دليل المدونين المصريين: المقـــالات - القلعة
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  أحمد البنا 33   ايـــــوب   حسين عادل 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     سبتمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    القلعة
    هـدى تـوفيق
      راسل الكاتب

    دور حورس المرابط بعين الصقر الثاقبة لحصار الاختراق الثقافى وتذويب الهوية وفضحها خاصة فى مرحلة اصبح على الشعوب العربية ان تتولى امورها بنفسها فسماؤها مكشوفة والضعف والتخبط هى سمة المرحلة التاريخية التى نحياها .
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1557
    القلـعـــــــة

    تحيــة الى رمــاح عربية
    *** ***
    الى وليم نصـــار وسحر خليفه

     
    هذه الابيات كتبتها تحية الى الموسيقار اللبنانى الدكتور وليم نصار فى صيف 2008   ثم لحقت به الروائية الفلسطينية سحر خليفة فى شتاء 2009   فلقد وجهوا صفعة مدوية لمحاولات الغرب الامريكان والمفوضية الاوربية لشراء المبدعين العرب واجبارهم على التطبيع بتقديم جوائز عالمية مغرية ماديا و دعائيا بالمشاركة مع ممثلى العدو الصهيونى شريطة مصافحتهم  والاعتراف بهم . فمعنى المشاركة هو الاعتراف 00 لكن مبدعينا  وقفوا  كانبل الفرسان مدافعين عن قلعة الوعى والضمير  وفضحوا الكيان الصهيونى ايما فضيحة موجهين له لطمة مدوية على وجهه كلص  لايكفيه سرقة ارضنا بل ايضا يسعى لسرقة ذاكرتنا ووعينا وتراثنا وتاريخنا 00 فهى معركة وجود إذن والاعتراف بثقافة العدو معناه الاعتراف له والتسليم بان احتلاله لارضنا وتشريده شعبنا هو حقه فى تحرير ارضه التى يراها من النيل الى الفرات وانه هو الذى بنى الاهرامات وبنى مراكب الشمس وتراث داوود حسنى المصرى الموسيقى هو تراث اسرائيلى الى اخر كل هذه الترهات والافتراءات المراد بها تدمير الوعى العربى وتغييب الهوية العربية وفقد الثقة فى النفس ومحو التراث الحضارى  لضرب المقاومة فى مقتل ليس فقط الان بل مستقبليا وعلى مدى اجيال فشعوب بلا ضمير ووجدان وتراث تاريخى وحضارى لا يمكنها الدفاع عن نفسها  وهى شعوب لايمكنها الغناء ولا يمكنها ان توحد نشيدها الجماعى الذى يوحد اهدافها ويبلور شخصيتها القومية وهو اخطر انواع الصراع فالقضية ليست فقط ابادة الشعب الفلسطينى بل هى صراع وجود وصراع حضارى على كافة الاصعدة مما يلقى على مثقفى هذه الامة دور الدفاع عن مستقبلها.
     
    دور حورس  المرابط بعين الصقر الثاقبة لحصار الاختراق الثقافى وتذويب الهوية وفضحها خاصة فى مرحلة اصبح على الشعوب العربية ان تتولى امورها بنفسها فسماؤها مكشوفة والضعف والتخبط هى سمة المرحلة التاريخية التى نحياها .

    وقد اسعدنى موقف هذين المبدعين سعادة غامرة ...  ليس فقط لان موقفهم كان معلنا فى مهرجانات عالمية وليس فقط لرفض الاغراءات المادية والدعائية بل لانهم ايضا مبدعين حقيقيين وليس مدعين ولهم ثقلهم الفنى والادبى

    وواكب موقف كل منهم هموم ثقيلة على القلب وانتشارا تطبيعيا متناميا فى ظل حصار للمقاومة والقوى الوطنية على المستوى العربى .

    فبالنسبة للدكتور وليم نصار

    تزامن موقفه مع حصول على سالم الكاتب المسرحى المصرى على جائزة تطبيعية قوامها عشرة الاف دولار كما نشرت البى بى سى فى موقعها على النت بأعتباره مجددا للمسرح المصرى ؟؟؟ واذا كان امر على سالم مفروغ منه فقد هوى خلال الصيف الماضى  اعداد اخرى من المطبعين  كان اخطرهم واشدهم ايلاما على نفسى فنان الكاريكاتير المصرى جورج البهجورى والذى اقام معرضا فى مهرجان عالمى اقيم داخل الكيان الصهيونى  ..

