دليل المدونين المصريين: المقـــالات - اجتثاث الجذور وتجريف البذور
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    اجتثاث الجذور وتجريف البذور
    الدكتور يحيى القزاز
      راسل الكاتب

    ومن مصلحة النظام المصري العميل لإسرائيل وأمريكا والخائن لشعبه ولأمته العربية أن يفتح معبر رفح، ويترك قوى المعارضة الوطنية تذهب إلى غزة للانضمام إلى أشقائهم الفلسطينين في غزة، لينالوا الحسنيين إما الشهادة أو النصر، وفيه راحة لكل خائن والتخلص من صداع
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1411
    اجتثاث الجذور وتجريف البذور
    ***
     


    لم يشهد الكون منذ نشأته جرائما تفوق محرقة الهولوكوست سوى مجزرة ومحرقة قطاع غزة. أربعة عشر يوما حتى كتابة هذه السطور، والقصف الإسرائيلي متوال بآلات عسكرية ذات تقنيات عالية من الجو والبر والبحر، والمقاومة الفلسطينية صامدة بأسلحة بدائية عفى عليها الزمن مدعومة بقوة اليقين في الحق والانتصار. حرب غير متكافئة بين شعب أعزل وعصابة تملك أقوى ترسانة عسكرية في الشرق الأوسط، في غيبة المنظمات الدولية الحقيرة ذات المكيالين. ولا عجب والأنظمة العربية غير قادرة على مساعدة أشقائها، ولا حتى مساعدة نفسها، تحمل مشاكلها على كاهلها وتذهب إلى أمريكا تُقَبل روث الأحذية، ترجو الحل والمساعدة، حيث لافرق بين الأمم المتحدة والولايات المتحدة.

    يا إلهي.. قطاع غزة صار حماما من الدم ومتحفا مفتوحا على الهواء يعرض جثث الفلسطينين.. جثث الأطفال الوادعين المبتسمين المحذرين من غد أسوأ إذا ترك العرب السلاح وانحازوا لإكذوبة التفاوض، وفرطوا في شرف المقاومة.. خيارهم الوحيد.  كل هذا الدم في مجتمع دولي كافر بحق الشعب الفلسطيني في الحياة، يبارك القصف الإسرائيلي وقتل الأطفال والرضع والشيوخ والنساء.. إجرام ما بعده إجرام، فيه اجتثاث للجذور وتجريف للبذور، تجفيف لمنابع الحرث والنسل، حتى تصبح فلسطين وبالأخص غزة أرضا محروقة ومقبرة بلا امتداد طبيعي ولا تواصل مع المستقبل.

    الإبادة العرقية لشعب أعزل في فلسطين، تدفع كل عربي حر لحمل السلاح وقتال المعتدين وأنصارهم والمتواطئين معهم في أي مكان، ولاحرمة لقاتل أو متواطؤ أينما وجد. الوقت لا يحتمل ونحن بصدد تجريف مجتمع ونزعه من جذوره، ولا أدرى كيف لايدرك العرب هذا؟

    وبالرغم من تحويل قطاع غزة إلى مصيدة، فأنا لا أخشى عليه بقدر خشيتي على مصر من غدر التواطؤ. في المصيدة.. الفلسطينيون يعزلون ويُحاصَرون ويُقتلون، يقاومون ويقتاتون الموت بطعم الاستشهاد، يستنشقونه هواء، يتعاطونه عرسا مصحوبا بالزغاريد، على أمل عرس جديد، شعبٌ شهادة ميلاد كل منهم: الشهيد ابن الشهيد، وشعارهم: المقاومة، وأمانيهم: شعب حر في فلسطين الحرة.. هؤلاء لا يخشى عليهم، ويخشى على مصر التي ضللها مبارك وسوق لها الوهم انتصارا والخيانة أمانة، والعمالة وساطة، والتخاذل حكمة، والجبن ذكاء، وغير عقيدتها القتالية في التدريبات العسكرية، وسرح القيادات الوطنية، واستبدل العدو بالصديق..
    مصر المغيبة يخشى عليها من تواطؤ مبارك مع الصهاينة ضدها، وتسليمه لها مهرا لمباركة توريث نجله الحكم. مبارك يحاصر غزة خارجيا والشعب المصري داخليا، ويسمح بضرب إسرائيل شريط الحدود المصري-الفلسطيني عند رفح، وقريبا ستحتله إسرائيل أو تنشر قوات دولية عليه، ليكون شاهد زور على صدق كذب تحذيرات النظام من ثأثير حركة حماس السلبي على مصر، ويكون استشهادا مخلا وفي غير موضعه، وتبريرا لعودة الاحتلال العسكري لمصر.

    ومن مصلحة النظام المصري العميل لإسرائيل وأمريكا والخائن لشعبه ولأمته العربية أن يفتح معبر رفح،  ويترك قوى المعارضة الوطنية تذهب إلى غزة للانضمام إلى أشقائهم الفلسطينين في غزة، لينالوا الحسنيين إما الشهادة أو النصر، وفيه راحة لكل خائن والتخلص من صداع المعارضة الوطنية. وعلى الشعب المصري أن يكون جاهزا لمقاومة الاحتلال الصهيوني على الشريط الحدودي عند رفح قبل التوغل في العمق.

    الاجتثاث والتجريف لن يقضيا على شعب فلسطين، وفي لحظات الفناء دفاعا عن الأوطان تصير الدماء حبوب لقاح تضاجع الأرض المحروقة فتنبت رجالا أشد صلابة وأكثر مقاومة حتى النصر.

     
    د. يحيى القزاز

    صحيفة صوت الأمة 12/ 1/ 2009


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/01/10]

    إجمالي القــراءات: [99] حـتى تــاريخ [2017/11/18]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: اجتثاث الجذور وتجريف البذور
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]