دليل المدونين المصريين: المقـــالات - ما الذى يجرى فى مصر ؟!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    ما الذى يجرى فى مصر ؟!
    الدكتور رفعت سيد أحمد
      راسل الكاتب

    رغم المحاولات الأمريكية والغربية لحصار واختراق مصر وثورتها إلا أن دعوات الرفض لهذه السياسات بدأت تتزايد ، من شرفاء مصر الذين صنعوا الثورة بالفعل ؛ خاصة مع اقتراب الذكرى الأولى لثورة 25 يناير ، انحسرت فقط فى كونها دعوات حزبية وثورية محدودة ، أو فى الإطار
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?2206
    على أبواب الثورة الثانية:
    ما الذى يجرى فى مصر ؟!

    لقد عاشت مصر أسبوعاً سياسياً ، وشهدت الحياة السياسية تطورات مهمة على كافة الأصعدة ، ونعتقد أنها فى مجملها كانت تمهد للأحداث الكبرى التى ستعيشها مصر خلال الأسبوع القادم ، الأسبوع الذى سيشهد الذكرى الأولى لثورة 25 يناير ؛ وفى ضوء هذه الحقيقة يمكن تسجيل دلالات أبرز أحداث هذا الأسبوع فى الآتى :

    أولاً : على المستوى الداخلى لعبت الأزمات الاقتصادية المتفجرة دوراً مهماً فى ازدياد سخط الناس على المجلس العسكرى الحاكم وحكومة د. كمال الجنزورى الانتقالية ، وكانت أزمة الوقود ، وامتداد طوابير السيارات لعدة أميال من أجل الحصول على (البنزين) ، مشهداً مثيراً للغضب بل وللتظاهر السياسى – أحياناً – فى بعض المحافظات وفى العاصمة (القاهرة) على وجه الخصوص ، ونحسب أن هذه الأزمات سوف تكون عاملاً مهماً فى حشد الجماهير يوم 25 يناير القادم ، فى ميدان التحرير ، ليس ضد المجلس العسكرى الحاكم فحسب بل ضد الإخوان المسلمين والتيار السلفى وكل من يعتقد الجمهور الغاضب أنهم سرقوا الثورة واستفادوا منها (وضربوا مثالاً لهذا وهو ما جرى فى انتخابات مجلس الشعب والتى أصبح رئيسه من الإخوان فى حكم المؤكد) ، فى الوقت الذى لم يحصل فيه هذا (الجمهور) على عائد حقيقى لثورته يتساوى والتضحيات التى قدمها (850 شهيد + 12 ألف جريح) خلال عام 2011 منذ 25 يناير وحتى اليوم .

    ثانياً : على المستوى العربى لمصر ، كانت لزيارة المشير محمد حسين طنطاوى رئيس المجلس العسكرى فى مصر إلى ليبيا ، ذات دلالة مهمة ، حيث قيل أن الأسباب لا تتصل فحسب بمحاولة فتح الأسواق الاقتصادية وبناء جسور للتعاون السياسى والاقتصادى جديدة مع ما يسميه البعض (بثورة عملاء حلف الناتو هناك) ، وخاصة فى مجال التعمير ، بل قيل أن السبب هو تنامى ظاهرة التدخل الأجنبى فى شئون مصر بعد الثورة واستخدام ليبيا والقواعد العسكرية لحلف الناتو والتى بدأ الحديث عن وجودها على حدود مصر الغربية يتزايد ، وانتشار تنظيم القاعدة وتجارة السلاح والمخدرات على امتداد الساحل الشمالى لمصر وبطول حدودها مع ليبيا ، كل هذه التهديدات والتى وصلت إلى حد محاولة نسف الفندق الموجود به (طنطاوى) فى طرابلس ، تحت دعوى أن مصر كانت تساند نظام القذافى ، دفع القيادة الحالية لمصر (المجلس العسكرى) إلى إرسال رئيسه (المشير طنطاوى) إلى ليبيا لمحاولة وقف هذه التهديدات التى تؤثر سلباً على الأمن القومى المصرى وعلى مصر بعد الثورة ، فى الوقت الذى ينشغل فيه الجيش المصرى بشئون البلاد الداخلية .

    ثالثاً : على المستوى الدولى : بدأت إسرائيل وأمريكا وبعض العواصم الغربية تمارس ضغوطاً سياسية على مصر من خلال بوابتى الصندوق والبنك الدوليين ، بعد تجريب بوابة الاختراق الدبلوماسى ، عبر زيارات كل من (الرئيس السابق جيمى كارتر) والتى جابت كل المواقع السياسية والحزبية والإسلامية فى مصر لصالح الإدارة والمخابرات الأمريكية حيث لايزال كارتر على اتصال بها ؛ وزيارات جيفرى فيلتمان وويليام بيرنز مساعدا وزيرة الخارجية الأمريكية وهما الرجلان اللذان يعلمان مصر والمنطقة جيداً ، فضلاً عن زيارات ولقاءات السفيرة الأمريكية بالمسئولين الرسميين فى مصر ومع قادة الإخوان والسلفيين والأحزاب والائتلافات الأخرى ، وكان القاسم المشترك فى مجمل هذه التحركات هو انتزاع اعتراف من الجميع بالحفاظ على كامب ديفيد وقد انتزعوه للأسف الشديد !! .

    بعد هذا الاختراق الدبلوماسى ، جاء الاختراق والضغط الاقتصادى من خلال استقبال بعثات الصندوق والبنك الدوليين والتى كانت مرفوضة فى بدايات الثورة ، الآن سيتم الاستدانة منهما مبلغ يصل إلى 3 مليار دولار وسيصاحب هذه القروض ، شروطاً سياسية خطيرة أهمها الحفاظ على كامب ديفيد وضمان عدم خروج مصر من المربع الأمريكى – الغربى .

    رابعاً : رغم المحاولات الأمريكية والغربية لحصار واختراق مصر وثورتها إلا أن دعوات الرفض لهذه السياسات بدأت تتزايد ، من شرفاء مصر الذين صنعوا الثورة بالفعل ؛ خاصة مع اقتراب الذكرى الأولى لثورة 25 يناير ، انحسرت فقط فى كونها دعوات حزبية وثورية محدودة ، أو فى الإطار الإعلامى العام ، لكنها ربما تتزايد وبقوة خلال المرحلة المقبلة ، خاصة مع وصول الاختراق الغربى الاقتصادى والسياسى إلى نتائج فى غير صالح الجمهور العريض للثورة التى عانى سنوات طوال من آثار سياسات القروض والتعامل الخاص مع واشنطن وتل أبيب ، والذى يعد (البطل) الحقيقى للثورة ، والذى – وهذا هو المهم – بإمكانه صناعة ثورة ثانية نظنها قريبة ، ضد كل أركان المشهد السياسى السابق ممن يتعاونون الآن مع أمريكا وتل أبيب !! .

    د . رفعت سيد أحمد



    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2012/01/23]

    إجمالي القــراءات: [137] حـتى تــاريخ [2018/12/15]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: ما الذى يجرى فى مصر ؟!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]