دليل المدونين المصريين: المقـــالات - المثقف الثورى
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  mohamed saad   noor 7amza 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     أكتوبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    المثقف الثورى
    عبد المجيد راشد
      راسل الكاتب

    أما المثقف الثورى ، فهو بالإضافة إلى ذلك أو دونه قليلا ، القادر على إحالة الأفكار و الرؤى و النظريات إلى حركة لها قدمين ، تتحرك بفكر و بوعى و بإدراك فى إتجاه تغيير الواقع . يمتلك صبر أيوب فى التعامل مع الناس ، نفسه طويل بطول الأمة شمالا و جنوبا ، شرقا و غربا ، و قدرته على الحلم بلا حدود
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?705
    المثقف الثــورى
     
     
    فارق كبير بين المثقف و بين المثقف الثورى . المثقف هو المتعلم حتى آخر حدود العلم ، الباحث بإمتياز عن كل جديد ، أو المستوعب بفهم مجال تخصص بارع فيه ، هو فى كل الأحوال عالم و عارف و مدرك و مبحر فى مجال ما من مجالات الحياة ، فى علم ما من علوم الحياة ، إنسانيا كان أم طبيعيا . أما المثقف الثورى ، فهو بالإضافة إلى ذلك أو دونه قليلا ، القادر على إحالة الأفكار و الرؤى و النظريات إلى حركة لها قدمين ، تتحرك بفكر و بوعى و بإدراك فى إتجاه تغيير الواقع . يمتلك صبر أيوب فى التعامل مع الناس ، نفسه طويل بطول الأمة شمالا و جنوبا ، شرقا و غربا ، و قدرته على الحلم بلا حدود ، و مخزونه من التجارب لا ينفذ ، و روح المقاتل فيه لا تغادره ، تسكنه ، و تعشش فى خلايا روحه . هو العاشق بلا حدود للعدل و الحق و الحرية ، و المؤمن بلا مسافات بالنصر القادم مهما كانت الهزائم ، هو قاطرة أى مجتمع و قاطرة أى حركة تستهدف النهضة و التطوير و التغيير الجذرى ، و هو الطليعى الذى يستكشف لواقعه و مجتمعه طريق للحياة الأفضل ، الأجمل ، الأحسن ، و هو المهموم بإمتياز بإبداع أشكال التعبير عن الغضب و تراكمه ليصير تيارا للمقاومة أو خطا للتصدى أو حركة للإحتجاج . لا يستسلم حتى فى أقسى لحظات الهزيمة، و لا يتراجع مهما كان البطش و القهر و الظلم . هو زرقاء اليمامة فى واقعه و الذى لا يقف فقط عند حدود تحذير القوم من خطر داهم قادم لهم فى الطريق ، بل ينظم الصفوف و يعد العدة لمواجهته . و فى أمتنا آلاف من هذا الطراز و مئات الآلاف من الطراز الآخر . فى واقعنا العربى يخرج من بين سطوره أسماء كالدكتور عبد الوهاب المسيرى ، و الذى يعرفه القاصى و الدانى بدراساته و موسوعاته و إنجازه العلمى فى إبداع مناهج علمية و نماذج تفسيرية جديدة للظواهر الإنسانية ، و يصعب أن تجد مكتبة فى أمتنا لا تحمل مراجع عليها توقبع يحمل إسمه مؤلفا ، و فى ذات الوقت تراه يقود مظاهرات للحركة المصرية من أجل التغيير و يتحدى الأمن و يخرج عن المألوف و العادى و يقاتل ببسالة القائد الشجاع الذى لا يهاب سلطة أو سلطان ، و تراه فى الصف الأمامى لقادة حركة كفاية ، و هو المنسق العام للحركة الأن ، و تراه رغم مرض عضال فى كل مؤتمر و فعل مقاوم لنظام الفساد و الاستبداد . و فى واقع أمتنا أيضا يسطع إسم المناضل كمال أبو عيطه ، تشهد عليه سجون و معتقلات النظام على مدار ربع قرن ، طوال عمره و هو صوت معبر بالشعار و الهتاف القوى الحاسم الواضح عن أمال الناس ، و أخيرا تراه يضرب مثلا هو و الألف من موظفى الضرائب العقارية ، بالتظاهر حينا و بالإعتصام الإحتجاجى آخر و بالعصيان المدنى فى النهاية ، يصنع مع رفاقة فى الضرائب العقارية نموذجا مبهرا و ملهما للعصيان المدنى على مدار أحد عشر يوما فى شارع حسين حجازى و أمام مجلس الوزراء ، فى تحدى هو الأخطر من نوعه على مدار تاريخ شعبنا المصرى و بالذات الموظفين المصريين ، و الذين كسروا بكل فهم و إدراك و قدرة ما كخطته ألاف الأقلام من أن الموظف المصرى كائن توافقى و لا يتمرد أبدا على رؤسائه . و فى واقعنا أيضا ستجد فنانا موهوبا هو الفنان محمد عبله ، إستطاع مع أهالى جزيرة القرصاية و عبر نضال إستمر شهور أن يوقفوا مسلسل حصار أهالى الجزيرة و الضغط عليهم بكل الوسائل وصولا الى القوات المسلحة المصرية و هو مدعاه للتعجب ، و لكنهم حفروا قبورهم بأيديهم و رفعوا شعار النصر أو الشهادة . و خاضوا نضالا مذهلا توج أخيرا بإنسحاب حكومة عصابة النهب و الفساد ، و تراجعهم عن تحويل الجزيرة الى ماخور سياحى يرتع فيه الأجانب و يبرطعون و تتحول الجزيرة الى بؤرة للفساد و المجون و يشتريها واحد من عصابتهم ليقيم فيها مشروع سياحى عالمى . و فى واقعنا أيضا ستجد أسماء مثل يحيى حسين و الذى فضح و تصدى لبيع عمر أفندى بأبخس الأثمان و ما زال يواصل نضاله فى حركة : "لا لبيع مصر " و ستجد أيضا آلاف من المدونيين الشباب ، أغلبهم فى عمر الزهور ، يتفتح وعيهم و ينضجون و يكبرون حاملين هموم الوطن و الأمة ، و يقاومون التعذيب بفضحه و نشر كليباته و التى حركت الرأى العام و الصحافة و توج النضال بأحكام قضائية مهمة فى قضايا التعذيب سواءا فى قضية عماد الكبير ، أو فى قضية تلبانة أو غيرهما . هذا غير إرتباطهم بكل قضايا الأمة ، من حصار فلسطين الى تقسيم العراق الى مخطط الشرق الأوسط الجديد .......الخ وفى واقعنا أيضا سنبصر الألاف من الطليعة المؤمنة ، وعلى إمتداد الأمة ، المقاومين بالسلاح فى فلسطين و لبنان و العراق و السودان و الصومال و أفغانستان ، و المقاومين بالسياسة و بالعصيان المدنى على إمتداد جغرافيا الأمة فى الأخير ، ليس هذا مقالا للرصد ، ولكنه تعبير عن واقع يقوده و يحركه و يحفزه و يبلور حوافزه الثورية كل مثقف ثورى ، قادر بدوره على أن يكون جزءا من مسيرة أمة تبحث عن إستعادة ذاتها ، و تجسيد حلمها بواقع آخر أكثر عدلا و حرية ، واقع يكون عنوانه العزة و الكرامة .
     
    عبد المجيد راشد
     
     

    نشــرها [عبد المجيد راشد] بتــاريخ: [2008/01/10]

    إجمالي القــراءات: [135] حـتى تــاريخ [2017/10/22]
    التقييم: [100%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: المثقف الثورى
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 100%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]