دليل المدونين المصريين: المقـــالات - تعالوا نتعلم المشي خارج الأحذية
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  ali00 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     أغسطس 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    تعالوا نتعلم المشي خارج الأحذية
    محمد حماد
      راسل الكاتب

      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?212
    تعالوا نتعلم المشي خارج الأحذية
    كتب محمد حماد

    أقول وألح على أننا أمام لحظة لتوحيد الجهود الوطنية من كافة المنابع الفكرية والسياسية، لحظة لتفعيل العمل الوطني الجامع لا لتفريق القوى وتشتيت الانتباه عن موضوع الساعة وكل ساعة حتى يسقط مشروع التوريث وحتى نقيم دولة المؤسسات والدستور.ليست لحظة مناسبة للبحث في فرض برامج الأحزاب على الدستور،وليست اللحظة مناسبة لإشغال العمل الوطني بقضية ثانوية بالنظر إلى حجم التحديات التي تواجه الوطن من الداخل ومن الخارج، لأن مصر تدخل الآن وهي مرشحة أكثر مع استمرار المعادلة الحاكمة للدخول في حلف الأتباع، تحت قيادة إسرائيل على المستوى الإقليمي وتحت الرعاية الأمريكية على الصعيد الدولي، والمصالح الأمريكية الآن أكثر من أي وقت مضى وبعد الإنجاز التاريخي الذي حققه حزب الله في مواجهة إسرائيل ملتقية مع مصالح العروش التي اهتزت جراء صمود حزب الله الأسطوري، وهي مصطفة معا في مواجهة قوى الممانعة العربية والإسلامية، وأمريكا في موقف حرج تجاه تحالفها الوثيق مع عروش تآكلت وانتهى عمرها الافتراضي وبين دعاياتها الديمقراطية، والمطلوب وطنيا زيادة حرجها على هذا الصعيد، وفي الداخل أقدمت السلطة الحاكمة على تعديلات دستورية، ولم تخف نواياها حول هذه التعديلات التي انفرد بطبخها البيت الرئاسي، والمطلوب أن تجمع القوى الوطنية كلها على فعل موحد، ولا أقول على رأي واحد من هذه التعديلات، لأن الواقع تجاوز مسألة التوقف عند حدود الاتفاق على رأي واحد، والمطلوب الآن بإلحاح هو التوافق على فعل موحد، على أساس تحقيق خطوة واسعة باتجاه الإصلاح السياسي عبر الإصلاح الدستوري المتفق عليه وطنيا بدون إثارة خلافات حول قضايا لو جرى تأجيلها لن تؤثر كثيرا على مسيرة الإصلاح المنشود.لا وقت للخلاف، ولا يجب أن يكون هناك الآن فروق للتوقيت بين ما هو وطني جامع وما هو حزبي أناني، ليست ساعة للتمايز،ولا للتشرذم، إنها ساعة للوحدة ولتوحيد الجهود والعمل على إنجاز هدف وراء هدف، وأول الأهداف الآن هو المجمع عليه وطنيا، ألا نفوت فرصة التعديلات الدستورية بدون فرض الأجندة الوطنية للإصلاح السياسي.دعونا من عرائض المطالبات، ودعونا من تشتيت الاتجاهات، والذين يصرون اليوم على تعديل المادة الثانية من الدستور ينسون أن هناك تعديلات ترجعنا إلى الخلف عشرات السنين، وأن هناك تعديلات تستهدف دسترة التزوير، ويتعامون عن حقيقة أن التعديلات لا تهدف إلى أي إصلاح بل هي أقرب إلى الإفساد منها إلى الإصلاح.. المجتمع في حاجة إلى كسر احتكار السلطة بأكثر مما هو في حاجة إلى الحديث عن مصادر التشريع، فلا الحكومة يهما نصوص الدستور كلها ولا الرئيس احترم الدستور الذي أقسم على صيانته وكان فيه العديد من المواد التي تتحدث عن اشتراكية الدولة وعن أن القطاع العام هو قائد قاطرة التنمية فلا شهد العصر تنمية ولا القطاع العام كان قيادة القاطرة بل باعوه ولا نعرف حتى الآن أين ذهبت أمواله..إذا لم يتم الحفاظ على المكاسب المتعلقة بالحريات العامة فلا أهمية ولا قيمة للتعديلات الدستورية، وإذا لم ينتهي عصر المدد المفتوحة للرئيس على دكة الحكم فلا قيمة لأي تعديلات ولا معنى لأي إصلاح..نحن إزاء فعل تاريخي، ولا يمكن تحقيق نتائج حاسمة فيه بدون توحيد الجهود لا تفريقها، وعلى قدر ما تجتمع القوى الوطنية والإسلامية على قدر ما تحقق من نجاح، وبمقدار ما تتفرق هذه القوى ينجح الآخرون في تحقيق مخططهم، والقضية الأهم الآن هي كيف نوقف هدر الطاقات الوطنية في غير ما يجب أن تنصرف إليه، فلا المظاهرات محدودة التأثير تنفع فيما نحن بإزائه، ولا المبادرات الفردية الحماسية تصلح لمواجهة تخطيط حثيث ومدروس من الجهة الأخرى لتمرير مشروع التوريث بأقل كلفة ممكنة، ولا البيانات الشاجبة وحدها تصنع فعلا تاريخيا.واقترح أن نبادر إلى عقد مؤتمر وطني جامع وحاشد يضم قيادات وكوادر كافة الأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني وجماعات العمل السياسي والنقابات المهنية والعمالية على أساس برنامج من نقطة واحدة إصلاح الدستور فيما نتفق عليه في هذا الإصلاح.وتكون مهمة هذا المؤتمر انتخاب جمعية تأسيسية قابلة للتوسيع لإقرار التعديلات الدستورية المطلوبة والملحة والتي لا تقبل القسمة على أتنين ولا تقبل التأجيل أكثر من ذلك.المعارضة ليست معاندة، والمعارضة بمعناها الحقيقي هي القوى التي تملك خطة إلى المستقبل، خطة واضحة وجادة وقابلة للتنفيذ، والمعاندة هي صورة رديئة لقوى لا تتقن غير موهبة الجري في الحذاء من الوضع وقوفا، فلا أرضا قطعت، ولا ظهرا أبقت.

    مقالات ومشاركات أخرى على:

    http://3mhammad.maktoobblog.com&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;&nbsp;


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/03/08]

    إجمالي القــراءات: [117] حـتى تــاريخ [2017/08/19]
    التقييم: [100%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: تعالوا نتعلم المشي خارج الأحذية
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 100%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]