دليل المدونين المصريين: المقـــالات - نــادى الـقـضـاة
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    نــادى الـقـضـاة
    الدكتور زكي سالم
      راسل الكاتب

    فنظام الحكم قائم على تركيز كل السلطات في يد السيد الرئيس ! وهو يتصور أن تخضع لسيادته السلطة القضائية تماما كما تخضع له بشكل كامل السلطة التشريعية ! ولذلك خلق نظام قضائي آخر !!! هو القضاء العسكري
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?330
    نــادى الـقـضـاة


    ها هو نظام الحكم يستخدم مع نادى القضاة نفس أساليبه القديمة التي سبق له أن اتبعها مع أحزاب المعارضة ! فنظام الحكم العسكري أعتاد على العمل السري ، وتمرس على بث أعوانه داخل الأحزاب والنقابات والمؤسسات والهيئات وغيرها ! وعند الضرورة يستخدم أعوانه بطريقة أو بأخرى لتفجير الاختلافات الداخلية وأثارت الفتن وخلق الصراعات ! وهذا ما صنعه في حزب العمل ، ثم جمد الحزب بقرار ! ثـم رفض تنفيذ عدة أحكام قضائية بعودة الحزب للحياة السياسية !


    ونفـس السـيناريو طبقه مع حزب الأحـرار ، ومع حزب الغـد ، ومع حزب الوفـد ! وفى داخل النقابات المهنية فجر الانـشقاقات بين الأعضاء من أجل فرض الحراسة عليها !&nbsp; هذا هو الفكر القديم للنظام ، وهو أيضا منهج دعاة الفكر الجـديد !!


    وهكذا تتكرر محاولات النظام للسيطرة على نادى قضاة مصر ! إذ إن فكرة استقلال السلطة القضائية اسـتقلالاً تاما عن هيمنة نظام الحكم أمر لا يمكن لنظام حكم عسكري أن يتصوره !&nbsp;


    ومن ثم أجهض النظام مشروع قانون استقلال السلطة القضائية الذي قدمه نادى القضاة ، وأقر البرلمان قانوناً للسلطة القضائية مليئاً بالثقوب والعيوب التي تسمح بتدخلات كثيرة في أعمال السلطة القضائية ! ثم أسرع النظام بإجراء تعديلات دستورية لكي يتخلص من إشراف القضاة على الانتخابات ! فهذا الإشراف القضائي أصاب النظام في مقتل ، وفضح وسائله في التزوير والبلطجة ، وبرغم تدخل أجهزة الحكم ومنع&nbsp; الناخبين وإرهابهم ،&nbsp; و.. و..&nbsp; بعد كـل هذا لم يحصل الحزب الوطني على ثلث مقاعد البرلمان ! فماذا سـيحدث لو أن ثمة إشرافاً قضائياً كاملاً على العملية الانتخابية ؟! ببساطة ستحصل التيارات الإسلامية والإصلاحية على أغلبية مقاعد المجلس التشريعي !&nbsp; وهذا ما لا يمكن أن يسمح به نظام مبارك أبـدا !


    فنظام الحكم قائم على تركيز كل السلطات في يد السيد الرئيس ! وهو يتصور أن تخضع لسيادته السلطة القضائية تماما كما تخضع له بشكل كامل السلطة التشريعية ! ولذلك خلق نظام قضائي آخر !!! هو القضاء العسكري ، وأنشأ له محكمة نقض !! وهذه فكرة شاذة جداً إذ أي نقض هذا في قضاء بطبيعته يفتقد كل شروط العدالة المنصوص عليها في المواثيق الدولية !


    هذا ، ويهاجم أعوان النظام فكرة ظهور القضاة في وسائل الإعلام ! وذلك إن دل على شيء فيدل على مدى تأثير كلمات القضاة الصادقة في الناس من جهة ، وفى أهل الحكم من جـهة أخرى !&nbsp; فالقضاة من النخـبة المثقفة في هذا الوطن ، وواجـب عليهم أن يتقدموا ويدلوا بآرائهم الحـرة وأفكارهم الخلاقـة بخصوص كل ما يمـس اسـتقلال القضاء ، وحقوق الشعب ، ومصلحة الوطن .&nbsp;


    د. زكـى سـالم
    &nbsp;

    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/05/24]

    إجمالي القــراءات: [190] حـتى تــاريخ [2017/11/18]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: نــادى الـقـضـاة
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]