دليل المدونين المصريين: المقـــالات - حماس ودعوة عباس!!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     يونية 2019   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    حماس ودعوة عباس!!
    محمد السروجي
      راسل الكاتب

    وذهب كل فريق لملعب مختلف حيث ولت السلطة وجهها شطر المربع الصهيوأمريكي معطية ظهرها للمربع العربي بين الرفض والتعطيل والتعجيز ورضيت حماس بالملعب والجمهور بل والحكم العربي وظلت تطلب الحوار والوفاق لدرجة الاستجداء"المحمود والمطلوب فخيرهم من بدأ بالسلام" وبعد
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?963
    حماس ودعوة عباس!!
     
    ***
     


    رصيد من الخصومة والشقاق بين الأخوة الفرقاء حماس وفتح بسبب اختلاف الأجندات على مستوى الفكر والممارسة بدأ منذ ديسمبر 1987 مع الانتفاضة الأولى والإعلان الرسمي لحركة حماس حيث استشعر الفتحويون أنهم يزاحمون في الساحة بالفصيل الجديد الناشئ (ثقافة حكام العرب) وظهرت الألغام الفتحوية تنمو تدريجياً ولكن أكثرها ضراوة وشراسة هي التي زرعتها صقور فتح في طريق الحكومة الحمساوية قبل أن تولد !واشتدت الخصومة حتى بلغت ذروتها بالحسم العسكري لقطاع غزة في يونيو 2007 وذهب كل فريق لملعب مختلف حيث ولت السلطة وجهها شطر المربع الصهيوأمريكي معطية ظهرها للمربع العربي بين الرفض والتعطيل والتعجيز ورضيت حماس بالملعب والجمهور بل والحكم العربي وظلت تطلب الحوار والوفاق لدرجة الاستجداء"المحمود والمطلوب فخيرهم من بدأ بالسلام" وبعد عام كامل من التعنت الفتحاوي والتحريض الإعلامي اكتشفت السلطة أنها تسير خلف السراب فأعلن الرئيس عباس فجأة ودون مقدمات دعوته للحوار الفلسطيني ولم يذكر شروط كعادته، بل الملفت أنه استبعد الألفاظ والمفاهيم التي طالما تناولها من قبل مثل الانقلاب والخطأ الحمساوي وغير ذلك ! فما الذي تغير حتى يتغير عباس؟ وهل هو موقف إعلامي تكتيكي أم وطني مبدئي؟ وهل سيترجم على الأرض أم أن خبرة عباس مع أولمرت ستحول الدعوة لجملة من اللقاءات والتصريحات لفترة زمنية محددة تلزم عباس وفريق التفاوض لحين وضوح الرؤية على الساحتين الأمريكية والصهيونية ؟ وهل سيترك صقور فتح جولة الوفاق تصل بر الأمان أم سيتكرر سيناريو اتفاق مكة والمبادرة اليمنية لتموت قبل أن تولد ؟ وأسئلة أخرى كثيرة يطرحها الشارع العربي حباً وإشفاقاً ونصرة لقضيته المركزية فلسطين،


    دعوة عباس لماذا؟!

    **  فشل جولات المفاوضات مع الاحتلال وهو ما عبر عنه أحمد قريع  عندما قال أن المفاوضات تحتاج ل"معجزة" لتحقيق أي تقدم هذا العام

    **    تخلي الإدارة الأمريكية تماماً عن فريق التفاوض والسلطة وانحيازها المطلق للكيان الصهيوني   ** انعدام الفرص في الفترة المقبلة بسبب الانتخابات الأمريكية والوضع الهش لحكومة أولمرت

    **  إصدار قانون جديد باعتبار القدس عاصمة أبدية ل"إسرائيل" وللشعب اليهودي إضافة لتصريحات أوباما أمام الايباك

    **    فشل سياسة إسقاط حكومة حماس في قطاع غزة وتوسيع تشكيلها الحكومي

    **   الإقرار العالمي و الأمريكي بفشل سياسة الحصار وأنها أتت بنتائج عكسية بل واليقين أنه لا حل دون حماس

    ** ضغط حماس والتجاوب الشعبي العربي والإسلامي والإنساني مما يهدد بفتح المعابر وحرص دول الجوار والكيان الصهيوني بالإشراف الفتحاوي عليها

    ** يقين كافة الأطراف باستحالة الحسم العسكري ضد حماس نظراً للتطور النوعي التسليحي والقتالي

    ** حالات الفساد المالي والإداري والسياسي وتعدد الأجندات و الولاءات في منظومة السلطة مما أشعر الرجل أن حماس أكثر أمناً له وللقضية  


    عقبات متوقعة

    هناك عدة أطراف ستسعى لإفساد هذه الجولة منهم:

    ** الكيان الصهيوني - لاستمرار فرض النزاع الفلسطيني الداخلي – حيث التصريحات والتهديدات بوقف المفاوضات بل والمخصصات لو تم الاتفاق بين فتح و حماس

    ** الإدارة الأمريكية لأن المشروع الحضاري الإسلامي الذي تتبناه حماس يهدد المشروع الرسولي للمحافظين الجدد (تم منح سلطة عباس 150 مليون دولار من أمريكا و500 مليون دولار من فرنسا خلال حوار صنعاء كمقدم لإفشال المبادرة اليمنية)

    ** صقور فتح أصحاب المصالح والأيدي الممتدة للخارج وشروطهم المعطلة – راجع تصريحات نبيل عمرو فور اعتماده كسفير لفلسطين في مصر  

    ** بقايا التيارات العلمانية واليسارية خاصة المصرية والحريصة على عدم إنجاح نموذج وتجربة حماس أو أي نموذج إسلامي  


    عوامل النجاح

    ** توقف التصريحات العدائية بين الأخوة الفرقاء لتنقية الأجواء نسبياً

    ** إبعاد صقور الطرفين عن المفاوضات المباشرة

    ** ضرورة تفعيل جناح فتح الذي يؤمن بشرعية وحتمية المقاومة والحريص على الحوار ووحدة الصف  

    ** تدخل أطراف عربية ذات ثقل ومصالح

    ** استمرار الزخم الشعبي العربي والإسلامي

    ** دعم جامعة الدول العربية للحوار والتهدئة وحق شعب فلسطين في الحياة الكريمة والحرية الكاملة
    عموماً مرحباً بدعوة الرئيس عباس


    محمد السروجي
    مدير مركز الفجر للدراسات والتنمية
    مصر


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2008/06/07]

    إجمالي القــراءات: [156] حـتى تــاريخ [2019/06/18]
    التقييم: [90%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: حماس ودعوة عباس!!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 90%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2019 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]