دليل المدونين المصريين: المقـــالات - لنجعل 6 إبريل يوم استرداد الشرف والكرامة
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  mohamed saad   noor 7amza 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     أكتوبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    لنجعل 6 إبريل يوم استرداد الشرف والكرامة
    مجدى أحمد حسين
      راسل الكاتب

    ومع ذلك ولمواجهة كل هذه الأوضاع المزرية فلابد أن نوقظ العملاق المصرى بملايينه السبعين ولابد أن نعيد بناء مادمره ديناصور ماقبل التاريخ الذى ظهر فى عام 1981 فى صورة نظام مبارك . وهكذا فنحن من خلال هذه المواجهات نعيد بناء التنظيمات والقوى الشعبية من خلال
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?824
    لنجعل 6 إبريل يوم استرداد الشرف والكرامة


    أعرف أن حماس حزب العمل وحماسى شخصيا فى الاستجابة لدعوة عمال المحلة لجعل يوم 6 إبريل يوما للغضب الشعبى العام على النظام بسبب مجمل سياساته الداخلية والخارجية وليس لمجرد حريق الأسعار وأزمة الخبز الطاحنة فهذه الأزمات ماهى إلا نتيجة لاستمرار هذا الحكم الغشوم الفاشل أكثر من ربع قرن . أقول إن حماسنا لهذه المبادرة الكريمة من عمال المحلة الأصلاء لايعنى أننا لاندرك صعوبة الأمر وأنها مبادرة محفوفة بالمخاطر من زاوية نصيبها فى النجاح . فمثل هذه الدعوات للإضراب العام تكون عادة صادرة عن حركات وتنظيمات نقابية راسخة على المستوى القومى ولها قيادة مركزية محترمة ومسموعة الكلمة . ونحن أمام نظام لم يفعل شيئا على مدار 27 عاما إلا تحطيم كافة مؤسسات الدولة الرسمية والشعبية على حد سواء ، حتى أصبحنا أمام طغمة حاكمة متلخصة فى ثلة حول الحاكم حتى أن الشائع بين الناس أن الذى يحكم البلد 4 أشخاص : مبارك وزوجته وابنه جمال وزكريا عزمى رئيس البلاط الجمهورى . وخارج هذا الرباعى بالاضافة لبعض الندماء والأصدقاء وهؤلاء آراؤهم استشارية خارج هذا الرباعى لسنا أمام سوى منفذين . وعلى المستوى الشعبى فإن نظام مبارك الذى فشل فى كافة مجالات التنمية والانتاج والبحث العلمى والتعليم والاعلام والتربية والأخلاق والسياسات الخارجية ، إلا أنه نجح فى شىء واحد نجاحا ساحقا وهو تدمير أى شكل من أشكال الوجودالشعبى المنظم أو التنظيمات الأهلية . وقد بدأ الأمر كخطة شيطانية متدرجة لم يلحظها البعض حتى تسللت إلى كافة أرجاء ومناحى الحياة . بدأت فى التسعينيات بإلغاء انتخاب عمد القرية وأصبح عمدة القرية يعين من الداخلية كمجرد مرشد والعمدة فى القرية كان مؤسسة تحل كثيرا من المشكلات المحلية فتحول إلى مجرد عميل ومرشد للأمن يثير المشكلات أكثر مما يحل . ثم اتجه الشيطان إلى إلغاء حق الطلاب فى انتخاب اتحاداتهم رغم أن ذلك كان يحدث فى عهد مايسمى الشمولية الناصرية . ثم تم إلغاء انتخاب عمداء الكليات . ثم بدأت عملية السطو على النقابات المهنية بوضعها تحت الحراسة ثم إعادتها بشروط أمنية بالإضافة لتوقيف الانتخابات فى نقابات أخرى دون أى مسوغ من القانون .واستمرت عمليات التحطيم والتدمير التى يقوم بها وحش كاسر من كائنات ماقبل التاريخ لأى كيان شعبى : فبدون الدخول فى تفصيلات معروفة فقد شملت هذه العملية الهوجاء النقابات العمالية التى ضمنوا بكل السبل أن يكون اتحادها العام ومعظم النقابات العامة تحت السيطرة ، وكذلك الأحزاب والجمعيات الأهلية ثم تحول الوحش الكاسر للهجوم على نوادى القضاة وأساتذة الجامعات أما المساجد فقد تم تأميمها لأول مرة منذ دخول الاسلام إلى مصر فى عهد عمرو بن العاص. ولم يبق سوى مؤتمر حزب العمل فى الأزهر ولذلك يقومون بتشريع خاص لإيقاف مؤتمر معين وهذا فى حد ذاته نوع من الفساد التشريعى . والعبادة أصبحت تحت السيطرة الأمنية ولابد للمعتكف فى رمضان أن يسجل اسمه عند الجهات الأمنية . أما فى انتخابات مجلس الشورى فلم ينجح أحد إلا أتباع النظام. والمحليات التى لاتتمتع بأى صلاحيات حقيقية منعوا الناس من مجرد الترشح . أما نجاح قرابة مائة من المعارضين فى مجلس الشعب الأخير فقد كانت غلطة ولن تتكرر وحدثت بسبب حماقة أمريكية فى الضغط على النظام . وبعد فوز حماس فى فلسطين تراجعت أمريكا عن حماقة إدعاء الديموقراطية وأعطت الضوء الأخضر لحكام مصر والعرب للتنكيل والتمثيل بجثث شعوبها طالما أن هذه النظم تسير فى خطة محاصرة غزة وفلسطين وضرب ايران ومحاصرتها وضرب ومحاصرة كل أشكال المقاومة خاصة فى العراق ولبنان وأفغانستان.