    ولذا انبهرت بموقف وليم الذى لم اسمع عنه من قبل ولم استمع لاى من الحانه عندما وقعت عيناى على خبر صغير فى احدى الجرائد القومية  بان موسيقار كندى من اصل لبنانى رفض تسلم جائزة عالمية قوامها 270 الف دولار تتضمن 60 الف دولارا نقدا و بيانو مجسم من الذهب الخالص لان شرط تسلم الجائزة كان مصافحة ممثلة الكيان الصهيونى الموسيقية إليانا اتحاييل التى ستسلمه الجائزة بعد ان يشاركها عزف احدى مقطوعاتها الموسيقية فى مهرجان كيبك العالمى بكندا للموسيقى  .. وسواء كان الامر مدبرا من ادارة المهرجان او جاء عفويا الا ان وليم ادرك المغزى من وراء ذلك. ارادوا ان يقولون ان العرب والصهاينه يمكنهم ان يعيشوا فى سلام فى ظل الموسيقى والغناء والتبادل الثقافى  فرفض قائلا انا لست بحاجة لهذه الجائزة  اذا كان ثمنها ان اصافح ممثلة كيان يحتل ارضنا ويشرد شعبنا ويقتل ابنائنا ..  كما فضخ وليم نصار الموسيقية الصهيونية إليانا اتحاييل واضاف:

    ((  بالاضافة الى ما يتعرض له شعبنا من قتل واغتصاب فان المقطوعة الموسيقية المفروض ان اشاركها فيها الجائزة  والتى تنسبها لنفسها هى من تلحين فنان العرب سيد درويش_ مقطوعة يا بنات اسكندرية _ فهل اشارك فى سرقة ابداعنا قطعت يداى الف مرة ولن اصافح ممثل دولة تحتل ارضنا وتشرد شعبنا و تقتل شهدائتا  فى فلسطين ولبنان والعراق والجولان وتسعى ايضا لسرقة تارخنا وذاكرتنا وابداعنا ....  اننى اصافح الامهات وابناء الشهداء ))

    وعندما سحبت منه الجائزة بتصويت خمسه ضد اثنين من ادارة المهرجان قالوا له ان رده غير دبلوماسى وان الموسيقى لا علاقة لها بالسياسة اجاب  نصّار بكتاب خطّي وجهه إلى اللجنة أنه ....

    «لا يمكن فصل الموسيقى عن أي موقف سياسي أو قضية عادلة، فالموسيقى بالأساس هي لتهذيب الروح فكيف بإمكان موسيقيّ أن يتبنّى وجهة نظر دولة تمارس قتل أرواح الأبرياء في فلسطين ولبنان والجولان والعراق».

    وأضاف

    «أعلم أن قراري هذا سيترتّب عليه الكثير من المواقف وردّات الفعل التي قد تنعكس على حياتي الشخصية، إلا أنني أعتزّ بقراري هذا، وخصوصا أنه يتزامن مع الذكرى الستين لاغتصاب فلسطين».

    وقد وقّع نصّار الرسالة بالجملة التالية:

    «أنا مع فلسطين ظالمة كانت أم مظلومة».


    ومثل ذلك فعلت سحر خليفة فى مهرجان الرواية الادبية فى فرنسا باسم الاديبة الفرنسية سيمون دى بوفوار وتسائلت عن القيمة الادبية لممثلة الكيان الصهيونى التى تشاركها الجائزة والتى لا ترتقى لمستوها الادبى والروائى.

