دليل المدونين المصريين: المقـــالات - ماذا بعد 6 أبريل - نواصل الجهاد حتى عزل مبارك
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    ماذا بعد 6 أبريل - نواصل الجهاد حتى عزل مبارك
    مجدى أحمد حسين
      راسل الكاتب

    ياشعب مصر أنت الحارس الأول للإنجاز الذى انجزته أنت بنفسك فى 6 ابريل فهيا يدا بيد نواصل الجهاد حتى عزل مبارك ونحن نقترب من نهاية الشوط الثانى والاخير إن شاء الله.. الهمة يارجال .. انتظروا نداءنا القادم بالتحرك خلال ساعات أو أيام . وننذر مرة أخرى بضرورة
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?876
    ماذا بعد 6 أبريل
    ***
    نواصل الجهاد حتى عزل مبارك

    أيها الشعب المصرى العظيم .. مبروك لقد انتصرت فى أول مواجهة شاملة لك مع نظام حسنى مبارك . وبرهنت لهم أنك عملاق وأنك عندما تتثاءب يرتعدون . والأهم أنك اكتسبت الثقة بالنفس وبالعمل الجماعى وأنك قادر على التحرك الجماعى وأن تضرب ضربتك بمهارة منقطعة النظير لابد أن تدرسها كليات العلوم السياسية ولابد أن تخرس الألسنة التى تشكك فيك وأن تبحث النخب المثقفة عن عيوبها الخاصة وتصلح من شأنها .

    أثناء التحضير للإضراب على مدار 3 أسابيع كنا كقوى وطنية موزعين بين خيارين :

    1- الإضراب العام .
    2- المظاهرات والوقفات .

    ولما اختلفت التقديرات قررنا المزاوجة بين الخيارين وكان هذا صائبا فى حدود الامكانات المتاحة وفى ظل غياب الاخوان المسلمين . فلم يكن أحد – حتى أكثرنا تفاؤلا – يتصور أن استجابة الشعب للإضراب العام ستكون بهذه الصورة المدوية التى فاقت كل التوقعات . وتشهد الاجتماعات أن حزب العمل كان من أنصار التركيز على الإضراب العام وكان يتصور أن الأمور مهيئة لذلك وأن 3 أسابيع فترة معقولة للإعداد وأن نسبة النجاح يمكن أن تترواح بين 10 و20% ترتفع إلى 30 – 40 % فى حالة مشاركة الاخوان بصورة مركزية منظمة . ولكن الآراء الأخرى كلها مالت إلى فكرة الوقفات . واقترحنا فى المقابل أن تكون الوقفات لامركزية وفى كل مكان لاستنهاض الأمة مع استمرار الدعوة للإضراب وأجمعنا جميعا على ذلك . والحقيقة فإننا فى حزب العمل أول من كتب البيانات على الانترنت ودعونا لشعار ( خليك فى البيت ) وقد سحبنا هذا الشعار بعد الاتفاق العام المشار إليه فى الاجتماع الائتلافى للقوى الوطنية والشعبية . ولكن الشعار كان قد سار كالنار فى الهشيم على الانترنت . وكنا فى عملنا فى حزب العمل نركز على جانب الاضراب العام فى القاهرة والمحافظات . وتركنا الخيارات الثلاثة امام الشعب : الاضراب فى البيت – الاضراب فى العمل – الوقفات والمظاهرات . وكل ماجرى فى 6 ابريل كان رائعا ويكمل بعضه بعضا فى تناغم سيمفونى يعجز عنه بيتهوفن نفسه أو باخ ذاته . ولكن المؤكد أن الغالبية العظمى من الشعب قد اختارت العصيان المنزلى وكانت هذه هى ضربة المعلم للشعب المصرى بطريقته التاريخية ، الضربة القاضية الفنية حيث يوقف الحكم المباراة ويعلن فوز أحد الملاكمين دون أن يقع الثانى تماما على الأرض . نعلم أن المعركة لم تنته بعد ولكننا نتحدث عن الفوز فى جولة 6 ابريل . وهى جولة حاسمة وتاريخية ( وسجلوا انها دخلت التاريخ بالفعل ) لأنها أتت فى الربع ساعة الأخيرة من حياة النظام غير المبارك وبالتالى سيكون لها دورها فى التعجيل بالنهاية .


