز الحريري شباب الثورة بميدان التحرير في فعاليات احتفالهم بالتنحي، صبيحة يوم السبت 12 فبراير، حث خلال كلمته معتليا منصة أمام شارع طلعت حرب الشباب بعدم مغادرة الميدان لحين استكمال إسقاط النظام: "هذه الثورة لم يقم بها فصيل معين أو تيار معين أو حزب معين ولكن قام بها الشعب المصري كله، ويجب أن يعلم من يقوم بتوزيع ورق خاص أنه بذلك يفرقنا، نريد أن نبقى موحدين وصامدين، فالمرحلة التي مرت كانت سهلة بعد أن أسقطنا مبارك، ولكن المرحلة القادمة ستكون أصعب وهي هدم النظام الموجود وبناء نظام جديد، ما يتطلب أن نكون على هدف واحد وموحدين "إيد واحدة"، ويجب أن نعلم أن أي مجموعة ستتكلم باسم الثورة تكون بذلك "خائنة الثورة"، كما شدد على الشباب المتواجدين بضرورة التمسك بالميدان لحين نزول المجلس العسكري إلى الميدان للاتفاق على كيفية تسليم السلطة، وكلما كنا موحدين كان ذلك أفضل، حتى لا يتم الاتصال بتيار بعينه والالتفاف على وحدة الميدان، "وإذا وجدنا أن المجلس هيلعب بديله معانا فلا يستحق أن نترك الميدان، ولن يكون أحد أكبر من حسني مبارك الذي أسقطناه، ولن نترك الميدان إلا إذا استجابوا لمطالبنا وبذلك فقط نكون قد نجحنا في ثورتنا".

    وبعد خمسة أيام من التنحي فجر الحريري مفاجأة من العيار الثقيل خلال لقاء له مع الإعلامي أحمد منصور على فضائية الجزيرة، والتي قال خلاله على امتلاكه وثائق تؤكد قيام الرئيس السابق عام 1982 -أي بعد توليه الحكم بعام- بإيداع 19400 كيلو جرام من البلاتينيوم باسمه في بنك سويسري، بما يعادل ثروة تبلغ 19 مليار دولار، كما طالب قيادة الجيش المصري الحاكمة باستعادة ثروة مبارك كاملة وخصوصا كمية البلاتينيوم المهربة لتكون تحت تصرف الشعب المصري والحكومة المصرية، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه إذا لم يتم هذا الأمر يكون هناك خلل ما، مطالبا بضرورة بناء عدة مؤسسات تابعة للدولة منها جهاز المخابرات العامة والنيابة الإدارية.

    "يوم موقعة الجمل"

    في مداخلة له على قناة الجزيرة قال أبو العز الحريري يوم 3 فبراير 2011: إن الثورة المصرية دخلت أمس في مرحلة اللاعودة، وسيكون رد الثوار في ميادين مصر مجلجلا، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه سيتم القصاص لـ"خيرة شباب مصر" من خلال محاكمات ثورية ستتم هنا في ميدان التحرير لكل من امتدت يده نحو جسد مواطن مصري خرج يطالب بكرامته وحريته التي انتهكها هذا النظام الغاصب.

    "أحداث محمد محمود"

    عقب وقوع أحداث محمد محمود والتي بدأت يوم 19 نوفمبر 2011 واستمرت حتى يوم 25 نوفمبر، وراح ضحيتها 41 متظاهرا وأصيب خلالها 3800 آخرون، قاد الحريري مسيرة من نقابة الصحفيين إلى شارع محمد محمود لتأدية صلاة الغائب على أرواح الشهداء، هتف خلالها "يا شهيد نام وارتاح واحنا نكمل الكفاح"، و"يسقط يسقط حكم العسكر"، و"هما اتنين ملهمش أمان العسكر ويا الإخوان"، وذلك في إشارة إلى انسحاب الإخوان قبيل أحداث محمد محمود من ميدان التحرير وتخليهم عن الميدان حسبما صرح آنذاك.