    استخدمت كثير من كلمات وليم وصور من حياته فى هذه القصيدة لاننى تعرفت عليه من خلال ما نشر عنه على الانترنت كى اعرف انه ليس مجرد افرنجى كندى يعيش فى المهجر بل عربى يمتلك ناصية اللغة بطلاقة .   ومقاوم  اصيل مارس كل انواع المقاومة فهو يسارى لبنانى يحلم بلبنان حرا موحدا وديمقراطيا شارك فى المقاومة ضد الاجتياح الصهيونى للبنان .. غنى الاغنية السياسية لاتحاد الشباب التقدمى منذ كان عمره احدى عشر سنه غنى فى الجامعة وفى المخيمات غنى لصابرا وشاتيلا تحت حصار الامن وملاحقة الشرطة وتولى اصدار الصحف التقدمية فترأس جريدة عيبال لمدة 7 سنوات ومن ثم مجلة البديل اللبنانية  ويعتبر مع مارسيل خليفة  وزياد رحبانى وخالد الهبر وسامى حواط  من المجددين للاغنية اللبناينة الملتزمة  ومن عمالقة الاغنية السياسية التى ليس لها سوق تجارى حصل على العديد من الجوائز العالمية فى الموسيقى :  

    جائزة مهرجان الشباب العالمي في موسكو 1979 – جائزة سييرا من مهرجان الجاز العالمي في هافانا 1980 – جائزة مهرجانات بيت  علم الدين عام 1984 – جائزة مهرجان الموسيقى المتعددة الثقافات في كيبيك 1994بالاضافة الى بعض الجوائز من الدول الاوربية .

    من مؤلفاته الموسيقية  العديد من المقطوعات  الموسيقية بجوار مجموعات /لكم اغنى / حب/ بكرا / اغنية / جيفارا غزه / سلام عادل / عسكر على مين / / بكى دم /  وغيرهم ....

    من الاغانى التى استطعت الاستماع اليها  على النت اغنية لعكا مطلعها ( كل ما تشتى الدنيا دموع ووتلون عكا بالدم كل ما طفل بأرضه يجوع ويتشرد احفاد الهم )

    وواسى واسى واسى عكا على راسى واغنية (على طريق عينات يامى قطعوا صلاتى)  وهى من تاليفه تحية لجمول ( صوت المقاومة الوطنية اللبنانية ) واصلها كلمة عيبال وجعلها عينات لتناسب الواقع الفلسطينى 00كما استمعت لاغانية من التراث الفلسطينى / يا امه مويل الهوى طعم الخناجر ولا حكم الندل فيا/ يا ظلام السجن خيم .

    ويستخدم وليم الالات الغربية ولكنه استطاع بها ان يعطى للتيمة الشرقية ابعادا جديدة تشعرك من اللحظة الاولى ان الموسيقى ليست فن فقط بل علم ايضا  وامكانيات توزيع ...

    وله العديد من الكتابات والمؤلفات منها ثوب الناصرة ـ عنب الخليل ـ رباعيات الوطن والمنفى ـ لن اصالح ـ المسيح يقدم طلب انتساب ... للحزب الشيوعى ..الخ

    ويتميز وليم نصار بالتسامح الدينى النابع من وعيه السياسى اليسارى مع المامه بما فى التراث الدينى من عظمة وبهاء وشموخ وروحانية وقد عرضت عليكم بعض كتاباته :

    رفيقى اسماعيل هنية المسيح يولد من جديد ـ رسالة الى صديقى الله ـ إلاريون كيبوجى اشهرك اميرا  للمؤمنين ...

    وعلى الرغم انه هو واسرته كانوا من ضحايا الحرب الاهلية اللبنانية التى لا يود ان يتذكر احداثها ...  الا ان ذلك لم يؤثر فى تسامحه الدينى فلقد حرقت الطائفية بيته وكافة املاك اسرته ولم يتركوا له حتى الذكريات حتى صوره وهو طفل صغير ...  فهاجرت الاسرة الى كندا وبقى هو مثابرا على الدرب فترة وكان انهيار المنظومة الاشتراكية  وتشتت العقول  وتغير الاحوال فشعر بالوحدة الشديدة والاختناق وسافر لزيارة اسرته فاقنعوه بالبقاء لدراسة الطب فدرس الموسيقى وحصل على الدكتوراه واصبح محاضرا فى عدة جامعات غربية.