    مغزى النجاح فى الإضراب العام خطير لمن ألقى السمع وهو شهيد : كما ذكرت فى مقالى يوم 15 مارس بالنص :( أعرف أن حماس حزب العمل وحماسى شخصيا فى الاستجابة لدعوة عمال المحلة لجعل يوم 6 إبريل يوما للغضب الشعبى العام على النظام بسبب مجمل سياساته الداخلية والخارجية وليس لمجرد حريق الأسعار وأزمة الخبز الطاحنة فهذه الأزمات ماهى إلا نتيجة لاستمرار هذا الحكم الغشوم الفاشل أكثر من ربع قرن . أقول إن حماسنا لهذه المبادرة الكريمة من عمال المحلة الأصلاء لايعنى أننا لاندرك صعوبة الأمر وأنها مبادرة محفوفة بالمخاطر من زاوية نصيبها فى النجاح . فمثل هذه الدعوات للإضراب العام تكون عادة صادرة عن حركات وتنظيمات نقابية راسخة على المستوى القومى ولها قيادة مركزية محترمة ومسموعة الكلمة . ونحن أمام نظام لم يفعل شيئا على مدار 27 عاما إلا تحطيم كافة مؤسسات الدولة الرسمية والشعبية على حد سواء)

    أى أننا لم نكن نمتلك جهازا نقابيا أو سياسيا مركزيا لمجرد توجيه الدعوة للإضراب فضلا عن قيادته وإدارته . والصعوبة الثانية : ان ثقافة وخبرة الاضراب العام غير موجودة نهائيا فى تاريخ مصر المعاصر على عكس الحال فى بلاد مثل السودان وايران وباكستان ..الخ ولاحتى فى تاريخ ماقبل 1952.

    ولكن الأغلبية الصامتة تلقفت الاقتراح بصورة منقطعة النظير فابدعت وصنعت آلياتها الخاصة ، وأنا اكتب عن هذا لأهمية هذه الخبرة فيما هو آت فلست فى معرض التأريخ أو كتابة الحواديت والوقت لايحتمل هذا الترف على أى حال !!

    رأى الشعب المصرى أن يضرب ضربته بهذا الأسلوب وكان لدى قوى المعارضة من الحصافة ماجعلها تترك الخيار للشعب وأن تكون متواضعة وتعرف حجمها الحقيقى . فأدرك الشعب أنه يمكن ان يحتج بهذه الوسيلة دون مصادمات أو مخاطر أو عواقب وخيمة . فرأينا الانترنت يتحول إلى أداة منظمة وحوارية وديموقراطية من الطراز الأول ، راينا شكلا رائعا من الديموقراطية المباشرة والشورى الجماعية المفتوحة دون اى امكانية للاستبداد بالرأى ورأينا عشرات الالاف من الشباب والشيوخ والنساء يتحاورون ويصلون إلى رأى شبه موحد . ما أروع الشعوب اذا تركت لها الحرية . شعار خليك فى البيت انتصر وساد وانتقل من الانترنت إلى الحوائط الى البوستر إلى المنشورات . وتحول كل مواطن إلى مركز طباعة وتوزيع. ومن المؤكد أن بيانات حزب العمل أعيد طباعتها بالملايين وأنا أتحدث عن تقارير دقيقة من مختلف أنحاء الجمهورية ولا أقول استنتاجات أو تحليلات . وبالطريقة المصرية الظريفة بدأ الموظفون يقدمون على اجازة يوم 6 ابريل من رصيد الاجازات !!

