دليل المدونين المصريين: المقـــالات - الدماء قراطية الأمريكية
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  أمنية طلعت 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     سبتمبر 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    الدماء قراطية الأمريكية
    الدكتور أحمد فنديس
      راسل الكاتب

    ولأنها دولة أقيمت علي أشلاء ودماء الهنود الأمريكيين، أصحاب الأرض الأصليين، فإن الولايات المتحدة الأمريكية ما تزال تنتهج النهج ذاته في تحقيق ما تطلق ديموقراطيتها..ديموقراطية (من ليس معنا فهو ضدنا)...وهي في حقيقتها ديموقراطية الدماء (دماء قراطية)...
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?398
    الدماء قراطية الأمريكية

    اعتمدت الولايات المتحدة وحلفائها علي طريقة بريطانيا الشهيرة &quot;فَرِّق تَسُدْ&quot; في ضعضعة الكتل السياسية القائمة في منطقة الشرق الأوسط ـ خاصة الدول العربية ـ وتفكيكها ثم تفتيتها تفاديا لصعوبة كسر &quot;حزمة فروع الشجرة&quot; ولسهولة كسر أي فرع مفرد علي حدة، وقد بدأ ذلك ومباشرة بعد قليل من قيام جامعة الدول العربية في عام 1945، عندما صدر قرار تقسيم فلسطين علي أساس ديني إلي دولتين: عربية (إسلامية ومسيحية) ويهودية في عام 1947 .


    ولأنها دولة أقيمت علي أشلاء ودماء الهنود الأمريكيين، أصحاب الأرض الأصليين، فإن الولايات المتحدة الأمريكية ما تزال تنتهج النهج ذاته في تحقيق ما تطلق ديموقراطيتها .. ديموقراطية (من ليس معنا فهو ضدنا)...وهي في حقيقتها ديموقراطية الدماء (دماء قراطية)...


    فخلال المذابح الإسرائيلية التي حدثت في لبنان أثناء اعتداء إسرائيل الجبان علي أرضه وسكانه ومرافقه وكرامته وكل بنيته الأساسية، واستغلالا لحالة الوهن والضعف والتخاذل والتهاون العربية الراهنة، والتي رهنت مستقبل الأجيال العربية القادمة بإرادة العدو الصهيوني وحليفه الأمريكي نشرت مجلة القوات المسلحة الأمريكية خريطة لشرق أوسط جديد مقترح ضمن مقال بعنوان (حدود الدم)...هكذا!! وبدون مواربة، ويفترض التقرير المرفق بالخريطة أن الحدود بين دول منطقة الشرق الأوسط الحالية وغالبيتها دول عربية ـ وهي الحدود التي رسمتها قارة أوربا (بريطانيا وفرنسا أساسا) في أوائل القرن العشرين ـ حدود غير مكتملة وغير نهائية, ولهذا يجب إحداث عملية (قص ولصق) في رقعة الأرض الممتدة بين باكستان شرقا والسعودية غربا واليمن جنوبا وتركيا شمالا لتكتمل هذه الحدود وتصبح نهائية!!!!


    والدول المستهدفة بالتقسيم والاستقطاع هي باكستان وأفغانستان وإيران والسعودية والعراق وسوريا وتركيا، أما الدول التي ستوسع رقعتها فهي اليمن والأردن الكبير!!!، بينما ستظهر دول جديدة مثل بلوخستان ـ فصلا عن باكستان وإيران، التي ستفقد أيضا َأجزاءَ من شمالها الغربي لصالح الدولة الكردية المقترحة (كردستان الحرة)، وأجزاء أخرى من جنوبها الغربي لصالح دولة شيعية عربية (شيعستان) وأجزاء من شمالها لصالح أذربيجان الموحدة, في حين ستحصل على أجزاء من أفغانستان المتاخمة لها من الشرق لتكون دولة فارسية خالصة. أما أفغانستان فستفقد جزءا من أراضيها الغربية لصالح إيران، لتحصل في المقابل على أجزاء من باكستان (منطقة القبائل).


    وستنشأ بدلا من العراق الحالي ثلاث دول جديدة هي: (كردستان وسنيستان وشيعستان), وتتألف دولة كردستان (الكبرى) من كردستان العراق ومعها بالقطع مدينة كركوك النفطية وأجزاء من الموصل وخانقين وديالى, وأجزاء من: تركيا وإيران وسوريا وارمينيا واذربيجان, وستكون هذه الدولة أكثر دولة مستجدة موالاة للغرب ولأمريكا. أما دولة (سنيستان) فستنشأ على ما تبقى من أرض العراق وربما تدمج مع سوريا . بينما ستتكون (دولة شيعستان), من جنوب العراق والجزء الشرقي من السعودية (منطقة الإحساء) والأجزاء الجنوبية الغربية من إيران (الأهواز) وذلك علي شكل حزام يحيط بالخليج العربي.


