دليل المدونين المصريين: المقـــالات - وثائق ويكيليكس وحصاد الفجر العراقي الجديد...!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  MostafaDok 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    وثائق ويكيليكس وحصاد الفجر العراقي الجديد...!
    نواف الزرو
      راسل الكاتب

    هذه هي العناوين الرئيسية الصارخة للعدالة والحرية والديموقراطية الامريكية.. فالوطن العراقي برمته بأرضه وشعبه وسيادته وحرمته ومقوماته وتراثه وحضارته وراهنه ومستقبله تعرض ويتعرض الى اوسع واقذر وابشع مجزرة عبر التاريخ.. انه "الهولوكوست العراقي" ما زال يتدحرج
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1932
    وثائق ويكيليكس وحصاد الفجر العراقي الجديد...!


    نقول في الشأن العراقي وفي وثائق ويكيليكس: صدقوا الشيخ المجاهد الحارث الضاري فيما جرى ويجري هناك على ارض بلاد الرافدين من محارق ومذابح  جماعية، وعمليات تدمير منهجي  للعراق الدولة والعروبة والتاريخ والحضارة.

    فما جاء في الوثائق الويكيليكسية على اهميته القانونية والاخلاقية اقل بكثير من الحقيقة الصارخة التي تخيم على المشهد العراقي برمته في كافة مدنه وبلداته وقراه ..وعلى كل بيت وكل عائلة عراقية.

    فنحن امام سبع سنوات من الاحتلال والمحارق والدمار والخراب والتهجير والتفكيك والشطب والالغاء يتوجونها اليوم بما يطلقون عليه"الفجر الجديد" في العراق...!

    فأي فجر جديد هذا...؟.

    وما مضامينه...؟.

    وماهو حصاده على امتداد سنوات الاحتلال السبعة التي مهدت له...؟

    يلقي الكاتب الأميركي" توم إنجلهارت" الضوء على جانب من الحصاد قائلا:"إن العراق شهد العنف والفوضى في ظل الاحتلال الأميركي"، داعيا الى "الاعتراف بأن العراق غارق في الفوضى في الوقت الراهن وأن البلاد تحطمت واحترقت، وأن الولايات المتحدة عجزت عن تلبية حتى الاحتياجات الأساسية للشعب العراقي في بعض الأنحاء الهامة من العراق مثل تزويده بالماء والكهرباء/الجزيرة نت-11/ 03/ 2010".

    وريتشارد كلارك يقول: نحن في العراق امام جريمة اغتيال للوطن العراقي كله.. وامام "صليبيين جدد"-.

    وتحقيق امريكي يوثق :" الانتهاكات المخالفة لاتفاقيات جنيف باتت روتينية ومن حقائق الحياة العسكرية الامريكية لدرجة ان الجنود لم يشعروا بالحاجة الى اخفائها".

    ولكن- لعل شهادة الشيخ حارث الضاري في مجمع النقابات الاردنية يوم/2010/3/22 تكون ابلغ الشهادات حول حجم ومساحة الجريمة الاحتلالية في العراق، فقال:"وقع العراق فريسة للاحتلال، ومنذ ذلك الوقت وهو يمر في دوامة، الكل يقتل الكل وينهب ويدمر ويعيث فسادا في ارض العراق فسادا..سبع سنوات والعراق من سيء الى اسوأ،  ومن حلقة سوداء الى حلقة اكثر سوادا.."، مضيفا: "فقد العراق اكثر من 1,5 مليون شهيد واكثر من مليون معتقل دخل سجون العراق في ظل الحكومة الحالية ولم يخرج منهم الا العدد القليل..فاين هم: هل انتقلوا الى رحمة الله نتيجة التعذيب..؟!"، مردفا: "هناك جيش من الارامل..وملايين من اليتامى، وملايين من المهجرين خارج العراق..وملايين اخرى من المهجرين داخل العراق في الخيام منذ اكثر من خمس سنوات...يفتقدون الى كل مقومات الحياة في دولة هي من بين اغنى دول العالم..عشرات الآلاف يسكنون اليوم في بيوت من القش في جنوب ووسط العراق على النفايات.."، مشيرا الى وجود"نحو 160 سجنا كبيرا وصغيرا"، مستخلصا: " هذا هو العراق الجديد الحر المثالي..العراق الجريح القتيل المدمر المنهوب المسروق الذي تجري انهار من دماء ابنائه يوميا.. ان الوضع اسوأ مما كان عليه في اي وقت مضى.. والايام القادمة تحمل في طياتها احداثا جساما..".

