دليل المدونين المصريين: المقـــالات - عداء السامية لنا
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  abeerfayed   سامية عبد المطلب   عبدالسلام مصباح 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     مارس 2019   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    عداء السامية لنا
    الدكتور أحمد الخميسي
      راسل الكاتب

    وهكذا عندما حلت الذكرى الثلاثون لتوقيع معاهدة السلام لم تجد مصر ما تحتفل به ، ولم تر في المشهد سوى آثار الحرائق ودخان الحروب وجوا خانقا من التهديدات الإسرائيلية والأكثر من كل ذلك غياب أي أفق لحل فعلي لقضايا الأراضي العربية المحتلة ، ولقضية الشعب
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1590
    " عداء السامية لنا "

    خلال ثلاثين عاما من السلام

     

    في 26 مارس الحالي تكون قد انقضت ثلاثون سنة على توقيع اتفاقيات السلام المصرية الإسرائيلية ، وفي حينه علق الرئيس السادات على التوقيع بقوله " لقد انتهى عهد المعاناة ". لكن إسرائيل لم ترد على السلام مع أكبر دولة عربية بسلام مماثل ، وعلى العكس ، فإنها على مدى ثلاثين عاما لم تتخل عن شبر من الجولان السورية ، ولا مزارع شبعا اللبنانية ، ولم تمنح الفلسطينين شيئا أي شيء على الإطلاق سوى التهامها لمزيد من أرضهم وتهويد مدنهم وغرس المستوطنات والغزاة فيها ، وضربت عرض الحائط بكل المقررات الدولية مستهزئة بها . وخلال ثلاثين عاما من السلام شنت إسرائيل حربا بمعدل حرب كل أربعة أعوام ، وبلغ مجموع حروبها ثمانية :

    ثلاث حروب ضد الفلسطينيين ( قمع انتفاضة 1987 – وقمع انتفاضة عام 2000 – ومحرقة غزة في 2009 )

    وشنت حربين على لبنان ( عام 1982 – وعام 2006 ) ،

    وشاركت في ضرب العراق سابقا ،

    ثم شاركت في تدريب القوات الأمريكية على حرب المدن عند الغزو ،

    وأخيرا شنت غارتين على السودان .

    وإذا كانت إسرائيل في ظل السلام تشن على بلدان المنطقة حربا كل أربعة أعوام ، فما الذي يمكن أن تفعله بنا في ظل الحرب ؟ . والسؤال الأهم في كل ذلك هو " الطبيعة الداخلية " التي تملي على تلك القاعدة الاستعمارية سلوكها . فإذا كانت إسرائيل تتذرع بقصص الصراع العربي الفلسطيني في كل ذلك ، فما الذي دفعها للمشاركة في عمليات عسكرية أمريكية في أوسيتيا بجيورجيا ؟! . وقد لخص إيهود أولمرت رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق تلك الطبيعة حين صرح بقوله : " إسرائيل تضرب في أي مكان .. سواء أكان قريبا أم بعيدا . وما من مكان في العالم لا يمكن لإسرائيل أن تصل إليه " ! . هناك " طبيعة داخلية " لكل نبت ، وكل حيوان ، وكل إنسان ، وهناك طبيعة داخلية لإسرائيل بصفتها قاعدة استعمارية دورها الأساسي أن تضرب . ولا يمكن للعقارب ألا تلدغ ، لأنها بحكم تكوينها لا تعرف لا الطيران ، ولا العوم ، ولا شيء سوى اللدغ . وجزء كبير مما يحدث في دارفور والسودان يتعلق أساسا بالمساعي الإسرائيلية للسيطرة على منابع المياه التي تعيش عليها مصر ، ويتفق ذلك الهدف الإسرائيلي مع الأطماع الأمريكية في البترول المكتشف هناك حديثا . وفي العديد من أساطير شعوب العالم تشيع بصور مختلفة أسطورة الوحش الذي تحوله قبلة العاشقة إلي أمير جميل وتفك السحر عنه، وقد وقعت مصر اتفاقية مع الوحش بأمل أن تحوله قبلة السلام إلي ذلك الأمير الوسيم ، لكن ما يصلح حلا في الأساطير ، لا يصلح بالحتم كحل لمشكلات الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي .

    وهكذا عندما حلت الذكرى الثلاثون لتوقيع  معاهدة السلام لم تجد مصر ما تحتفل به ، ولم تر في المشهد سوى آثار الحرائق ودخان الحروب وجوا خانقا من التهديدات الإسرائيلية والأكثر من كل ذلك غياب أي أفق لحل فعلي لقضايا الأراضي العربية المحتلة ، ولقضية الشعب الفلسطيني . ولهذا صرح الناطق بلسان الخارجية المصرية إن الحكومة المصرية لن تقيم احتفالا بهذه المناسبة . المؤكد أن إسرائيل لم تستطع – بحكم تكوينها – أن تنتهز فرصة ثلاثة عقود من السلام لتثبت للشعوب العربية أن السلام فكرة تراودها، فلم تقدم أي شيء لذلك السلام ، وعلى العكس قوت شوكتها العدوانية ، وزاد بطشها ، وتضاعف أطماعها . والثمرة الوحيدة التي جنتها إسرائيل فعليا هي المزيد من كراهية الشعوب العربية لها ، والشعب المصري خاصة ، والشعور بأن تلك " الدولة " لن تغير سياستها التي كانت السبب في نشأتها وقيام كيانها في المنطقة غصبا وزورا . ومع ذلك كله يجد البعض الجرأة للحديث عن " عدائنا للسامية " ، بينما الأولى أن نتحدث عن " عداء السامية لنا " الذي لم يترك فرصة إلا ووجه ضرباته إلينا ، وها هو يصرح لنا الآن بأنه ما من مكان في العالم بعيد عن ضرباته !

     

    د. أحمد الخميسي


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/04/03]

    إجمالي القــراءات: [83] حـتى تــاريخ [2019/03/21]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: عداء السامية لنا
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2019 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]