دليل المدونين المصريين: المقـــالات - مثقف إنتحر إحتجاجاً ... تيسيـر السبــول ... إنحنـى .. وظلـت مشـاغلـه !!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  احمد وفيق الشاذلي   احمد محمود   رضا حسن السيد 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     أكتوبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    مثقف إنتحر إحتجاجاً ... تيسيـر السبــول ... إنحنـى .. وظلـت مشـاغلـه !!
    بسام الهلسه
      راسل الكاتب

    فهمتُ إنتحاره، الذي حدث مباشرة بعد وقف إطلاق النار في حرب "رمضان" (تشرين الأول- أكتوبر- 1973) العربية- الإسرائيلية، كفعلٍ إحتجاجي عنيف لمثقفٍ عربي مرهف، متوتر، شغله منذ بواكير وعيه، الوجود والمصير العربي، وعاينه بحساسية عالية، كوجود منتهب، مُهان، مبدد،
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?612
    مثقف إنتحر إحتجاجاً ...
    تيسيـر السبــول ...
    إنحنـى .. وظلـت مشـاغلـه !!


    &nbsp;
    &nbsp;
    طائرٌ غنى قليلاً ..
    فوق غصنٍ.. ثم طار
    قلت: هذا طائر العمر
    إلى الأفق إستدار
    للمدى الأرحب، قد أسلم جنحيه، ونهباً للمدى
    سوف يغدو ..
    وَيْ لَعُمرٍ هو كالثوب المُعار !

    من ترجمة &quot;تيسير السبول&quot; لرباعيات &quot;عمر الخيام&quot;

    تيسير السبول
    * * *

    * لا أذكر تماماً متى التقيته أول مرة.. ربما في بدايات العام 1973م..

    كان ذلك في مكتب الشاعر &quot;عز الدين المناصرة&quot; في مبنى الإذاعة الاردنية، عندما دخل تيسير السبول، وقدمني له المناصرة كفتى شاعر واعد!!

    رمقني تيسير بنظرة ودودة، وتناول الدفتر الذي كنت أحمله وفيه محاولاتي الشعرية الأولى، وأخذ يقلب صفحاته، ليدعوني من ثم إلى مكتبه، طالباً أن يحتفظ بدفتري لبعض الوقت، ليختار منه ما يقدمه في برنامجه الإذاعي &quot;الأدب الجديد&quot; على ما أذكر...

    عندما زرته في المرة الثانية، أعاد لي الدفتر وقد وشّاه بتعليقات وملاحظات مكثفة على عدد من القصائد.. -إن جاز لي تسميتها كذلك-؟

    وربما لا زال هذا الدفتر موجوداً لدي، إذ إحتفظت به أمي &ndash;بين ما احتفظت به من أشيائي القديمة- بعدما غادرت الأردن في خريف 1974م، لأعود إليها في أواخر التسعينيات من القرن الماضي.


    * * *

    فيما بعد التقيت تيسير (أبو عتبه) في لقائين خاطفين كتعليقاته.. وقد بدا لي حيوياً، لماحاً، يفيض بالحماسة.. على تباين مع الصورة التي إرتسمت في ذهني عنه عند قراءتي لديوانه &quot;أحزان صحراوية&quot;، الغنائي الرومانسي الحزين، ولقصته &quot;أنت منذ اليوم&quot;، المتوترة الساخطة، التي كتبها غداة هزيمة حزيران 1967م الساحقة المذهلة، والتي تركت فيَّ إنطباعاً قوياً إستحضرته في الحوار التلفزيوني الذي أجرته معي المخرجة &quot;ربى عطيه&quot;، قبل سنوات قليلة، ضمن برنامجها &quot;مئة كتاب في القرن العشرين&quot;.


    * * *

    بناءً على الصور والإنطباعات التي كونتها عنه، صدمتُ حينما سمعت بنبأ اختياره الرحيل ضحى يومٍ عَمَّاني خريفي في الخامس عشر من تشرين ثاني- نوفمبر- 1973..

    بدا لي انتحاره محيراً ولم استوعبه، رغم ما قرأته وسمعته مما كتبه وقاله أصدقاؤه وعارفوه المقربون..

    لكنني إحتفظت بتفهم وتقدير له، عبرت عنه في مقالة كتبتها أواسط السبعينيات الماضية ونشرتها جريدة &quot;الوطن&quot; الكويتية، وكذلك في الندوة الاستعادية التي كُرِّست لذكراه السادسة عشرة (خريف 1989) وأقيمت في مقر &quot;الإتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين&quot; بدمشق، وتحدثت فيها إلى جانب الراحلين العزيزين: &quot;غالب هلسا&quot; و&quot;فواز عيد&quot;.

    في كلمتي في الندوة، التي وسمتها بـ&quot;محنة الوجود المنتهب.. والذات المُضَيَّعة&quot;، سعيت لتقديم مقاربة لما فهمت أنه &quot;تيسير السبول&quot;.. أقول: (مقاربة)، لاعتقادي بأن &quot;الانتحار&quot; يظل إختياراً شخصياً شديد الخصوصية، استثنائياً وخارقاً للعادة، يصعب كثيراً إعطاء رأي قطعي بشأنه.. خصوصاً عندما يتعلق الأمر بشخصية &quot;مركبة&quot; متعددة الحضور مثل تيسير..

    فهمتُ إنتحاره، الذي حدث مباشرة بعد وقف إطلاق النار في حرب &quot;رمضان&quot; (تشرين الأول- أكتوبر- 1973) العربية- الإسرائيلية، كفعلٍ إحتجاجي عنيف لمثقفٍ عربي مرهف، متوتر، شغله منذ بواكير وعيه، الوجود والمصير العربي، وعاينه بحساسية عالية، كوجود منتهب، مُهان، مبدد، يسحقه غزاة طامعون وطغاة قامعون...

    مثقف إمتلأت روحه شوقاً لرؤية قيامة وخلاص أمته.. وتطلع مثلها لدور كبير ينهض به.. وهو ما يمكن تتبعه واستقراؤه في حياة تيسير وكتاباته الأدبية والفكرية..

    ومع خيبة آماله وتبددها.؛ تكثف الشعور بالفجيعة والإنكسار لدى &quot;العربي الغريب&quot;... وإذ لم يكن لديه ايما عزاء -وكانت الطريقة الاحتجاجية الدامية التي إقترحها الأديب الياباني &quot;يوكيو ميشيما&quot;- ماثلة أمامه، تناول تيسير المسدس.. وضغط على الزناد.. مصوباً إلى الرأس، لينحني ويصمت إلى الأبد...

    فيمــا لــم تــزل كتــابــاتــه -وإنشغـالاته خـاصـة- قـائمـة حيـة علـى جـدول أعمـال المعنييـن..

    وربمــا بــإلحــاح أكبــر..


    بسـام الهلسـه


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/11/17]

    إجمالي القــراءات: [178] حـتى تــاريخ [2017/10/23]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: مثقف إنتحر إحتجاجاً ... تيسيـر السبــول ... إنحنـى .. وظلـت مشـاغلـه !!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]