دليل المدونين المصريين: المقـــالات - جودة التعليم في مصر وأمريكا
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  maramehab 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    جودة التعليم في مصر وأمريكا
    الدكتور يحيى القزاز
      راسل الكاتب

    حددها "أوباما" بوضوح، ونظامنا السياسي يعلن عن جودة تعليم مزعومة لا مكان لها إلا على الورق، وعن اقتراح عبقري لوزير التعليم العالي د.هاني هلال يستبدل حق أساتذة الجامعات في زيادة مرتباتهم الضعيفة بما يسمى "ربط الجودة بزيادة الدخول" وكأن الجودة حمار يمكن ربطه
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1549
    جودة التعليم في مصر وأمريكا

     
    لفت نظري في خطاب الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" أمام الكونجرس الأمريكي في 25/ 2/ 2009 تركيزه الشديد على العلم باعتباره أحد المخارج الأساسية من الأزمة الاقتصادية الراهنة، وأكد صراحة على دعمه للاستثمار والبحث العلمي، ولم يقل أنه سيربط مرتبات أساتذة الجامعات العاملين بالبحث العلمي بجودة مزعومة، وأعلن توسيع نظام التعليم وتوفير الدعم للطلاب، هذا سلوك نظام وطني يقدر قيمة التعليم والبحث العلمي، ويعرف أنه الطريق للتقدم والخروج من الأزمة، ورفض في خطابه أن تكون منابت التكنولوجيا خارج أسوار الولايات المتحدة، ومعروف أن التكنولوجيا هي وليدة البحث العلمي. وإصلاح البحث العلمي والتعليم مرتبط بإلاصلاح السياسي ووطنية النظام الحاكم. والحديث عن إصلاح تعليمي بدون إصلاح سياسي وهم وحرث في الماء.

    حددها "أوباما" بوضوح، ونظامنا السياسي يعلن عن جودة تعليم مزعومة لا مكان لها إلا على الورق، وعن اقتراح عبقري لوزير التعليم العالي د.هاني هلال يستبدل حق أساتذة الجامعات في زيادة مرتباتهم الضعيفة بما يسمى "ربط الجودة بزيادة الدخول" وكأن الجودة حمار يمكن ربطه مطرح ماصاحبه عاوز، ويحصل على المكافأة من يقوم بهذا العمل، وهي مكافأة لا ميزانية لها وتخضع لشروط تبيح لإدارة الجامعة التحكم في الأستاذ وإذلاله، وتربط مصيره بل ونموه برضاء رؤسائه في العمل الخاضعين لمباحث أمن الدولة. كان الوزير كريما وترك حرية الاختيار في مشروع الجودة لمن يريد من الأساتذة. وهي نقطة تستحق التوقف، حيث أن الأصل والأساس في أي عمل هو التجويد والتطوير والتفرغ للعمل وصولا للأفضل، وهذا من البديهيات، وهو ما أقره قانون تنظيم الجامعات 49 لسنة 1972 في باب الواجبات من المادة 95 حتى المادة 104، ومن لم يؤد واجبه يعرض نفسه للمسائلة القانونية التي تصل إلى حد العزل من الوظيفه وحرمانه من مستحقاته المالية وهذا منصوص عليه في باب التأديب وتحدده المواد من 105 إلى 112. إذا كان الهدف من  قرار ربط الجودة بزيادة الدخل هو ضمان أداء عضو هيئة التدريس لعمله فهذا منصوص عليه في القانون، لكن الأخطر في قانون د. هلال "الزيادة المشروطة" إعتماد الاستثناء كقاعدة، وترك حرية الاختيار لمن يريد الاشتراك في مشروع الجودة، وهو إقرار بأن التخريب هو القاعدة، والاختيار دائما يكون في بدائل متكافئة ومتساوية، وهل تتساوي الجودة والتخريب؟ هذا قانون تخريبي يجعل الجودة استثناء، ولو أراد هذا القانون الخير للدولة وعرف أهمية التعليم والبحث العلمي باعتباره أساس النهضة وتقدم الوطن، لفعل العقوبات الواردة في قانون تنظيم الجامعات، ومنح حرية الاختيار لمن لم تمكنهم ظروفهم من أداء الدوام الكامل في العمل، وطالبهم بتحرير استمارات تعفيهم من التزاماتهم المهنية لأنهم لا يستطيعون التوفيق بين أعمالهم الخاصة والجامعية، وتمنحهم عملا بعض الوقت أسوة بقانون العاملين في الدولة الذي يتيح للموظف العمل نصف الوقت أو بعضه، وعمل اساتذة الجامعة بعض الوقت (Part time) معمول به في الجامعات الأوربية. الزيادة المشروطة مشروع  هدفه تخريب التعليم وتجريفه، وحرمان أستاذ الجامعة من حقه في زيادة المرتب وتحويله إلى متسول، وعامل أجري يتقاضى راتبه بالقطعه وعلى دفعات.

    الجودة هي الأساس وفرض عين على كل عامل في الدولة، ولا خيار ولا اختيار فيها. وزيادة المرتب حق لأستاذ الجامعة يتناسب مع زيادة الأسعار، وتفعيل قانون الجامعات بعقوباته المغلظة هو الحل.

     
    د. يحيى القزاز


    صوت الأمة 2/ 3/ 2009

    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/02/28]

    إجمالي القــراءات: [152] حـتى تــاريخ [2017/12/18]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: جودة التعليم في مصر وأمريكا
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]