دليل المدونين المصريين: المقـــالات - سورية- دولة واحدة ام ست دول...؟!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  Abeer   hazem   mdehelal   محمد أحمد السنكرى المحامى 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     أغسطس 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    سورية- دولة واحدة ام ست دول...؟!
    نواف الزرو
      راسل الكاتب

    ويتساءل: ماذا الان؟ بعد عدة سنوات من الاشتباكات الطائفية في سوريا، دون صلة ببشار الاسد ونظامه من المتوقع أن نرى بعضا من هذه الدول بشكل كانتونات أو دول بكل معنى الكلمة، فالعلويون سيتطلعون للعودة الى الاصطفاف على الشاطيء في كيان خاص بهم، الدروز سيتطلعون
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?2404
    سورية- دولة واحدة ام ست دول...؟!


    يتجاهل الكثيرون، او لا يرغبون برؤية الحقيقة الكبرى، المتعلقة بالحالة السورية، وهي ان الاجندات الخفية الامريكية الصهيونية هي التي تتربص بمستقبل سورية، وان المعركة على الارض هناك، باتت واضحة تماما، على انها معركة بين بقاء سورية دولة واحدة موحدة، وبين ان تتفكك الى  دويلات طائفية، وفي الاجندات الصهيونية ان تتفكك الى ست دول طائفية، وهذا بالطبع ليس قدرا امريكيا صهيونيا لا راد له، وانما يمكن هزيمته بالوعي ووضوح الرؤية ووحدة الموقف والارادة.

    وفي الاجندات الخفية المرعبة المتعلقة بتفكيك االمنطقة والدول العربية، وعلى رأسها سورية الدولة والوطن والبلاد والمركز، نقرأ عددا من الوثائق الامريكية-الاسرائيلية الشيطانية، التي يعود بعضها الى ما قبل خمسين وستين عاما، فالذي يجري اليوم في المشهد السوري، وان كان محقا على صعيد المطالب الشعبية في الحريات والحقوق، وضد خيار الامن والقمع الدموي، الا انه يجب ان لايغيب عن البال والذهن والذاكرة، ان العدو يتربص على مدار الساعة بالامة والاوطان، والتربص الصهيوني لا يتوقف على مدار الساعة. ...! .

    وفي هذا السياق نقرأ  في احدث واخطر وثيقة صهيونية نشرت تفاصيلها الاحد-اول امس فقط، في صحيفة معاريف العبرية-2012/7/22 تحت عنوان:"سوريا واحدة ام ست دول"للكاتب الاسرائيلي الباحث المعروف غيء بخور، تلك النوايا الصهيونية المبيتة الكامنة المتربصة ضد سورية، فيقول الكاتب:"ان الكيان السوري "الكبير" كان نتاجا للاستعمار، لم يتناسب والواقع على الارض، ومن  المتوقع أن يبحث الان عن سبيله الجديد، لشدة الاسف بعنف داخلي شديد، المستقبل في سوريا، على ما يبدو، سيكون في واقع الامر – الماضي"، ويزعم: "ليس كثيرون من يعرفون بان سوريا ليست فقط اختراعا للانتداب الفرنسي بل وأنها كانت تتشكل في بدايتها من ست دول اقيمت على اساس طائفي، وقد كانت هذه دولا مستقلة بكل معنى الكلمة: مع حكومات، عملة، طوابع، اعلام، عواصم وبداية جيوش، والان بدأ كل شيء يتفكك، على ذات الاساس الطائفي، وكأنه لم تمر مائة سنة، عندما تلقى الفرنسيون الانتداب على ما اصبح لاحقا سوريا، في مؤتمر سان ريمو في نيسان 1920، قرر الجنرال الفرنسي انري غورو تقسيم اراضي سوريا الى ست دول مستقلة مختلفة، على اساس طائفي:

    • لبنان، دولة ملجأ للمسيحيين الموارنة، الذين تلقوا بالفعل مفاتيح الدولة الجديدة، ولبنان اخرج تماما من المنظومة السورية في العام 1936.

    • دولة ملجأ للاقلية الدرزية، التي سميت جبل الدروز او دولة سويدا، هذه الدولة وقعت في الجنوب الغربي من سوريا اليوم ووجدت بين اعوام 1921 و 1936، حين قرر الفرنسيون توحيد سوريا بأسرها، والغيت المكانة المنفصلة لهذه الدولة.

    • دولة للاقلية العلوية على شاطيء البحر المتوسط، تسمى دولة العلويين وبعد ذلك على اسم مدينة اللاذقية، ولها مدينتان كبيرتان ووحيدتان على الشاطيء السوري: اللاذقية وطرطوس".

    • دولة للاقلية التركمانية في شمال – غرب سوريا، سميت بالاسكندرونة وتأسست في اعوام 1921 – 1923، ومع أن معظم المواطنين كانوا عربا، الا ان الفرنسيين قصدوا ان يجسد التركمانيون في اطارها تطلعاتهم الطائفية، غير أن زعيم تركيا، أتاتورك، طالب بالملكية على الدولة، وفي العام 1938 اجتاح الجيش التركي الاسكندرونة، غير اسمها وطرد منها العرب.

    • وأخيرا، دولتان للاغلبية السنة – دولة دمشق ودولة حلب، هاتان ستسقطان في نهاية المطاف بايدي الثوار حيث سيقيمون دولتهم السنية".

    ويواصل الكاتب الاسرائيلي: دولتان طائفيتان صغيرتان، دولة العلويين ودولة الدروز، سيطرتا في الاربعين سنة الاخيرة على دول الاغلبية، سوريا هي دولة يسيطر فيها نحو 30 في المائة على نحو 70 في المائة.

    ويتساءل: ماذا الان؟ بعد عدة سنوات من الاشتباكات الطائفية في سوريا، دون صلة ببشار الاسد ونظامه من المتوقع أن نرى بعضا من هذه الدول بشكل كانتونات أو دول بكل معنى الكلمة، فالعلويون سيتطلعون للعودة الى الاصطفاف على الشاطيء في كيان خاص بهم، الدروز سيتطلعون للحفاظ على جبلهم في شكل سياسي، ودولة اخرى، لم يعلن عنها في عهد الانتداب الفرنسي، من المتوقع أن تقوم: دولة الاكراد، منذ اليوم يتحدث أكراد سوريا عن مطلب الحكم الذاتي، في ظل الارتباط بكردستان العراق".

    ورغم زعم الكاتب بان هذه ليست سياقات ترتبط باسرائيل، الا انها وفقا لكم آخر من الوثائق المتوفرة تقع في صميم الاجندات الاستراتيجية الصهيونية المبيتة منذ مطلع القرن الماضي.

    الى ذلك، هناك المزيد والمزيد من الوثائق التي تفضح المخططات والنوايا الامريكية -الصهيونية  المتعلقة  بتدمير وتفكيك الامة العربية الى امم، والدول العربية الى دويلات طائفية واثنية.

     فهذا الذي جرى ويجري من خراب وتخريب وتفكيك في بلاد العرب، وفي سياق  السيناريوهات التي نتابعها، لا يخدم في المحصلة سوى تلك الاجندات الصهيونية.

    نواف الزرو

    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2012/07/24]

    إجمالي القــراءات: [173] حـتى تــاريخ [2018/08/15]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: سورية- دولة واحدة ام ست دول...؟!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]