    باختصار فإن الدعوة لإضراب عام فى هذه الظروف مسألة بالغة الصعوبة لغياب جهاز مركزى واحد أو عدة أجهزة مركزية شعبية  متحالفة  قادرة على تنظيم الاضراب بشكل متكامل ومضمون على المستوى القومى. كما هو الحال فى بلد كفرنسا حيث يكفى أن تقرر نقابة معينة أى قرار بالإضراب حتى يلتزم الجميع به فى القطاع المحدد. وتجبر السلطات على التفاوض مع النقابة.

    ومع ذلك ولمواجهة كل هذه الأوضاع المزرية فلابد أن نوقظ العملاق المصرى بملايينه السبعين ولابد أن نعيد بناء مادمره ديناصور ماقبل التاريخ الذى ظهر فى عام 1981 فى صورة نظام مبارك . وهكذا فنحن من خلال هذه المواجهات نعيد بناء التنظيمات والقوى الشعبية  من خلال بناء لجان شعبية موازية . لاحظ أن الذى يقود عمال المحلة مجموعة قيادية ليست هى النقابة الرسمية ،ونفس الشىء ينطبق على قيادة حركة موظفى الضرائب العقارية وحركة موظفى وعمال التربية والتعليم وغيرها . ولاشك أن هذه التنظيمات الجديدة تنشأ فى معترك الحركة وليس فى مجال الاجتماعات الخاصة أو السرية . ولذلك فإن كل دخول فى معركة جديدة يسلح الشعب بتنظيمات جديدة تجعله أكثر قدرة على المواجهة وعلى فرض شروطه العادلة .

    كما أننا نعول بشكل كبير فى تبنينا لمبادرة عمال المحلة على تحرك الأغلبية الصامتة  فهذه الأغلبية عندما تتحرك تحسم الأمر فورا .

