دليل المدونين المصريين: المقـــالات - سألتنـي عـن الشجـن ...
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    سألتنـي عـن الشجـن ...
    بسام الهلسه
      راسل الكاتب

    لكن شيوع الشجن وتوطنه في بلاد العرب، لا يوجب التعميم والإطلاق.. فثمة من لا هَمَّ لديهم ولا هُمْ يحزنون، وثمة من هم لاهُون، ومن هم خالو البال... وهؤلاء هم من أشار إليهم القول لمأثور: " ويلُ الشجيّ من الخَليْ ! "
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1535
    سألتنـي عـن الشجـن ...


    سألتني عن الشجن. لم يكن موضوع الحديث.. لكنها قطعت السياق وسألت عن الشجن ومعناه. فأجبت بطريقة معجمية موارياً ما فيَّ من شجن عميق.

    لم أدر لم سألت.. لكن "الحديث ذو شجون" كما يقال في العربية. ربما كان حديثنا عن مأساة غزة هو السبب؟ فـ"الشجا يبعث الشجا" عند العرب الذين اثقلهم الحزن والهم، حتى صار السرور نادراً فاكتفوا بإطلاقه إسماً على أبنائهم من باب التفاؤل والدعاء بمجيئه!

    وإذا كان الشعر العربي القديم حافلاً بالحديث عن أيام السرور القليلة والعابرة التي تبدو وكأنها استثناء من الأصل، مقارنة بأيام الحزن والشجن الطويلة والمهيمنة، فإن نبرة الحزن تكاد تكون النبرة الغالبة في الغناء العربي.

    أذكر أنه خلال "انتفاضة الأقصى" لفتت انتباهي الطريقة الحزينة التي أدَّى بها الفلسطينيون إحدى أغاني الأعراس الفرحة:

    " سَبَّل عيونو ومد إيدو يحنونه
    خصره رِقيِّق وبالمنديل يطوونه"

    أما العراقيون فلا أظنني بحاجة للحديث عما هو معروف. فللحزن نكهة بل هوية عراقية. وللشاعر الصديق "مظفر النواب" قصيدة تتوالد فيها صور الحزن الغامر الكثيف:

    " مو حزن لاجن حزين !
    مثل ما تنقطع جوا المطر شدَّة ياسمين
    مثل بلبل قعد متأخر
    لقى البستان كله بليَّا تين
    مثل صندوق العرس
    ينباع خردة عشق
    من تمضي السنين
    آخ آني قِتلك مو حزن
    لاجن حزين "  

    وإذا ما صوبنا نحو مصر التي يمتاز أهلها بحس الدعابة، فإننا نجد أن عادة المصريين في طرح النكات إنما هي –غالباً- أسلوبهم في التحايل على ضيق العيش ومغالبة الشعور الممض بالقهر والعجز والبؤس.

    هذا الشعور بالقهر والبؤس والعجز عن السيطرة على المصير -الشخصي والجماعي- هو أهم الأسباب الباعثة على الشجن، والتي ينبغي البحث عنها في الظروف والأوضاع العربية الواقعية التي تشكلت تاريخياً: الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياسية، قبل البحث عنها في البنية الشعورية والنفسية والذهنية لهذا الفرد "الشجي" أو ذاك، والذين لديهم بالطبع تجاربهم وأحوالهم "الشجنية" الخاصة والمنفردة.
     

    *    *    *

    لكن شيوع الشجن وتوطنه في بلاد العرب، لا يوجب التعميم والإطلاق.. فثمة من لا هَمَّ لديهم ولا هُمْ يحزنون، وثمة من هم لاهُون، ومن هم خالو البال...

    وهؤلاء هم من أشار إليهم القول المأثور:

    " ويلُ الشجيّ من الخَليْ ! "


    بسام الهلسه


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/02/21]

    إجمالي القــراءات: [80] حـتى تــاريخ [2017/12/16]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: سألتنـي عـن الشجـن ...
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]