دليل المدونين المصريين: المقـــالات - عبّاس الشريك في قتل الناس
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    عبّاس الشريك في قتل الناس
    الدكتور إبراهيم حمامي
      راسل الكاتب

    لكم قلنا وكررنا أن هذا الشخص فقد كل ما يتعلق بالبشر وغير البشر من أخلاق وكرامة، لكم قلنا وكررنا أنه وكيل حصري للمحتل، تفوق على كرزاي وكوهين، باع ضميره وانسانيته، وتحول لشريك مباشر في قتل شعبنا، في كل مرة قلنا وكررنا كان البعض الذي ذكرناه يلومنا لأسباب منها
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1430
    عبّاس الشريك في قتل الناس
    ***
     

     
    ربما ما زال الشك يُساور البعض بحقيقة دور هذا العبّاس، ربما ما زال هذا البعض يتحدث عن دعوات الوحدة الوطنية الزائفة، ربما ايضاً من تحدثه نفسه بإمكانية أن يكون لدى هذا العبّاس ذرة كرامة، وهنا لا نتحدث عن الكم الآخر الذي يسبح بحمد عبّاس ويتعبد في محرابه، أو بتعبير أصح في محراب أسياده في تل أبيب.

    لكم قلنا وكررنا أن هذا الشخص فقد كل ما يتعلق بالبشر وغير البشر من أخلاق وكرامة، لكم قلنا وكررنا أنه وكيل حصري للمحتل، تفوق على كرزاي وكوهين، باع ضميره وانسانيته، وتحول لشريك مباشر في قتل شعبنا، في كل مرة قلنا وكررنا كان البعض الذي ذكرناه يلومنا لأسباب منها:

     
    -   أنه رئيس شرعي منتخب، وفي هذه فصلنا كيف أنه لا يمثل إلا ثلث الثلث إن اعترفنا بالانتخابات أصلاً، واليوم فقد حتى هذه الشرعية الزائفة

    -   أن الوقت غير مناسب، واجابتنا التي نكررها: متى كان الوقت مناسباً؟ ألم تكن هذه هي ذات الحجة لعدم التطرق لملفات الفساد في عهد عرفات الذي أوصلنا لما نحن فيه؟

    -   أن ما نقول هو فتنة وتجريح وتهجم شخصي، ورددنا أن قول الحق ووصف ما في هذا العبّاس من خسة ونذالة ليس تجريحاً، بل كشفاً لدوره اللئيم وعداوته للشعب الفلسطيني

    -   أن هذا كله لا يصب في خانة الوحدة الوطنية، وهو رفض لتلك الدعوات المتكررة من عبّاس للحوار، وقد اثبتت الأيام أن الدعوات كانت كلاماً في الهواء، مقابل أفعال نجسة كصاحيها ضد هذه الوحدة، تماماً كتباكي الاحتلال على المدنيين الذين يقتلهم بالجملة وسط الكلام الحنون الشبيه بدعوات عبّاس للحوار، واليوم نزيد ونقول أنه لا وحدة ولا لقاء مع الخونة والعملاء – إلا أن يتوبوا ويعودوا لجادة الصواب


     
    اليوم هبط عبّاس درجة اخرى في درك العمالة حين رفض المشاركة في رفع قضية ضد مجرمي الاحتلال في المحاكم الدولية، وحين أوعز لبعض أزلامه لتبرير فعلته الشائنة، ورغم استغراب واستعجاب البعض نقول، لما العجب؟ أيعقل أن يقاضي شركاءه في الجريمة والعدوان؟ يقاضي من؟ أولمرت الذي يحتضنه في كل مناسبة ويقبله ويعانقه كأخلص المحبين؟

    لكم تمنينا أن تعيد صور العدوان على غزة هذا العبّاس لرشده، لكم تمنينا أن يقف موقفاً رجولياً واحداً في حياته بعيداُ عن تجريم وتسخيف وتحقير المقاومة، لكن هيهات فمن شب على النذالة شاب عليها، لكم تمنيناً فعلاً شريفاً واحداً، فهل سمع أحدكم عبّاس أخس الناس، أو قرأ له، أو تحدث على لسانه، ما يفيد ب:

     
    -   دعم وتحية صمود أهلنا في غزة

    -   ادانة واضحة للعدوان

    -   وقف للمفاوضات العبثية

    -   مطالبة واحدة بفتح المعابر


     
    لم يحدث هذا، ولا نظنه يحدث، لأن عبّاس واضافة لمهاجمته المستمرة للمقاومة، وتسفيه من يقف مع شعبنا مثل المتضامنين الدوليين الذين كسروا الحصار، ورفضه لمقاضاة مجرمي الاحتلال، ما زال يعتبر نفسه فوق الجميع، وكأنه محايد يتحدث عن ضرورة قبول "جميع الأطراف" للمبادرة المصرية التي تصب في خانة الاحتلال، لا يعتبر نفسه طرفاً فلسطينياً، ثم يغادر قاعة مجلس الأمن والنقاش حول العدوان على غزة لم ينته بعد، ترى ما هو الأمر الجلل الأهم لدى عبّاس ليترك النقاش ويغادر قبل اي وفد آخر؟ هل قضية غزة  لاتعنيه، أم أن التضامن معها يزعجه لهذه الدرجة لأنه مشارك في الحصار والدمار.

    لعبّاس ومن يقف مدافعاً عنه نقول:

     
    لعنة الله على المنافقين

    لعنة الله على الكاذبين

    لعنة الله على الظالمين

    لعنة الله على الخونة والعملاء المجرمين

    آمين

    لا نامت أعين الجبناء


     
    د.إبراهيم حمّامي

    13/ 01/ 2009


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/01/14]

    إجمالي القــراءات: [103] حـتى تــاريخ [2017/11/22]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: عبّاس الشريك في قتل الناس
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]