    واكدالشيخ الضاري لاحقا: "ان فترة حكم  المالكي الاكثر دموية في تاريخ العراق، حيث قتل خلالها مليون ونصف المليون عراقي بينما اعتقل مليون عراقي/ الجزيرة/24 - 9 - 2010".

    اما الأمين العام للمؤتمر القومي العربي د. خير الدين حسيب فتحدث مشيراً إلى أنواع مختلفة من جرائم الحرب التي يواجهها العراق منذ الاحتلال وهي:

    •جريمة الاحتلال غير القانوني من قبل الولايات المتحدة وحلفائها، وجريمة بعض الأنظمة العربية في تسهيل الاحتلال.
    •جريمة تدمير الدولة العراقية، بمؤسساتها المختلفة.
    •جريمة نهب الكثير من آثار العراق وتهريب معظمها.
    •جرائم قتل وتشريد الكثير من المدنيين العراقيين داخل العراق وخارجه.
    •جرائم تعذيب وقتل الكثير من الموقوفين من قبل قوات الاحتلال.
    •جرائم تبديد أموال العراق.

    ففي العراق اذن، ووفق شهادات امريكية وغربية وعراقية، تكرست وتبلورت جرائم الحرب الامريكية اليومية لتغدو عقلية ونمطية يومية هيمنت على جنرالات وجنود الاحتلال هناك، بالضبط كما هي مهيمنة على جنرالات وجنود الاحتلال الصهيوني.

    الجميع في العراق كانوا على علم بالأمر حسب التحقيقات والشهادات، بدءا من القيادات العليا مرورا بالاستخبارات العسكرية ووكالة التحقيقات المركزية، وصولا الى مقترفي اعمال التعذيب..

    غير ان الجميع في العراق ايضا بدءا من القيادات العليا وكبار الجنرالات مرورا بـ... ووصولا الى جنود المارينز قاموا بأعمال وممارسات تعتبر انتهاكا سافرا لاتفاقيات جنيف ولكل المواثيق والمرجعيات الدولية لاي احتلال اجنبي.. والجميع بالتالي اقترفوا هناك جرائم حرب بشعة ضد الشعب العراقي.

    الجميع  علم (والتزم الصمت)، بان قصة وحقيقة فظائع المحرقة في الفلوجة ليست في الحقيقة سوى غيض قليل من فيض هائل ومرعب من المقارفات وجرائم الحرب الامريكية/ البريطانية ضد الشعب العراقي.. فالجريمة تحولت هناك الى عقلية ونمطية.. والى تطبيقات ارهابية دموية تدميرية مروعة ضد كل مكونات الوطن العراقي...؟!

    واذا جاز لنا ان نكثف عناوين المشهد العراقي نقول:

    -ان"الهولوكوست العراقي"يتدحرج ويتضخم اليوم بعد سبع سنوات ونصف بأبشع صورة امام العرب والعالم..؟!

    -البلدوزرات الامريكية –الاسرائيلية عملت وتعمل على تجريف عروبة العراق على مدار الساعة...!

    - ما يجري على ارض العراق هو ذروة العجرفة الامريكية الشاملة.. وذروة ارهاب الدولة الامريكية.. وذروة المجازر وجرائم الحرب..