    كان هناك رأى بدأ يتعاظم فى الأيام الأخيرة حول مظاهرة كبرى فى التحرير ‘ وانتابتنى الشكوك أن يكون هذا هو الخيار المرجح لدى الشعب خاصة ونحن ندعو فى بياناتنا إلى كل الاحتمالات . فكتبت مقالى فى اللحظات الأخيرة من يوم 5 ابريل وقلت الخيار للشعب : فاذا قرر الخلاص غدا وسريعا من مبارك فالأفضل هو التحرير !!

    وليس صحيحا أن حشود الأمن المركزى هى التى احبطت مظاهرات التحرير وإلا لماذا هى عاجزة عن وقف مظاهرات المحلة التى تحولت إلى تمرد شامل. المظاهرات لم تكتسح ميدان التحرير لأن الأغلبية الساحقة من الشعب اختارت طريق الإضراب العام .

    وبرجاء العودة لتقارير موقعى الشعب والعمل للتأكد من النجاح الباهر للإضراب العام لأول مرة فى تاريخ مصر من عهد مينا. ولكننى أقول باختصار إذا تجاوز الاضراب نسبة 50% ووصل 60 % إلى 70% فى القاهرة الكبرى والاسكندرية ومعظم محافظات بحرى( لم تصلنى تقارير دقيقة عن الإضراب فى الصعيد المحتل بسبب وجودى فى الاحتجاز معظم النهار ) فهذا نجاح أكثر من ساحق فى مواجهة اعلام غاشم من مئات الصحف والمجلات والمحطات الاذاعية والتلفزيونية وفى مواجهة تراجع أكبر تنظيم فى البلد عن الاضراب ( الاخوان المسلمين ) رغم مشاركة بعض شباب وقواعد الاخوان . ورغم مقاطعة صحف وأحزاب المعارضة الرسمية ومعظم الصحف المستقلة للاضراب ورغم تواطؤ الفضائيات والاعلام الغربى والعربى . ورغم التهديدات والاعتقالات والضرب فى الشوارع . بالاضافة للأسباب العامة المشار اليها . أقول مرة أخرى هذا نجاح أكثر من ساحق . ألف مبروك ولكن ماذا بعد؟!

    لا أريد أن أتعجل بأى اقتراح الآن إلا بعد التشاور مع قيادة حزب العمل وقيادات جبهة 6 ابريل . انتظروا نداءاتنا قريبا . ولكن المؤكد أن حركتنا المظفرة يجب أن تتواصل وأن نظل نطرق على الحديد وهو ساخن ، حتى نزيح الغمة بعون الله عن الأمة المتمثلة فى هذه العصابة الحاكمة. ونحن ننذر السلطات بضرورة الافراج الفورى عن معتقلى 6 ابريل والكف عن لعبة النيابات فنحن نعرف أن مصر لم يعد فيها قانون إلا مزاج عائلة مبارك . ونطالب بوقف النار فورا فى المحلة وانسحاب القوات المعتدية الى خطوط 5 ابريل وأن تترك قوى المعارضة الشعبية تعيد النظام إلى مدينة المحلة. أيهما افضل أن تضرب المحلة عن العمل لمدة يوم أم تسيل الدماء أنهارا فلتنظر الشرطة ماذا تقترف أيديها من جرائم ولترتدع ولتتقى الله . لقد حدث فى المحلة ماحذرت الأمن منه على مستوى مصر . فقلت له اذا ضربت القيادات السياسية للمعارضة واستخدمت العنف مع الشعب سيحدث فلتان أمنى من الجائعين . وهذا مايحدث على وجه الدقة فى المحلة فسكان العشوائيات من المقهورين والجوعى هم وقود هذه المعارك الطاحنة ليلة أمس وربما المستمرة حتى صباح الاثنين . وليست القضية أن تسيطروا مرة أخرى على المحلة بتكلفة دموية عالية رغم استنكارنا لذلك . ولكن القضية الأخطر أن ماحدث فى المحلة نموذج مصغر لما سيحدث على رقعة مصر بأسرها فى القريب العاجل . أتوجه للراشدين والعقلاء فى المؤسسات الأمنية كلها وأقول جنبوا البلاد حمام دماء لاتستحقه من أجل عيون : مبارك وسوزان وجمال . وهم سيذهبون فى نهاية المطاف ولن تكسبوا شيئا بعد زوالهم إلا خسران الدنيا والآخرة. فلا تقتلوا آباءكم ونسائكم وأطفالكم فى المحلة وفى كل مكان من أجل هذه الشرذمة الضالة . أتعجب منكم جميعا وأنتم تقيمون الصلاة وتؤدون الفروض وتصومون رمضان والله أنا فى أشد العجب والاستغراب منكم واحذركم بقول الله تعالى الذى لايتوقف عنده كثيرون لأنه خطير ورهيب وهذه الآية موجهة لى وللجميع وليس للمؤسسات الأمنية فحسب بطبيعة الحال ولكننى أحب فى هذا المقام أن أهديها إليكم ( ومايؤمن أكثرهم بالله إلا وهم مشركون) يوسف 106