    والمؤسف حقا ان اى من الدول العربية لم يفكر فى دعوته او تكريمه على موقفه المشرف ولم تسمح للجموع التى يعشقها ويدافع عن آلاماها  بأن تتعرف عليه .. فمن منا استمع اليه او يعرف اى شىء عنه  فهو يكاد يكون مجهولا لنا جميعا على الرغم مما تعرض له من ضغوط اللوبى  الصهيونى من جراء فعلته هذه ، فقد فقد دخله من التحاضر فى الجامعات وعندما استدعاه مجموعة من الطلبة التقدميين فى احدى جامعات الولايات المتحدة لاقامة احتفالية استوقفته الشرطة بعد نزوله من الطائرة هو وفريقه لمدة اربعة ايام حرم فيها حتى من الجلوس او قضاء الحاجة وهو المريض الذى يعالج كيميائيا ثم صدر قرار بمنعه من دخول الولايات المتحدة نهائيا .. كما  تم تدمير موقع وليام على الانترنت فعوضته فنزويلا بانشاء موقع جديد له مازال تحت الانشاء لكن يمكنكم من خلاله التعرف على بعض اغانية ولن تنسوه ابدا فهو يتمتع بحضور طاغى بما يتناسب مع الوجدان المصرى الذى اتوقع ان يرتبط به ارتباطه  بمرسيل خليفة او بما يفوق. نعم تعرض وليام لضغوط شديدة من اللوبى الصهيونى بل تعرض لمؤامرة ضربة فى احدى المناطق العربية مؤخرا اثناء حصار غزة بواسطة متطرفين اصابوه بعدة اصابات وهو فى الطريق الى بيته بعد ان تحدث الى احدى القنوات الاذاعية عن واقع امتنا المر. والجهة الوحيدة التى كرمته كانت غزة الصامدة وقدمت له جائزة قدرها 30 الف دولار تعويضا عن الجائزة التى رفضها  ووافق وليم على الفور وقبل هذا التكريم واهدى الجائزة بكامل قيمتها  لمخيم نهر البارد فى لبنان  ...

    كما كرمته جامعة الدول العربية بأن جعلته المنسق العام للقدس عاصمة الثقافة العربية عام 2009 والتى كان من المفروض ان تبدأ فاعليتها فى يناير وقد افتتحها بالفعل فى لبنان الا ان احداث غزة اجلت الاحتفاء بالقدس الى شهر مارس الحالى. ويبدوا ان القدس منكوبة حتى فى الاحتفاء بها وتعلمون مدى مرارة واقعنا العربى فقد تشاجر البعض لان يكون هو المنسق والممثل لهذا الاحتفاء بتشكيل لجان اخرى تتناحر تناحر الديوك ورغم انه مكلف من جامعة الدول العربية الا انه فى شهامة ونبل الفرسان يترفع عن ان يكون سببا لاثارة المشاكل بين الاخوة الاعداء .. ولا اعرف الا تستحق القدس توحد الجميع من اجل الاحتفاء بها هل يوجد مايمنع هذا التوحد بين الجميع  اتمنى ذلك كما يتمناه وليم ....

    و كان المفروض ان يأتى الى مصر فى الاسبوع الرابع  من يناير الجارى ليشعل شعلة الاحتفاء بالقدس فى الاوبرا المصرية وكتب لى على الشات انه يطمع فى ان يأكل طبق كشرى مصرى فوافقت على الفور  وكنت انوى ان اعزمكم جميعا على هذا الطبق على شرف حضوره على ان يدفع كل منكم حسابه فانا دخلى على قدى .. كنت متشوقه بشده ان استمع اليه فى الاوبرا ولكن للاسف الشديد لم يستطع دخول مصر  ولن نحاول ان ننكأ الجراح ونحدد الاسباب فجميعنا يعرف مرارة الواقع الذى يعانيه العالم العربى ولكن بالتأكيد كما اتوقع كان احداها موقفه من مظاهرات لبنان اثناء معارك غزة ... ومناصرته لها .. وايا كانت الاسباب اليس من حقنا ومن حقه ان يلتقى بجمهوره هل فرض علينا الاستماع الى الغث والرخيص من الفن الهابط. اننى احلم بالاستماع اليه فى حضور جمهور مصرى عريض.

    والغريب ايضا ان احدا لم يكتب عن هذا الفنان الا احمد الخميسى و سبق ان نشرت المجموعة الحوارية رسالة له قارن فيها بين موقفه وبين جورج البهجورى.