    "أحداث ماسبيرو"

    في يوم 9 أكتوبر وقعت اشتباكات أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون "ماسبيرو"، بين قوات الشرطة العسكرية ومحتجين أقباط، وذلك في أعقاب قرار محافظ أسوان بهدم سور إحدى الكنائس المخالفة في المحافظة، وراح ضحية تلك الأحداث 37 شهيدا ومئات المصابين، علق المرشح الرئاسي على تلك الأحداث في بيان له قائلا: "ظهرت مؤشرات سلبية خطيرة تعيد إلى الاذهان بعض ممارسات نظام مبارك، ومن ذلك إطلاق عناصر مجهولة النار وزجاجات المولوتوف على المعتصمين أمام ماسبيرو احتجاجا على الأعمال الإجرامية التي استهدفت كنائس مصر، فضلا عن بعض التصريحات التي تصدر بهدف ترويع الشعب، واكتملت هذه المؤشرات بتسريب أنباء تساندها وقائع فعلية عن العفو عن مبارك وأسرته وبعض رموز نظامه الاستبدادى الفاسد".

    "آراؤه في السياسة الخارجية"

    يعد أبو العز الحريري من أكثر النشطاء الذين رفضوا الكيان الإسرائيلي الغاصب، بدأ ذلك مبكرا حينما كان نائبا بمجلس الشعب ورفض اتفاقية كامب ديفيد، الأمر الذي كان سببا في اعتقاله عام 81، وما زال المرشح الرئاسي يناضل من أجل التخلص من آثار هذه الاتفاقية التي يراها ظالمة لحقوق الشعب المصري، حيث انتقد ما أسماه "تواطؤ المجلس العسكري مع الإخوان في تجاهل قضية تصدير الغاز منذ بداية الثورة وحتى الآن، قائلا: "ليه الحرية والعدالة والعسكري ساكتين لتاني سنة ياخدوا مننا 60 مليار جنيه ضرب على القفا". .

    يؤمن الحريري بأنه تجب استعادة السيادة الكاملة على سيناء ووقف تصدير الغاز لإسرائيل وأن رفض اتفاقية كامب ديفيد يعد "واجبا وطنيا" يجب اتخاذ إجراءات حقيقية لتنفيذه خلال المرحلة الراهنة وما يليها من أحداث متتابعة، وأنه ضد تهويد القدس والضفة الغربية، كما يجب التمسك بمبدأ تصفية المستوطنات الإسرائيلية وبحق عودة "فلسطين" دولة ديمقراطية على كامل التراب الوطني الفلسطيني" كما يجب العمل على مضاعفة حصة مصر من المياه والمشروعات المشتركة مع دول حوض النيل، كما يرفض المرشح الرئاسي الهيمنة الأمريكية وسيطرتها على دعم الثورات العربية والحركات الشعبية، وضد الرأسمالية والاحتكار، وأنه سيسعى مع الدول العربية ودول العام الثالث إلى بناء نظام عالمي يقوم على تحقيق التكافؤ والعدالة لجميع طوائف الوطن.

    "أحداث سفارة إسرائيل"

    فور وقوع أحداث السفارة الإسرائيلية أعرب أبو العز الحريري عن رفضه الشديد وإدانته لما أسماه "الموقف المخزي للمجلس العسكري تجاه المواطنين المصريين المتظاهرين أمام سفارة العدو"، قائلا: "المجلس العسكري قام بانقلاب علي ثورة يناير، مستغلا سلطته العسكرية وهو وضع يسيئ إلى الجيش المصري العظيم الذي آمن بأهداف ومبادئ الثورة من بدايتها، مشيرا إلى أن كل المليونيات التي قامت منذ سقوط نظام مبارك في بداية الثورة كانت ضد المجلس العسكري لأنه لم ينفذ أهداف ومبادئ الثورة وبالتالي فإن البيانات التي ادعى فيها إيمانه بأهداف الثورة كانت على خلاف ما حدث في الواقع تماما، وللأسف فإن العسكري الآن وقع في مأزق "العداء مع الثورة".

    مم.داسم االمقالةالنــاشرتاريخ النشـر
    12924ناصر والسيسي .. بيل جيتس ونهابي الفلولعزت هلال2014/06/25
    22887الى السيسي وزملاؤهعزت هلال2014/04/27
    32867الشعب وهرقلعزت هلال2014/04/02
    42864الطاقة الشمسية .. انهار الخير تناديكمعزت هلال2014/03/31
    52868تفويض ام انتخابعزت هلال2014/04/03
    6468عصر مبارك . دنشواى كل يومعزت هلال2007/08/23




    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]