دليل المدونين المصريين: المقـــالات - المصريون بالخارج يتضامنون مع عمال غزل المحلة
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    المصريون بالخارج يتضامنون مع عمال غزل المحلة
    الدكتور يحيى القزاز
      راسل الكاتب

    والمطلوب تحرك النخبة السياسية المعارضة -بصدق- وتحويل المطالب الحقوقية إلى مطالب سياسية، لننهى أزمة وطن بالنضال السلمى، الشعبي، وبعيدا عن انتظار المخلص حتى ولو كان من أحرار القوات المسلحة،
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?528
    المصريون بالخارج يتضامنون مع عمال غزل المحلة


    بعدما نشرت ووزعت عبر بريدى الإلكترونى أن وفدا من أساتذة الجامعات المصرية سيذهبون يوم الأحد 30/ 9/ 2007 للتضامن مع&nbsp; عمال غزل المحلة ودعمهم جزئيا وفي حدود المتاح بما يساعدهم على الصمود والإعاشة، وعلى الفور اتصل بى العديد من المصريين المقيمين في الخارج يسألوننى عن كيفية المساهمة في الدعم المادى للعمال، ويستفسرون إن كان هناك رقم حساب بنكى لإرسال المساهمات، هذا غير الرسائل التليفونية عبر&nbsp; المحمول التى تعلن تضامنها مع العمال وتسأل عن كيفية المساهمة والدفع لهؤلاء العمال. ما يثلج الصدر أن المصريين، وعلى الرغم من أنهم على البعد ولا يكابدون مرارة الفقر التى يكابدها أهلهم في مصر، إلا أنهم أكثر حساسية لمطالب اخوانهم وحقوقهم المشروعة. إننى أتساءل هل من طريق لفتح حساب بطريقة شرعية قانونية تستقبل المساهمات المالية للراغبين في المساهمة. أرجو ألا ننخدع بالحلول المسكنة التى يقدم عليها النظام لإنهاء إضراب عمال المحلة والتى لاحت نذرها (وليست بشائرها) فجر السبت 29/ 9/ 2007 ، ولا يخدعنكم ترتيبات مجاور السوء &quot;ابو الحسين&quot; (وأبو الحسين في عرف الصعايدة يعنى الثعلب) ولا مكائد &quot;ميتة&quot; من غير هاد فكلهم مسيرون لا مخيرون من قبل عصابة الحكم المصرية، فما إن ينتهى إضراب إلا ويبدأ آخر أكبر منه عددا. إننى أدعو القانونين إلى توليد صيغة قانونية تسمح بقبول مساهمات بشكل شرعي تساعد العمال في أزماتهم وما أكثرها وهى قادمة لا ريب بعدد لا يحصى، صندوق يتلقى تبرعات يسمى صندوق المساهمات من إجل انقاذ الوطن، وحساباته متاحة للجميع في شفافية مطلقة ومن مصريين أبا عن جد عن جد عن جد جد، يسمى صندوق الأزمات. لا يمكن أن نترك أهلنا من العمال والفلاحين وحدهم يواجهون وطأت الموت على يدى نظام مبارك وأسرته، نظام يشرد الفلاحين الصغار من أراضيهم، ويبيع القطاع العام ويحرم العمال من مستحقاتهم المالية من اجل عيون حفنة لا تشبع.. سرقة مصر وأكلت الأخضر واليابس، ولم تشأ أن تترك حتى الفتات للعمال والفلاحين. بئس النظام الظالم وتعس من لا يقاوم ولا يقف مع أهله في محنتهم، والدور قادم على الجميع، وغدا سيتم تشريد كثير من الجيش ومن الشرطة بتهم كثيرة منها عدم الولاء للنظام أو التآمر لقلب نظام الحكم، وستشهد الجامعات المصرية مذبحة لأعضاء هيئات&nbsp; التدريس، يعنى كل أستاذ يتعلم له مهنة (حرفة) كى يكون في خدمة أعالى القوم إن عضو هيئة تدريس معارضا وصاحب رأى. النظام يقوم بعملية تجريف بشرى لذوى العقول المهمة بعد أن جرف الدولة من أصولها، والتجريف البشري أشد خطورة من التجريف المالى، فالعقول البشرية تبنى وتعيد خصوبة أرض جُرفت


    لا يمكن أن نشكر المغتربين المصريين على أداء واجبهم، لكن نوجه لهم تحية صادقة من ارض مصر الوطن في ثناياها جزيل الشكر وعميق الإمتنان، تلك هى مصر، والمطلوب تحرك النخبة السياسية المعارضة -بصدق- وتحويل المطالب الحقوقية إلى مطالب سياسية، لننهى أزمة وطن بالنضال السلمى، الشعبي، وبعيدا عن انتظار المخلص حتى ولو كان من أحرار القوات المسلحة، فالأيام علمتنا من يأتى بقوة السلاح لايخرج إلا بقوة السلاح، ومن غير المعقول أن تظل النخبة المعارضة نائمة لا تريد أن تدفع الثمن، وعند حدوث التغيير على أيدى القوات المسلحة (إن حدث)، تنتفض وتشمر عن سواعدها وترفع عقيرتها وتسن أقلامها تطالبهم بالرجوع إلى ثكناتهم العسكرية، حرصا على الديمقراطية ورغبة في الحكم المدني .. يعنى نخبة عايزة تحصل على كل شيئ وهى في غرف النوم وبملابس النوم يعنى حاجة ببلاش كده
    &nbsp;أعلنها صراحة ومن غير مداراة لو قدر لى أن أعيش وافترضنا أن التغيير تم بأيدى القوات المسلحة، وقام بعض من النخبة المصرية المتحذلقة يطالب العسكريين بترك الحكم اقتداء بدولة موريتانيا، سأكون في مواجهتهم بالرغم من كراهيتى لحكم العسكر ولا أتمناه،&nbsp; لأسباب أن في موريتانيا أحزاب فاعلة غير متناحرة ملأت الفراغ من خلال انتخابات نزيهة لرئاسة الجمهورية، والحال عندنا واضح حتى أن أبناء الفصيل الواحد غير متفقين ويتأمرون على بعض ويصنعون ببعض أكثر ما يصنع النظام بهم، ويضحون بكل عزيز لديهم من أجل مصالحهم، وثانيا وهو من يدفع الثمن من حقه أن يحصل المراد، ثالثا أن النخبة تريد أن تحصل على كل شيئ من غير عناء ولا مشقة..على الجاهز.. تريد ان تتاجر.. وتناضل من غرف النوم وبملابس النوم، بالطبع يوجد استثناء في النخبة.. من صدق ما عاهد الوطن عليه ومازال قابضا على وطنيته كالقابض على الجمر من غير تجارة ولا استغلال لشعارات تدغدغ مشاعر المواطنين ..والاستثناء يؤكد القاعدة. من يرد أن يكن له شرف التغيير فليتقدم ويقتحم بقواه إن كان له قوة. من يتقدم ويغير من حقه أن يتصدر المشهد ويحكم، ولاشيئ من غير ثمن


    يحيى القزاز

    السبت 29/ 9/ 2007


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/09/29]

    إجمالي القــراءات: [189] حـتى تــاريخ [2017/12/15]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: المصريون بالخارج يتضامنون مع عمال غزل المحلة
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]