    إننا نتوجه إليك انت أيها المواطن المصرى الذى لانبرر وجودنا وعملنا السياسى إلا لخدمته كما أمرنا الله بذلك ، نقول لك إن الخلاص فى يدك أنت . الحكومة تتهمنا دائما أننا أقلية مارقة وأنت يمكنك حسم ذلك بالانحياز الينا . ليس من أجل اقناع هؤلاء المجرمين الذين يقاتلون  من أجل مصالحهم الفاسدة حبا فى الدنيا وجحودا بالآخرة ولكن من أجل فرض شروطنا عليهم التى لاتقل عن الرحيل !! اذا لم تكن متعبا بعد أو غير مقتنع ببديل المعارضة ( الوطنية والاسلامية)  فاستمر على صمتك ولكن لاتئن ولاتحزن ولاتشكو. كل مانعدك به وأنا أتحدث هنا باسم حزب العمل أن نكون فى أول الصفوف عند المغرم وآخر الصفوف عند المغنم . ولا أستطيع أن أتحدث باسم المعارضة الأخرى حتى نصدر بيانا رسميا خلال أيام إن شاء الله . ولكننى أؤكد لكم ان البلد مليئة بالكفاءات القادرة على تشكيل حكومة بديلة من شخصيات المعارضة النظيفة غير الملوثة بأوضار السياسة وبعض هذه الكفاءات موجودة فى السجن وتحاكم محاكمة عسكرية !!وشخصيات عديدة مستقلة ووطنية. ويمكن فى مقال قادم أن اقدم لكم على سبيل المثال لا الحصر نموذج من تشكيل وزارى وطنى ونظيف ( ليس أحمد نظيف الحالى !!) ورئيس جمهورية محترم !!


    قلنا فى حزب العمل  من قبل إن التغيير يتطلب شرطين أساسيين :

    1- هدف واضح واستراتيجى وكبير وإن شئت هدف مقدس  وهو فى هذه الحالة إسقاط نظام مبارك.

    2- إبراز البديل حتى يتحرك الشعب بجسارة للانحياز لهذا البديل لأن الشعوب لاتتحرك وتضحى من أجل المجهول . والبديل فى حالتنا هو ائتلاف وطنى يضم التيارات الرئيسية بالبلد: اسلامية –ليبرالية – قومية – يسارية ببرنامج انتقالى بحد أدنى متفق عليه أدعو أن يصدر قبل 6 أبريل . لأننا نحكم الآن ليس من قبل أى تيار فكرى أو مدرسة او مذهب ولكننا نحكم بمجموعة لصوص  ومحترفى إجرام . وأى نظام من أناس محترمين لايعرفون سرقة المال العام والسطو على ثروات الأمة مهما كان اتجاههم الفكرى سيكونون أفضل ألف مرة من هؤلاء اللصوص. وبعد فترة انتقالية لاتزيد على سنتين تجرى انتخابات عامة حرة نزيهة . أما الآن فمطلوب انتفاضة شعبية سلمية منظمة للاطاحة بهذه العصابة من السراق وعملاء الصهيونية والأمريكان.

    طبعا لو شارك معنا الإخوان المسلمون فإن فرص نجاح الإضراب العام ستكون كبيرة . وهذا مايحتاج لرسالة خاصة ابراء للذمة ومن موقع تقدير واحترام لكل تضحيات هذه الجماعة الأصيلة . ومن موقع ماقدمه حزب العمل من تضحيات بسبب تحالفه معها وإصراره على عدم عقد أى مساومات ضدها . أرجو ان أتمكن من نشر هذه الرسالة خلال الأيام القادمة . ولكن حتى ذلك الحين نقول :

    إن الشعب المصرى هو الذى سيحسم الصراع وهو الذى سيحرر نفسه وليتعلم من تجارب عمال المحلة وموظفى الضرائب العقارية .

    وبسبب غياب الأذرع المنتشرة على الصعيد القومى فإن كل مواطن مكلف بإنجاح هذا الإضراب العام من خلال – بعد الاقتناع والالتزام بالفكرة- نشرها فى كل المجالات المحيطة به. نحن نفتقد لخبرات المقاومة السلمية وبدأنا نتعلمها ولابد من قيام القطاعات التى تعلمت فنون المواجهة الجماهيرية من تعميم هذه الخبرات على القطاعات التى لم تدخل بعد فى آتون المواجهة . ولتتذكروا أن الأمر كله عبادة لله . فالحياة كما قلت فى الأزهر الجمعة الماضية جد قصيرة وستمضى بالطول او بالعرض. ولكن كيف نستعد ليوم الخلود وماذا سنقول دفاعا عن انفسنا ؟ ماذا سنقول ؟ خفنا من زبانية مبارك ولم نخف من زبانية جهنم ؟. إن العبودية لمبارك وأسرته وحكمه من دون الله هو الشرك الأعظم فى هذا الزمان . واذا لم تتحركوا دفاعا عن عزتكم وكرامتكم فسينطبق علينا قول الله عزل وجل ( فاستخف قومه فأطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين) الزخرف 54.

