دليل المدونين المصريين: المقـــالات - عيد الرجولة وجائزة الفرسان
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  maramehab 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    عيد الرجولة وجائزة الفرسان
    الدكتور يحيى القزاز
      راسل الكاتب

    وبنفس المنهج.. هل كل الحكام العرب رجال؟ سؤال تجاوب عليه الأفعال وردودها، وتفضحه تصرفات "تشافيز" وموراليس"، وآخرهم "أردوغان" في منتدى "دافوس" الاقتصادي الذي غادره يوم 29 يناير محتجا علي عدم منحه وقتا مساويا لوقت الرئيس الصهيوني "شيمون بيريز"، للرد على
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1489
    عيد الرجولة وجائزة الفرسان


    الرجولة ليست الذكورة، ومن الذكور ما يجلب العار، الرجولة فعل وموقف، وحبذا لو اجتمعت الرجولة والذكورة في جنس الرجل. الأهوال ومواجهة الحروب جُبل عليها الرجال الذكور منذ الخليقة لخصائصهم التشريحية وعضلاتهم القوية، شاركهم النساء رجولة الفعل، في فرنسا: "جان دارك" العذراء التى قاومت الألمان وحررت مقاطعة اللورين منهم، وأحرقوها عند القبض عليها، وفي الجزائر "جميلة بو حريد" التي قاومت الاستعمار الفرنسي، عذبوها ونزعوا شعرها وأظافرها. الرجولة صفة لفعل تبرز وقت الوغى، وليست سمات لخصائص تشريحية فسيولوجية فقط.

    وبنفس المنهج.. هل كل الحكام العرب رجال؟ سؤال تجاوب عليه الأفعال وردودها، وتفضحه تصرفات "تشافيز" وموراليس"، وآخرهم "أردوغان" في منتدى "دافوس" الاقتصادي الذي غادره يوم 29 يناير محتجا علي عدم منحه وقتا مساويا لوقت الرئيس الصهيوني "شيمون بيريز"، للرد على افتراءاته ومزاعمه في حق غزة الفلسطينية ومقاومتها الباسلة، واستهجن تصفيق المجتمعين المتواصل للسفاح الصهيوني، وانصرف معلنا عدم حضوره منتدي "دافوس" مستقبلا.

    غادر الرجل –الجنس والصفة والموقف- القاعة مرددا "أتذكر الأطفال الذين قتلوا على الشاطئ" يقصد "غزة"، والتطهير العرقي والدمار الشامل للمؤسسات والمنشآت والمدارس في غزة، بينما الحضور من الحكام والمسئولين والاقتصاديين العرب جالسون على مقاعدهم موثوقون بحبال صهيونية الصنع، حط على رءوسهم الطير، لم يتحركوا، ولم يحركوا ساكنا، ولا حتى إيماءة كاذبة من إيديهم الملوثة بدماء شعوبهم، ولا هزة كروشهم المنتفخة بأموال الدولة، وكأن انسحاب "أردوغان" من أجل قضية في "المريخ"، أو قضية تخصه ولا تخصهم، هى بالفعل قضية تخصه، تخص كل رجل مسئول حر، يقدر دوره في الظرف التاريخى المعقد، وما يمليه عليه ضميره وواجبه الإنساني والأخلاقي. ويزيد في غيظنا أن يجلس مطمئنا المدعو بالرجل، الظاهرة الكلامية الكاذبة، أمين عام –أوخائن عام..اختر ما شئت- "الجامعة العربية للمصالح الصهيونية" لا يحرك سبابته. هل قُدر العرب الذين تغنوا برجولة وشجاعة أسلافهم أن يستوردوها الآن من غيرهم؟ وهل صارت فنزويلا وبوليفيا الشيوعيتين، وتركيا العلمانية (حتى تاريخه وبحكم دستورها)  اكثر عروبة وإسلاما من دولنا المعنية بالحرب؟ وهل أصبح "تشافيز" هو "عنتر بن شداد"، و"موراليس" هو  "خالد بن الوليد"، وأردوغان هو "صلاح الدين" العصر الحالي، وأكثر رجولة من الحكام العرب؟ إنهم يستحقون ذلك وأكثر في زمان الخصيان العرب من عينة الصهاينة السفاحيين "أولمرت الأول"  في القاهرة، و"أولمرت الثاني" في الرياض، و"باراك" مطارد الفلسطينين بالقتل والسجن، و"باراك الأول" جلاد داخلية مصر، مطارد المصريين بالقتل والسجن وهتك العرض وتلفيق القضايا.. وهلم جرا.
    انسحاب "أردوغان" كان في لحظة يقظة ضمير، وإدراك شامل لما يمكن أن يقوم به اللوبي الصهيوني ضده، وربط توجهاته بسياسات حركة "حماس"، وفتح ملف مذابح الأرمن ضد تركيا، وهو ما يكلف بلاده الكثير، لكنه اختار ممارسة حرية القرار لدولة مستقلة ذات سيادة. تُرى كم حاكم عربي يمتلك صفة الرجولة الحقة؟!

    اقترح أن يكون يوم 29 يناير هو يوم "عيد الرجولة"، نحتفل به سنويا، تُمنح فيه جائزة تسمى "جائزة الفرسان"، تحمل أسماء الفرسان الثلاثة: "تشافيز" و"موراليس" و"أردوغان" لأى حاكم عربي يسير على دربهم في التعامل مع العدو الصهيوني، وهو الحد الأدنى للرجولة العربية المفقودة، والحد الأعلى هو التعبئة العامة وتجهيز الجيوش العربية للقتال وتحرير فلسطين من الصهيونية، وتحرير العالمين العربي والإسلامي من الهيمنة الأمريكية.


    د. يحيى القزاز

    صوت الأمة 2/ 2/ 2009


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/02/01]

    إجمالي القــراءات: [80] حـتى تــاريخ [2017/12/18]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: عيد الرجولة وجائزة الفرسان
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]