    أرجو أن تتدارس المؤسستان الشرطية والعسكرية المقترح المقدم من حزب العمل بتشكيل مجلس انتقالى لاستلام الحكم من أسرة مبارك وفقا لماهو مبين فى المقال المعنون ( الحل الوحيد عزل مبارك .. واستلام مجلس وطنى انتقالى للحكم). هذا اقتراح جدى وعملى لإنقاذ البلاد وليس مقالا للمعارضة والتحريض . فالأمر جد وماهو بالهزل.

    ياشعب مصر أنت الحارس الأول للإنجاز الذى انجزته أنت بنفسك فى 6 ابريل فهيا يدا بيد نواصل الجهاد حتى عزل مبارك ونحن نقترب من نهاية الشوط الثانى والاخير إن شاء الله.. الهمة يارجال .. انتظروا نداءنا القادم بالتحرك خلال ساعات أو أيام . وننذر مرة أخرى بضرورة الافراج الفورى عن معتقلى 6 ابريل وكل المعتقلين المظلومين .

    اقول قولى هذا واستغفر الله لى ولكم . ادعو الله وأنتم موقنون بالاجابة.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ملاحظة أخيرة : دخولى أو خروجى من السجن لايعنينى فى كثير أو قليل . حياتى أو موتى يستويان اذا كان الله راضيا عنى ( إن لم يكن بك غضب على فلا أبالى ) ومايجعلنى مستريح البال تماما أننى كتبت وصيتى وأعلم ان الذى سينفذها الشعب اذا اقتنع بها وبالتالى فإن وجودى يستوى مع عدمى بالمعنى الدنيوى والايمانى معا ووصيتى التى لاأملك ان أنفذها بنفسى هى نفس المقال المشار اليه ( الحل الوحيد عزل مبارك واستلام مجلس وطنى انتقالى للحكم) . لاتشغلوا أنفسكم بحكاية شخص واحد بديل . فهذا الحل الجماعى حدث مرارا بعد حكم الفرد فى كثير من البلدان أقصد حل ( المجلس الانتقالى ) لأن الحاكم الفرد يدمر الحياة السياسية ويدمر الاشخاص المنافسين ماديا ومعنويا بالترغيب والترهيب فتبدو البلد وكأنها لايوجد فيها غيره . ولذا من الطبيعى أن تشكل هذه المجالس الانتقالية حدث هذا بعد وفاة تيتو وحدث هذا بعد اسقاط نميرى وحدث فى موريتانيا الخ والامثلة كثيرة. بل يصل الأمر إلى تداول الرئاسة بين أعضاء المجلس خلال الفترة الانتقالية وحتى إجراء انتخابات حرة بحق وحقيقة .


    مجدى أحمد حسين


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2008/04/09]

    إجمالي القــراءات: [158] حـتى تــاريخ [2017/11/23]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: ماذا بعد 6 أبريل - نواصل الجهاد حتى عزل مبارك
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]