    ووليم نصار هو ابن ( جمول ) حركة المقاومة الوطنية اللبنانية التى اجرت معه حوار فى موقعها على النت تعرفت من خلالة على ملامح وتاريخ هذا الفارس العربى .. و يسأله المتحاور قائلا " هل مازلت شيوعى متطرف لم تتغير " فيجيب نصار نعم لماذا تتطلبون منى ان اتغير هل تغيرت امريكا هل تغير الاحتلال هل تغير الاستغلال لماذا على انا ان اتغير لماذا  لاتطلبوا منهم هم ان يتغيروا . وردا على سؤال لماذا هو مجهول فى العالم العربى رغم شهرته العالمية ولماذا لانجد له شرائط يمكن شرائها وهل يرجع السبب فى ذلك الى طبيعة السوق ومشاكل توزيع الاغنية السياسية  ؟؟؟ اجاب وليم بالايجاب وكان رده مفعما بالاسى والمرار وذكر اسباب لا اود ان اثقل عليكم بها لعدم الخروج عن الموضوع  ولكن حديثه يكاد يكون فوله وانقسمت نصفين من حديث مبدع اخر وهو 
    ***الموسيقار الدكتور فتحى الخميسى شقيق الكاتب المصرى الاصيل احمد الخميسى فكل من وليم وفتحى يحملان الدكتوراة وكل منهما قيمه فنية عالية ومتميزة وكل منهما يواجه الأمرين من جراء التزامها الفنى وكل منهما اسعدنى بان بلادنا فيها مثل هؤلاء العمالقة الذين يمكنهم ان يعبروا عن وجداننا فى تلك المرحلة التاريخية ايما تعبير وعن طاقة ابداعية وقدرات فنية وتجديد ووعى ودراسة وكل منهما لايجد احتضان له من الاجهزة المعنية ولايجد سوقا او توزيعا بل كل منهما لا يجد حتى امكانية توفير متطوعين للعزف والغناء ... فكيف يكون لدينا مثل هؤلاء ويتحفونا بالفيديو كليب الهابط لنستمع الى اركب الحنطور واتحنطر .. انها حقا لجريمة لتغييب الوعى الوجدان معا  ....

    وبقى ان اذكر انه عندما تحقق لوليم  عدم امكانية دخول مصر الان طلب منى على النت ان ازور له  قبر جمال عبد الناصر وان اقرأ الفاتحة على روحة ..  فاجبت اننى بالفعل اقرأ له الفتحة كلما ممرت بقبره وهو ما يحدث كثيرا ومنذ وفاته فعلى الرغم من الاختلاف وانتقادى له الا انى احترم وطنيته وزعامته القومية. وهذا هو موقعه للاستماع للقليل من اعماله التى امكن نقلها  على الموقع

    http://williamnassar.com/Website/arab

     
    وبالنسبة للروائية الفلسطينية سحر خليفة

    لا شك فى اننى فخورة بموقف سحر خليفه خاصة انها امرأة عربية مبدعة لم تخضع لاغراءات الشهرة والدعاية والاعلام ووسائل الاجتذاب الرخيصة فهى ايضا فارسة عربية من فرسان مقاومة التطبيع وان كنت لم اتعرف عليها لكنى احببتها من خلال رسالة الاستاذة عرب لطفى عنها  واشعر اننى اعرفها رغم انى لم اقابلها تماما كما حدث مع وليم وان كانت احداث سحر جاءت مؤخرا بعد كتابة القصيدة الا اننى اعدت صياغة الكثير من الابيات لتتناسب مع كل منهما وارجوا ان تتقبل تحيتى.

