دليل المدونين المصريين: المقـــالات - دجلة وقصصها الآلف
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  Dr Ibrahim Samaha   princess   بنية آدم 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    دجلة وقصصها الآلف
    دجلة الناصري
      راسل الكاتب

    ولعطر الذل رائحة



    تسمرت في الباب انظر الى كل هولاء الذين يرقصون ويدقون على الدفوف بهوس مجنون ويسمعون رنين اوتار العود بطرب يتبادلون انخاب لكؤس الخمر ينتظرون لحظة ولادة حفيدهم أبن الزنى

      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?811

     


     

     

     القصة الاولى

    اكتواء

    هرع نحوها ينادي سيدتي من فضلك اريد جوابك على سوالي ؟

    قالت آي سؤال  هذا الذي تروم سوالي اياه؟؟

    قلت سيدتي اعرف مدى حزنك وألمك لهذا اموت خجلاً حينما اكرر طرح سوالي  اليك في كل مرة؟؟

    قالت اسئل لوكانت اجابتي تخفف عنك بعضاً من شجن؟؟

    قال كيف حالك ؟؟؟؟

     

    رفعت بصرها نحوه وقالت مثل حالك الآن ؟

    قلت حالي شبيه بحالك مستباح مستباح  ياعروسة الزمان المخطوفه ليلة فرحها ؟؟؟ اعرف كم يدميك خنجر هذا السوال  يوم قدموك بايديهم ضحية تنحرين في محراب مصالحهم في سوق نخاسة وقبضوا ثمنك ابخس الاثمان ؟

     

    قالت من تكون أيها الفتى ؟؟

    قلت

    أنا سيدتي ذلك الذي أبحر  ليلة سبيك يبحث عن الثارولن يهداء الا أن يعيد الفرح الى مدن عينيك الجميلة

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    القصة الثانية

    حسرة رصاصة

    حينما ركز هدف بندقيته جيداً , نحو صدر ذلك الجندي , من فوق تلك التلة الصغيرة المطلة على حاجز العبور عند مفرق مدينته المحتله وهو يتغزل بخسة بيديه جسد اخته متفحصاً دقائقه لتفتيشها ملتهماً اياه بعيون ذئب تسيل لعابه بقانون غطرسة قوة اباحت له اغتصاب كل شيء , وقبل لحظة شد الزناد على بندقيته, هزت المكان صوت رصاصة صاعقة ًفرفع بصره أتجاهها , شاهده كالثور يتخطبط على الارض سابحاً بمستنقع قذارته فقد كانت يديها هي الاسرع الى قلبه

     

     

     

    القصة الثالثة 

    لعنة

    نفضت يدي مرعوباً من وليمة اقاموها ليلة سبيك  بموافقة جماعية على أن يتوشحوا بالعار الابدي رغم انف الزمان 

    وحملت قلبي ذل وهموم بحجم السماء وتلاطمت على جروحي السابقات جرحك الدامي وموت الضمير  فسالت دمائي بصمت واضافت لعنة العار الى قسمات وجهي وشماً فصرت احمله بعناء اتوارى خجلاً كلما صوبت نظراتي نحو السماء لانها الوحيدة التي  تسائلني بستنكاف قائلةً

     كيف يارجل ساهمت في النحر  وقدمت في محراب النذالة أختك كالغانيات تباع وتشترى كيف استطعت أسكات الضمير؟

      كيف  تتنفس جزيئات هذا الهواء  المحمل برائحة عار وخيانة وموت نخوة يزكم في ثناياه اجبني كيف كيف؟

      قل كيف أنتحر الضمير ؟

     واين واريته التراب ؟

     ومتى ستسترده؟

    بحق كل الرسل والانبياء أجبني  فقد تعمقت اخاديد الجراح وزكمت رائحة العفونة الآنوف وسالت عزيز وشريف دماء اجبني كيف كيف؟

     تحملت كل هذا أيها الجبان ؟؟؟؟؟

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    القصة الرابعة

      ليلة انتحار الخيول 

    قالت  وهي في حيرةً من امرها أين أنا من فضلك الآن؟

     هل هذه هي عاصمة الرشيد فعلاً؟

     ماكل هذه العيون الخضراء التي تتربع  فيها؟؟

     ومن هم هولآء المخلوقات الملونه ؟

    وأين هي تلك الجباه السمر لااولادها ؟

    قلت  فتلك سيدتي  حكاية اخرى سارويها لك على صفحات مورخهٌ لانك لم تعيشي زمن الاخوة الاعداء وطمع الجار وجشع السماسرة  وعصرانتحار الخيول خجلاً من امر ولاتها''

     

     

      

    القصة الخامسة  

    ولعطر الذل رائحة

    تسمرت في الباب انظر الى كل هولاء الذين يرقصون ويدقون على الدفوف بهوس مجنون ويسمعون رنين اوتار العود بطرب يتبادلون انخاب لكؤس الخمر ينتظرون لحظة ولادة حفيدهم  أبن الزنى  تذكرتهم ليلة نكسوا الرؤوس الى الآرض وكان عليها الطيرساعة خطف أمه أبنتهم بالقوة من امام انظارهم  ومن بين اسوار  مضاربهم منذ خمس سنين   ,

    فجاءة سرت قشعريرة في كل مسامات جسدي واندلقت امعائي في فمي وركضت اتقياء

    من نتانة رائحة وعطر الذل

     

     

     

     

     


    نشــرها [دجلة الناصري] بتــاريخ: [2008/03/10]

    إجمالي القــراءات: [212] حـتى تــاريخ [2018/12/11]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: دجلة وقصصها الآلف
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]