    فعندما جاءهم موسى بالبينات ( اذا هم منها يضحكون) الزخرف 47 وقال فرعون ( ياقوم أليس لى ملك مصر وهذه الأنهار تجرى من تحتى أفلاتبصرون ، أم أنا خير من هذا الذى هو مهين ولايكاد يبين ) الزخرف 51 و52.

    قارن مبارك بين قوته وبين ضعفنا فنحن لانملك حتى صحيفة ولامقر ولا كرسى فى البرلمان وألقونا مرارا فى السجون  فكان لسان حاله كقول فرعون ولكن الأخطر كان فى ( فاستخف قومه فأطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين).  

     

    لم نفقد أملنا يوما فى الشعب المصرى ونفهم تمهله وصبره وصمته ولكن من واجبنا أن نستحثكم ونقول كفانا ذل وإذلال وعبودية لغير الله تعالوا نتحرر من الطواغيت وتعالوا نقيم عهدا للحرية والعدالة تحت مظلة الشورى وحق الشعب الأصيل فى اختيار حكامه وممثليه .

    أقول لكم بلغة آبائنا : قوموا قومة واحدة كلكم جميعا فى وقت واحد وكفوا عن هذه الاضرابات المتناثرة والمبعثرة التى لا تغنى ولا تسمن من جوع. قوموا استجابة لدعوة الله : ( وعد الله الذين امنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم فى الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذى ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدوننى لايشركون بى شيئا) النور 55

    عندما يرى الانسان دين الله يتعرض للخطر عليه أن يقوم لله.

    لاتهابوا الموت فإن الحياة والموت بيد الله .

    انهضوا جميعا وقوموا لله ، لينهض كل منكم على المستوى الفردى ضد شيطانه الخاص ولننهض جميعا ضد القوى الشيطانية الحاكمة والعالمية.

    القيام لله لايعرف الهزيمة.. القيام لله لايعرف الخسران ولاينطوى على أية خسارة. القيام لله لايعرف الاندحار.

    لتربطوا أنفسكم بمبدأ القدرة الالهية ولتوصلوا أرواحكم – وهى قطرات - بالبحر اللامتناهى.

    فمن ذا الذى يمكن أن يهزمنا .

    أقول ذلك وكل الذى ندعوك اليه أن تلتزم بالبيت يوم الأحد 6 إبريل ولا تخشى أن يحاسبك أحد على عدم حضورك للعمل أو الدراسة فى هذا اليوم . وتخشون الناس والله أحق أن تخشوه.

    اذا قرأت هذه الرسالة واقتنعت بها فاعتبر نفسك مسئولا بصورة شخصية عن نجاح الاضراب . اطبعها ووزعها واقنع كل من تعرف بالانضمام لها ، وعندها سننجح وعندها ستتحرر الأمة من هذا الكابوس .

    ونسال الله سبحانه وتعالى التوفيق وهو يعلم خائنة الأعين وماتخفى الصدور وهو يعلم أننا لانبتغى إلا مرضاته وجنته ولانأبه بهذه الدنيا الفانية إلا الاصلاح الذى امر به سبحانه وتعالى .وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

    ***************************                                        

    ملاحظة : اقترح عليكم المشاركة معنا فى حوار حر لاختيار رئيس جمهورية وتشكيل وزارى  . ارسلوا لنا مقترحاتكم فى استفتاء شعبى مفتوح . مع ملاحظة أننا نفهم ضمنا ان ذلك سيتم عبر انتفاضة شعبية وليس عبر الانتخابات التى صدر قرار رسمى بالغائها فى البلاد.


    مجدى أحمد حسين


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2008/03/16]

    إجمالي القــراءات: [135] حـتى تــاريخ [2018/10/22]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: لنجعل 6 إبريل يوم استرداد الشرف والكرامة
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]