    وستعاني السعودية ـ كالباكستان ـ أكبر قدر من التقسيم بعدما تقسم إلى دولتين : دينية (الدولة الإسلامية المقدسة) على غرار الفاتيكان , وتضم كل المواقع الدينية المهمة لمسلمي العالم, وسياسية (السعودية) وسيقتطع منها أجزاء لتمنح إلى كل من اليمن والأردن، حيث ستنشأ دولة جديدة على الأردن القديم بعد ضمها لأراض من السعودية وربما من فلسطين المحتلة، لتستوعب كل فلسطيني الداخل وفلسطيني الشتات، أما اليمن فسيتم مد حدوده لتضم أجزاءَ من جنوب السعودية0 وهكذا تسعى الولايات المتحدة إلي &quot;إعادة صياغة المنطقة العربية&quot; بطريقة تفتيت المفتت وتجزيء المجزأ لرسم خريطة الشرق الأوسط الجديد، علي اعتبار أن هذه المنطقة بلا صاحب يدافع عنها .


    والهدف من هذا التقسيم والاقتطاع والإضافة والحذف هو إضعاف الدول التي تتعرض للتقسيم والاقتطاع, أما الدول الجديدة فسوف تكون موالية تماما للإدارة الأمريكية التي منحتها الاستقلال, بينما ستكون الدول التي ستتوسع مدينة أيضا بموالاتها لمشروع التقسيم والضم . وسيكون الأردن الكبير هو الحل الأمثل للمشكلة الفلسطينية ـ خاصة مشكلة اللاجئين ـ وضرورة أساسية لتخليص إسرائيل من مشكلة تؤرق مستقبلها ألا وهي التغيير الديموجرافي للسكان لصالح الفلسطينيين .


    وقد اتبعت الولايات المتحدة في لعبها بمصائر شعوب الدول العربية في الماضي والحاضر طريقة 2ـ3ـ4ـ5، فبعد تقسيم فلسطين الى دولتين علي أساس عقائدي هاهي تسعى الآن إلي تقسيم العراق بعد احتلاله وتمزيقه إلي ثلاث دول أو دويلات أو كيانات تابعة لها: كردية (جزء من دولة كردستان الحرة المقترحة) في الشمال وسنية في الوسط (دولة سنيستان المقترحة) وشيعية في الجنوب أيضا علي أساس عرقي ـ عقائدي (جزء من دولة شيعستان المقترحة)، ثم فرضت علي الحكومة السودانية &quot;اتفاقية ماشاكوس&quot; المبرمة بينها وبين حركة التمرد في جنوب السودان علي أساس عرقي ـ ديني ـ لغوي، من المرجح بشدة أن يؤدي إلي تقسيم السودان إلي دولتين علي الأقل: جنوبية وشمالية..هذا إذا لم تنفصل دار فور هي الأخرى ثم منطقة شرق السودان ليتفتت القطر العربي الشقيق إلي أربع أو خمس كيانات منفصلة قبل اكتمال العقد الأول من القرن الحادي والعشرين .


    ومن هنا تتضح أهمية المقاومة العربية لهذا المشروع الاستعماري الأمريكي الجديد المدعوم من قوى الاستعمار البائدة ـ بريطانيا وفرنسا ـ فالمقاومة الشعبية العراقية أجلت تحقيق رغبة الإدارة الأمريكية في تنفيذ مخططها الشرير لإعادة رسم حدود المنطقة حتى تستريح إسرائيل من كل مشاكلها، بينما عطلت المقاومة العربية في لبنان هذا المشروع التي كثيرا ما تبنته وزيرة خارجيتها رايس، التي تباهت أثناء حدوث المذابح الإسرائيلية في قانا ومروحين وغيرها من المدن والقرى اللبنانية، وأثناء نزيف دماء أطفال لبنان ونسائها خلال حرب حزيران يونيو 2005 بأن ما يحدث هو مخاض ميلاد شرق أوسطها الجديد المخضب بالدماء...دماء قراطية الولايات المتحدة الأمريكية..زعيمة العالم الحر!!!!!!!!!!


    ومما سبق يتبين أن الولايات المتحدة بعد أن أصبحت اللاعب الوحيد بمقدرات العالم وفي مقدورها إخراج &quot;البطاقة الحمراء&quot; لكل من يقف في طريقها تلعب بمصائر الشعوب العربية ولصالح الكيان الصهيوني بطريقة 2 ـ 3 ـ 4 ـ 5 حتى الآن...وإذا لم تتحد الدول العربية في كيان واحد أو موحد وبأقصى سرعة ممكنة ـ خاصة بعد أن بدأت بوادر التقسيم والانقسام تظهر في أفق المنطقة العربية في العراق والسودان وفلسطين ولبنان ـ فقد تطور الولايات المتحدة الأمريكية أسلوب لعبها بنا و&quot;تقسيمها&quot; فينا إلي طريقة 4ـ6ـ 8 ـ 10 .

    دكتور أحمـد فنـديس

    http://www.armedforcesjournal.com/2006/06/1833899
    Blood borders
    How a better Middle East would look
    By Ralph Peters


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/07/06]

    إجمالي القــراءات: [208] حـتى تــاريخ [2018/09/20]
    التقييم: [70%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: الدماء قراطية الأمريكية
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 70%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]