    لقد اسعدتنى سحر بموقفها سعادة غامرة خاصه ان موقفها تزامن  مع معارك غزة  وفضيحة قيام شركة مصرية بامداد الجيش الصهيونى بالغذاء اثناء المعارك كما تزامن مع فترة معرفتنا لتجول شيمون بيريز فى احدى الاسواق العربية وغيرها من اخبار التطبيع  واخروها  خضوع احدى الدول العربية للابتزاز الصهيونى على الرغم من عدم وجود علاقات دبلوماسية بينها وبين الكيان المسمى اسرائيل وذلك من قبل الاتحاد الدولى للتنس لاجبارها على قبول مشاركة لاعب صهيونى ( اندرى رام ) فى بطولة  التنس العالمية التى تجرى فيها هذه الايام  واعتبار رفضها له تمييزا عنصريا وعلى حد قول هذا اللاعب خط احمر قد تم تعديه هنا يمكن ان يضر بنقاء لعبة التنس والالعاب الاخرى واضاف اللاعب اشعر ان شيئا ينبغى فعله اما الغاء البطولة كليتا او فرض عقوبات على دبى واذا كانت دبى قد سمحت له بالمشاركة تحت ضغط اللوبى ولانقاذ البطولة فى الدقائق الاخيرة بعد الاستعداد لها الا انها بالفعل قد تعرضت لفرض عقوبة قوامها  300 الف دولار لعدم سماحها للصهيونية (شاهار بير ) من المشاركة فى نفس البطولة للاعبات المحترفات بعد ان تباكت على عدم السماح لها واعتبرته اهانة فى حقها وتمييز لاهمية البطولة العالمية والتى يشارك فيها العديد من ابطال العالم وتقدم جوائز بنحو 2 مليون دولار واعلن لارى سكوت الرئيس التنفيذى لرابطة اللاعبات المحترفات للتنس ان اشاهار بير سوف تحصل من هذه الغرامة على ماكانت ستحصل عليه لو شاركت وقدره 45 الف دولار والباقى للاتحاد .

    وهكذا يمارسون الابتزاز ويفرضون ما يعن لهم من عقوبات وغرامات ويضعون لنا الخطوط الحمراء والصفراء ...

    فهل اصبح  علينا الان رغما عنا ان نشارك اعدائنا اللعب والغناء ... ؟

    الى كل فرسان القلعة المنيعة ضد الاختراق الصهيونى لتزييف الوعى والوجدان اقدم هذه القصيدة  القلعة تحية الى رماح عربية واليكم جمعيا فجميعكم ساهمتم فى كتابتها بما عرضتم من رسائل وموضوعات وبمواقفكم الرفاضة لجريمة التطبيع.

    واعتزر لكم جميعا لانى لست شاعرة حقيقية دارسة بل اننى فقط حاولت التعبير عن خواطرى ...
     
     
     القلعــــــة

     
    تحية الى رماح عربية

    الى الموسيقار اللبنانى  وليــم نصــــار

    و  الروائية الفلسطينية سحـــر خليفـة

     
    و الى كل المقاومين للتطبيع المدافعين عن قلعة الضمير الوطنى  من  التزييف ومن الاختراق الصهيونى