    - الوطن العراقي بأرضه وشعبه وسيادته وحرمته ومقوماته وتراثه وحضارته وراهنه ومستقبله يتعرض الى اوسع واقذر وابشع مجزرة عبر التاريخ..  

    - ما نشاهده في العراق هم "برابرة العصر والقتل والذبح والابادة والحرق والتدمير ...

    - فالجريمة في العراق اذن.. اكبر.. اكبر..؟!

    - والمسؤولية اشمل واوسع وتمتد لتطال جنرالات البيت الابيض..؟!

    - فنحن في العراق امام جريمة اغتيال للوطن العراقي كله.. وامام "صليبيين جدد"...!

    واذا ما اضفنا لكل ذلك شهادات ويكيليكس الموثقة، فاننا نغدو امام روتين يومي من جرائم الحرب التي يشارك فيها الاحتلال وتفريخاته من بلاك ووتر وعصابات وميليشيات مسلحة وحكومات  طائفية وفرق الرعب التابعة لها وغيرها.

    فيا للعدالة الحديدية الامريكية..!

    ويا له من فجر عراقي جديد...!

    فالعدالة والحرية والديموقراطية الامريكية انصبت ليل نهار وعلى مدار الساعة وبلا توقف منذ غزو العراق: صواريخ وقذائف على رؤوس العراقيين اطفالا ونساء وشيوخا... وترجمت على الارض في بغداد والفلوجة وتكريت وبعقوبة والرمادي والصدر والنجف والكوفة وغيرها بحملات اجتياحات واعتقالات وتجريفات وهدم وقتل وفتك وتدمير مكثف واسع النطاق بالجملة والمفرق.. ولم يسلم من كل ذلك حتى الشجر والحجر، حيث الدبابات والجرافات العملاقة اجتاحت البيوت وهدمتها على رؤوس اطفالها ونسائها وشيوخها، في الوقت الذي جرفت واقتلعت فيه المزارع والبساتين وما فوق وما تحت الارض على حد سواء وبلا رحمة وعلى الطريقة الاسرائيلية تماما واكثر...؟!
    هذه هي العناوين الرئيسية الصارخة للعدالة والحرية والديموقراطية الامريكية.. فالوطن العراقي برمته بأرضه وشعبه وسيادته وحرمته ومقوماته وتراثه وحضارته وراهنه ومستقبله تعرض ويتعرض الى اوسع واقذر وابشع مجزرة عبر التاريخ.. انه "الهولوكوست العراقي" ما زال يتدحرج ويتضخم بأبشع صورة امام العرب والعالم..؟!

    اطلقوا علي وثائق ويكيليكس:كشف المستور...!

    ولكنه المستور المكشوف، فمن لا يرى ولا يسمع ولا يتابع ما جرى ويجري من  مجازر جماعية  على مدار الساعة...؟!

    فما يجري هناك شاهدناه وتابعناه بالبث الحي والمباشر...!

    قال الشعب العراقي كلمته الفاصلة واسمع صوته للعالم كله..

    ويبقى الاجدر والاشرف في هذا المشهد ان تقول الدول والشعوب العربية بدورها كلمتها.. وان تتحمل مسؤولياتها القومية والتاريخية...!

    وان يقول المجتمع الدولي ايضا كلمته الصريحة في وجه الطغيان الامريكي..؟!

    ثم ...الا تستدعي مشاهدة كل هذه البلدوزرات الاستعمارية التي تصول وتجول هدما وتدميرا وتقسيما في جسم العراق ووحدته وعروبته وقفة عربية عروبية قومية وتاريخية مسؤولة حقيقية من العرب على كل المستويات...؟!!!

    نواف الزرو


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2010/10/25]

    إجمالي القــراءات: [30] حـتى تــاريخ [2018/11/20]
    التقييم: [80%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: وثائق ويكيليكس وحصاد الفجر العراقي الجديد...!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 80%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]