دليل المدونين المصريين: المقـــالات - إهدار دم «نوال السعداوي»!!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  hassan omran   mohammed1997 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     نوفمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    إهدار دم «نوال السعداوي»!!
    سحر الجعارة

    لم أنبهر يوماً بكتاباتها، لكنني ظللت مشدودة لنموذج المتمرد إلي حد التهور، أو «الانتحار» لتقديم الدليل علي أنه «موجود»، أو كان كذلك رغم أنف المجتمع.
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?207

    إهدار دم &laquo;نوال السعداوي&raquo;!!

    &nbsp;بقلم&nbsp; سحر الجعارة&nbsp;2/3/2007
    &nbsp;
    &nbsp;
    لم أكن مهيأة يوماً من الأيام للدفاع عن الدكتورة &laquo;نوال السعداوي&raquo;، بل كنت في الحقيقة مستفزة دائمًا، ومتحفزة لنقد آرائها.
    &nbsp;
    ربما كنت أشعر أنها تفزع الرجال بجرأتها وتحرضهم ضد المرأة، وأنها تستخدم مصطلحات عدوانية تضر بقضايا المرأة أكثر مما تخدمها!
    &nbsp;
    باختصار اعتبرت اختلافي مع معظم ما تطرحه حالة صحية، تؤكد وجود &laquo;الأضداد&raquo; في ساحة الكتابة والعمل العام.
    &nbsp;
    لم أنبهر يوماً بكتاباتها، لكنني ظللت مشدودة لنموذج المتمرد إلي حد التهور، أو &laquo;الانتحار&raquo; لتقديم الدليل علي أنه &laquo;موجود&raquo;، أو كان كذلك رغم أنف المجتمع. كنت أتعجب كيف استطاعت أن تؤسس مجموعة تتبع منهجها الصادم، وتروج لأفكار لم تنضج بما يكفي لكسر نسق القيم العتيقة. لم أر في عملها &laquo;مشروعاً فكرياً&raquo; ينتشل المرأة - مثلا - من بئر الأمية، أو ينقذها من أمراض الفقر!!
    بل كنت أشعر أن مثلث (السعداوي - حتاتة - حلمي) يناضل برفاهية مزعجة.
    &nbsp;
    وظللت أتابع الضجيج المصاحب لكل ما تفعل، من مقالتها المناهضة لختان الرجل!! إلي هوجة التصريحات حول سفرها أو هروبها.
    &nbsp;
    &nbsp;لكن مساحة الاختلاف مع &laquo;نوال السعداوي&raquo; ليست مشرطا يشق صدرها للتأكد من درجة إيمانها! الاختلاف لا يعني نفي الآخر خارج خريطة الفكر أو إعدامه داخل حدود الوطن.
    &nbsp;
    لكن المجتمع المتربص بكل من يمارس الحرية (كما يراها) شمر عن سواعده الطاهرة لجلد &laquo;نوال السعداوي&raquo;.
    &nbsp;
    في تطور خطير لمسلسل التشهير والتكفير، فتحت النيابة العامة ملف التحقيق في دعوي &laquo;حسبة&raquo;، وعادت &laquo;الحسبة&raquo; تهدد من يتلبس بجريمة &laquo;حرية الرأي&raquo; بإقامة حد الحرابة أو حد الردة !!
    &nbsp;
    إنها يوميات الاستسلام لقبضة الإسلام السياسي، تلك التي بدأت بالتفريق بين الدكتور &laquo;نصر حامد أبو زيد&raquo; وزوجته، وبعد هدنة من سنوات (التقية) أعلن التيار الأصولي أنه يحكم البلاد ويتحكم في العباد.
    &nbsp;
    الحكومة لم تتعظ من سطوة الإخوان التي كادت تطير الوزير &laquo;فاروق حسني&raquo; من مقعده. بل زايدت علي التيار الأصولي، لتتأكد خسارتها يوما بعد يوم.
    &nbsp;
    وفي مثل هذ المناخ يصبح &laquo;إعلان التوبة&raquo; إثر التهديد مهربًا عقلانياً، وهذا ما فعله &laquo;سيد القمني&raquo;. لقد عدنا - إذن - إلي تلك السنوات القبيحة التي اغتيل فيها &laquo;فرج فودة&raquo; حين تصدي لمشروع الدولة الإرهابية.
    &nbsp;
    وكأن الدولة تسلم مبدعيها ومفكريها قرباناً للشعب يتلهي بذبحه وسلخه. فمادام النشاط السياسي محظوراً داخل الجامعة، والتظاهر ممنوعاً علي العمال، وأحزاب المعارضة تنفجر تلقائيا. لابد أن توفر للناس متنفساً، وليس هناك أرخص من دم النخبة المثقفة.
    &nbsp;
    الشعب لا يقوي علي محاربة الفساد، ولا يستطيع مساءلة الحكومة، لكنه يفرغ شحنات السخط والغضب حيثما تشير عصا التكفير!
    &nbsp;
    الناس يئست من معارضة تطلق شعارات سياسية لا يفهمونها، ملت تصريحات لا تترجم إلي لقمة خبز. هناك لغة واحدة سهلة تخترق قلوبهم دون تفكير، لغة تختصر التغيير والإصلاح في شعار: &laquo;الإسلام هو الحل&raquo;!
    هذا الشعار يحدد لهم عدواً لا يتمتع بأية حصانة، عدواً يتلقي كل اللعنات والطعنات باسم الفضيلة أو تحت بند الدفاع عن الإسلام.
    &nbsp;
    الحكومة تعمل بمنطق: &laquo;التفكير مسؤولية كل مفكر&raquo;. أما الأزهر الشريف فقد أهدر دم &laquo;نوال السعداوي&raquo; بالمطالبة بمقاضاتها. المجتمع علي وشك الانتقال من خانة &laquo;أضعف الإيمان&raquo; إلي مرحلة إقامة الحد في ميدان التحرير.
    &nbsp;
    مجرد طعنة في صدر &laquo;السعداوي&raquo; وتصبح الدولة الدينية واقعًا.

    &nbsp;


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/03/03]

    إجمالي القــراءات: [139] حـتى تــاريخ [2017/11/21]
    التقييم: [10%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: إهدار دم «نوال السعداوي»!!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 10%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]