     
    ***


    على جبينـك الندِي

    قبلـة طاهـــرة

    طبعتها بمحبتي

    من بين  ربـوع  القاهرة

    طارت كهمس الريـح

    من أرض التماسيح

    لجبال آرز مُبهـــرة

    ***

    يا شقيقى فى المنى

     و فى الجراح

    أرسلت فى الأفق الندى

    نده الصباح

     
    ***

    صافحتني فى البعد ودا

    و اخترتني شجرا ً و جدرا

    ووجدتني في الكون أزهو بارتياح

    و كأنني تُوجتُ أجمل الملاح

    آهٍ  لـدفءٍ قد سرى من راحتك

    لجليـد نهـري المستبـاح

    يـا ليـث من هذا الثـرى

    نبـع الكرامـة و السماح

    في ليلنـا أهلا بك نجـم و لاح

    لحن نشيده بعزمنا

    وحضن جراح الامهات

    واقام  نصبا للشهيد

    حى يعيد الأغنيــــات


    ***

    لن نصافح يد مسافح

    ونبيع وطنا صانه الــدم  المكـــافح

    أيموت فى احشائنا نبض المشاعر فى

    الجوارح

    لا لـــــــــن نصـــــافح

    ***

    اتهــــون صرخـــات  المذابح

    أم يهـــون حــق الوجــود

    فبأى مـــاء ٍ تغسلون بحـــر القرائح

    وبأى مغتسل ٍ تتطهرون من الذنوب
     

    أيـــامنـا كبــــدا تعايــــش

    والارض نهبــــــا ً للوحــوش

     
    فبـأى أحــــلام  ٍ نـُهــدهــد الاكبـــادَ

    للــزمــن إللى طـــــــارح

    علـــى أرضنــــا أسيــــأد

    أم سبـايــــا للفجـــور

     
    لا لـن نصـــافــح  المســـافح

    المــــوت أهــــون  المنـــــــون


    ***

    على أرضهـــــا فجرا مشيت ُ

    أشواكها ووحــوشها  هـديت

    بشموسها  وصخورهــا  أهتديتُ

    ورفعت عمدى بهـــا بنيـــت ُ

     
    سميتُهـا الأسمـــاء وسَمَيـت

    و بالمعانى بهـا  سَمــوت

    على أرضى ما ميزت ُما فرقت ُُ

    من نومكم ايقظتكم أفقـت ُ

    ***

    علمت ُ بالناى و الشادوف

    علمتكـــــم

    رســـم الحـــــروف

    فجــر َ الضمائــر فـى النفوس

    علمتكـــم ركــبَ الشموس


    ***

    واليوم للشمس العـــزوف

    وتشرَحون درس السفوف

    ما اسخف الدرس الجاســـوس

    يا مُغمضين َ للطــــروف

    فى دروسنا ودروسكم  سقطــــو ا

    بحصارنا وبسحتكم   بغيتـوا

    ردوا الحقـوق لمن  حرقتـــــوا

    وبحـقـده استشررتوا

    واستأجرتوا

    بكفوفكم ردوه ما سلبتوا

    من كفى لا مهما غصبتوا

    قاتــل ومحـــترف السفاح

    لص مــدجج   بالســــلاح

    و الدم فى وطنى ســــــداح

    والارض تصــــرخ   بالحــــروق

    عن اى ذنب  تطلبوا منى  السماح

    ما أرخص الــدم العــروق

     
    قطعت يداى

    قطعت يداى  لـــو مــددت ُ

    وإن تغصبـــونى  لهـــا بتــــرت ُ

    قطعت يداى الف مرة وما أرتضيتُ

    فتعلمـــــــــوا

    درس الـــــــدروس

    إن جاءنـى لاجىء  آويـــــــــت

    و إن جاءنـى غاصب  رميـــــــــت

    وإن جــاءنى نـاصـــــر شكــــرت

    لـلأرض إن   هـُنــت  إنتهيــــت ُ

         
    ****

    وان يمطــرونــــا بالقواطـــع

    و يفـرقــوا شمـــل الصفـــووف

    نجمـــك أميـــن وســره باتـــع

    فـالقلعـــة تحـــرسها الرؤوس

    و كفوفـــنا  صبحت  قواطـع

    و الارض تزرعهـــا الفــــؤوس

    و  عــدونــا بالــود قاطــــع

    للناصرين دقـــوا  الدفـــو ف

    فجميعنـــا كـــف ٌ مقاطــع

    يشـــدو بألحـــان الشادوف

    فلنقاطــع    فلنقـــاطع

    فلنقـاطع بالكفـــوف

     
    ***

    هذى الضِياع لنا تـأنـــــــوا

    يا ناطقين الضـــاد حنـــوا

    ما عــاد يمكن  أن تضلـوا

    شدوا الشراع لها وغنــــوا

    فى حبــرها قُــدس  فصلــوا

    إن الصـــــــلاة لهــــا وشـــــــــاح

    وكفوفنـــا من اليوم ســــلاح

    لا لن نسامح من تخلــوا

    ولن نعــــــانق السفاح


    ***

    قيثـــارة الأسحـــار تعــزف

    حــى على الفلاح

    انشودة الانشاد تصدح

    بالحـق المبــاح

    سيفا والقاه المسيح

    يبشر البرايا  فى البراح

    لا لن نفرط فى المروج

    ولن تهـــون أرض السماح

    وانا لن أصافح مغتصبـــا

    ولن أعانق السفاح

     
    ***

    أتتوجــون القتلــة

    و تدعــوا الصــــلاح

    يا أيهــا المرتزقة

    كفـــوا عن النــــواح

    اجسادنا المحترقـه

    تطلــق السراح

    مهما ابتليتُ فى حبها

    أعــود

    قـــــارع  الأ جراس

    فى قيودكم  فى قبوركــم  

    أعـــود

    ممتطى الأفــراس

    فأنا الحقيقة و الوجود...

    وانا الخيـــــال...

