دليل المدونين المصريين: المقـــالات - الأسباب الجوهريه في تخلف وإنحطاط وتدهور الدول العربيه
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  وائل جلال محمد   محمد محمود اسماعيل 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     يولية 2019   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    الأسباب الجوهريه في تخلف وإنحطاط وتدهور الدول العربيه
    أحمد المغربي
      راسل الكاتب

    دون أن نخوض في مُقَدِّمات مللنا قرائتها وسَمَاعِها مُنذُ أن ظهُورِنا علي وجه الحياه،،

    دعونا في نقاط بسيطه نضع أيدينا علي جراحنا،،

    نعم سَيُؤلِمَنا الجرح،، نعم سَنَصرُخ،، نعم سيُغشَي علينا من ألم الجرح،،

    ولَكِن علي الأقل سَنَعرِف الجرح ونُحاوِل
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?2020
    هذه التدوينه قمت بكتابتها في مدونتي الخاصه،، مدونة سوفورين،،
    ودون أن نخوض في مُقَدِّمات مللنا قرائتها وسَمَاعِها مُنذُ أن ظهُورِنا علي وجه الحياه،،
    دعونا في نقاط بسيطه نضع أيدينا علي جراحنا،،
    نعم سَيُؤلِمَنا الجرح،، نعم سَنَصرُخ،، نعم سيُغشَي علينا من ألم الجرح،،
    ولَكِن علي الأقل سَنَعرِف الجرح ونُحاوِل أن نُداويه (ولَكِنّي أشك في ذلك) !،،

    عزيزي القارئ،، من فضلك أنظُر إلي السماء بذهنٍ صافٍ،، وإسأل نفسك السؤال الذي أنا بصدد طرحه،،

    لماذا نحنُ هَكذا؟،،
    أقصِد لماذا نحنُ الدول العربيه بالتحديد هكذا؟،،
    الإجابه بكُل بساطه تتلخص في الأتي:

    أننا نَعرِف عدوّنا ونُقَبِّل قدمه،، ونتعامل معه وكأنه صديق العُمر الذي لن يَتَكرر،، بل أننا لا نتعامل مع بعضنا البعض كما نتعامل مع عدوّنا !،،
    (لا أعلم هل هذا نوع من أنواع الجُبن السياسي أو العسكري،، أم أننا فعلاً لا نري عدوّنا)

    أننا دِوَل يُهَدَّد مواطنيها،، ويُهَدَّد كيانها ووضعِها العالمي،، ونَرضَخ لتعليمات العدو وكأنه أصبح أمر واقِع علينا،،

    أننا دِوَل تصبح فيه فتاة الليل نجمه سنيمائيه أو سيدة مُجتَمَع بمُجرّد أن تكشِف لنا بعض الأجزاء من جَسَدِها،، ويصبح الجاهل علي الشاشات يعطينا النصائح،، ونَستَمِع لردح بعض الأفرد ونَعتَقِد أنها أغاني،،

    أننا دِوَل لا تَخرُج في مُظاهرات أو إحتجاجات أو إعتصامات سوي من أجل مُباريات كُرة القدم،، ولَكِن تونس ومِصر وليبيا كَسَرا القاعده،،

    أننا دِوَل الوحيده في العالم التي لا تَسعَي للحصول علي سلاح نووي لمُوازنة قوة العدو،، أننا لا نسعي فَقَط،، أننا لم نُفَكِّر من الأساس،،

    أننا دِوَل تُنجِب عُلماء عرب ليخدمون الغرب،،

    أننا دِوَل لا تُنفِق علي الأبحاث العلميه كما تُنفِق علي حفلات مارينا،، وهلا فبراير،،

    أننا دِوَل يتحكم رئيسها في كُل شئ في الدوله حتي في الملابس الداخليه للمواطن،،

    أننا دِوَل لا يُحاكَم رئيسها بل وهُناك موروث شعبي يَعتَقِد أن الحاكِم العربي في مرتبة إلَهيه،،

    أننا دِوَل لا يَملُك شعوبِها حق مُحاسبة الفاسدين،، بل أن الفاسدين يُعاملون مُعاملة شُرَفاء المدينه،،

    أننا دِوَل جامِعاتِها ليس لها أي مكانه علي الصعيد العالمي،،

    أننا دِوَل لا تَعلَم الأرقام الحقيقيه التي تنفقها الدوله،،

    فمن يدخُل في السلطه يحصُل علي مُفتاح الخزينه،،

    أننا دِوَل يُستَخدَم فيها الخطاب الديني للإحتيال علي المواطن البسيط ودغدغة مشاعره ومن ثم توجيهه إلي الإتجاه المراد،،

    بعد كُل هذا لا يجب أن نتسائل لماذا نحنُ هكذا!،،



    نشــرها [أحمد المغربي] بتــاريخ: [2011/04/18]

    إجمالي القــراءات: [115] حـتى تــاريخ [2019/07/17]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: الأسباب الجوهريه في تخلف وإنحطاط وتدهور الدول العربيه
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2019 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]