دليل المدونين المصريين: المقـــالات - هل لليهود حصَّةٌ في مصرَ؟
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  Dr Ibrahim Samaha   princess   بنية آدم 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    هل لليهود حصَّةٌ في مصرَ؟
    الدكتور فايز أبو شمالة
      راسل الكاتب

    الشاعر اليهودي الإسرائيلي يتناص مع سفر التثنية، الإصحاح الخامس؛ "واذكر أنك كنت عبداً في أرض مصر فأخرجك الرب إلهك من هناك بيد شديدة وذراع ممدودة" ويستلهم الوصية من الإصحاح السادس؛ "تقول لأبنك: كنا عبيداً لفرعون في مصر فأخرجنا الرب من مصر بيد شديدة"،
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1710
    هل لليهود حصَّةٌ في مصرَ؟


    نعم؛ فما فتئ اليهود يتطلعون إلى الماضي، اغتصبوا فلسطين بحجج معتَّقة في الجرار، ويصرون على قلب الزمن بعد شطب ما لا يعجبهم فيه، وبعد طي صفحة الإسلام المشرقة من تاريخ منطقتنا العربية، يقفزون عنها، ويتجاهلونها، فهم لا يعترفون بكل ما استجد من متغيرات، ولا بما جاء فيه الأنبياء، ويرجعون ألفي عام إلى الوراء، وإن استوجب الأمر يلوون عنق التاريخ إلى ما هو أبعد من ذلك، لتكون الأمنية؛ أن تصير لبنان تحت نفوذ الملك "حيرام" الفينيقي، وأن تعود عمان إلى زمن "ربات عمون"، وأن تصير مصر فرعونية، وليست عربية، وهذا أكبر ضمان لكي تظل فلسطين يهودية، هكذا كان الزمن الغابر، وإلى مزيد من التمزق يجب أن تصير بلاد العرب، ليصير الزمن ألعوبة في يد اليهود، يوظفونه في استرداد ما يحسبونه حقهم التاريخي، ولاسيما ذاك الحق المعتق الذي دفعه آباء آبائهم من دمائهم، ودموعهم، ذاك الحق الذي ينفطر له قلب الشاعر اليهودي "روني سوميك" ويفيض وجدانه، ويبكي على عرق الأجداد الذي تصبب أثناء بناء الأهرامات في مصر، وهذا مبرر كافٍ لأن يطالب اليهود بحصة في أهرامات الجيزة لا تقل عن حصتهم في المسجد الأقصى، يقول وجدان الشاعر المؤيد للسلام:

                    أبو الهول العظيم رابض على صدرهِ

                    يحرس الأهرامات بصمت وهدوءٍ

                    أليستْ هذه هي الأهراماتُ التي تم بناؤها في قديم الزمان

                    من العرق المتصبب من آباء آبائي؟

                    أنا أُطلُّ من صفحات التاريخ القديم، أمزّقُ

                    الحروف المحلِّقةِ في الجو

                    أنظر حولي على واحدٍ من السبعةِ

                    عجائبٍ في الدنيا، التي لي حصةٌ فيها!!.


    الشاعر اليهودي الإسرائيلي يتناص مع سفر التثنية، الإصحاح الخامس؛ "واذكر أنك كنت عبداً في أرض مصر فأخرجك الرب إلهك من هناك بيد شديدة وذراع ممدودة"  ويستلهم الوصية من الإصحاح السادس؛ "تقول لأبنك: كنا عبيداً لفرعون في مصر فأخرجنا الرب من مصر بيد شديدة"، لذا فكل يهودي يعتبر نفسه امتداداً ليهود الماضي، وكما تورث حزنهم، ودمعهم، فهو وريث مُلكهم، وأرضهم، وعرقهم، ولغتهم، وعليه فقد تطالب الدولة العبرية بنصيبها الضائع في الأهرامات المصرية، وحتى يتحقق ذلك، سيظل عرق، وتعب أجداد الشاعر اليهودي "روني سوميك" يطارده في منامه، ويناديه، ويستحثه لئلا ينسى، لذا فهو ينبش في التاريخ بتمهلٍ، ولكنه متريثٌ غيرُ متعجِّلٍ!.


    د. فايز أبو شمالة


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/07/19]

    إجمالي القــراءات: [65] حـتى تــاريخ [2018/12/11]
    التقييم: [80%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: هل لليهود حصَّةٌ في مصرَ؟
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 80%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]