    و انا الملائـكا و  الأشبــاح

    و انا لن  أصافح مغتصبا

    ولن أعـــانق السفــاح


    ***

    و  إن تبهجــوا  بالـزيـف

    تتراقصون للنباح

    تعــزف جراحهــا الأرض

    تلهــم الأرواح

     
    ***

    انا ندهة البيت العتيق

    لصحبة السمار

    تعـزف

    فى الغـدو و فى الـرواح

    و انين من طفل جريح

    لـدفء قلب ..

    مضى   وراح

     
    ***

    انا رعشةُ  الأم الحنـون

    ورجــفـــةٍ   ..

    من صــوت بـــاح

    وأزيــز طائرة تغيـر

    لتقصف المشافى والحارات

    وتشع بالموت فى الرغيف

    وتسحق المدارس

    بالدنــــات

    انا صرخة الغضب المهيب

    و زفـة الشهيــــــد بالأفـــراح

     
    ***

    لحن السجين الحـر شوقا للسـراح

    عـزف الجياع الى الثريـد والمشرد فى

    البطــاح

    زيتونة يقلعهـا اجتياح

    جسدٌ و تُسخِنـُهُ

    الرماح

    ظـل الأسير طغى وباح صوت المخيم

    فينا صـاح

    إنما بالعــدل ...

    تعــزف الريـــاح

    فانصت لموج البحر يجــرى

    والطير يخفـق بالجنــاح

    ووشوشات الشمس تضــوى

    والفجـر يهمس للصبــاح

    وحفيف اشجـــار ٍ تهيــم  

    لرجعة النسور والأصداف

    إ نمــا بالعـــدل ...

    شُــرِعَ الكفــاح

     
    ***

    وان باعكــم لص مساوم

    مُــلك أرضــى

    فبأى جائزة أبيـــــع ربيبكـم

    أحبــال صوتــى

    أأخون نفسـى

    ولهيب وجدى

    قلمى  وابداعى وورقى

    أأخون ذاكــرتى و الحــانى و أمسى

    وانا المقـــاوم

     دَمـُـهُ .....

    ونسيجـُـهُ

    جســدى و شريانــى و همســى

    فلـم نفيت بحييكــم

    وحريقكــم

    شجــرى و أزهــارى و رسمـى

    و انا لن اصافح

    مغتصبى

    فلتسمــع الأكـــوان

    صــوتــى

     
    ***

    ماكنت يوما

    باغيــا

    وما إرتضيت الذل

    وشمــــى

    حقــى فى أرضى

    ماضيــا

    والخيل تعرفنـــى

    فلتعصــف البيــــــد ُُ

    فى الجـــو ِ و البحـــر ِ

    انا لن أصافــح

    مغتصبـى


    ****


    وانا لن أصافــح

    مغتصبــــا

    ولـن....

    أشاركه الغنـــاء

    فغنـايـا مـن ســر الوجــود

    وغنــاؤه محض إفتــــراء

    وغنــايا عـــزف مـن صمــــودى

    وغنــاؤه خـــاب الرجــــــاء

     
    للسلام أعـــزف بعـــودى

    والسلام حــــرمــة حــدودى

    فى  شـعـــاب الأرض

    وفى كبــد السماء

    يستحيل أنكــر وجــودى

    مهما حاصـرتم رعــودى

    عــازفٌ لحنــى لخلـــودى

    إنما المجــد لحـــدودى

     
    و لهـــــــا  ..

    نواصـل الغنـــاء

    نــواصـــل  الغنـــاء

    نواصــــل الغنـــــــاء

    نـــو اصــــل الغنــــــاء

     
    ***

    فانشـد و غنــي

    عشـق المُغنــي

    قسـم بعــودك

    شجنى وهمــى


    فانشد وغنى..

    يا أبـو عـــود محنـى

    والضم بصوتــك

    عزمى بفنــى

     
    ***

    وميت ألف بوسه

    لسحــر خليفــه

    وقلم و ماضى

    يهدى التمنى

    عصفورة الشرق صاحت

     فى الغـــرب تشرح

    معنى الجلاله

    وقيم التجلى  

     
     
    هدى توفيق


    القاهرة
     

    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/03/09]

    إجمالي القــراءات: [121] حـتى تــاريخ [2017/09/22]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: القلعة
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]