دليل المدونين المصريين: المقـــالات - فى الممنوع: البابا ليس الحق
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  newsa7bar   noha   سيد البدرى 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     يولية 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    فى الممنوع: البابا ليس الحق
    مجدى مهنا

    ما أنت إلا بشر.. وإذا أخطأت قداستك، فمن حق شعبك أن يقاضيك وأن يذهب بخلافه معك إلي المحاكم، وأن يحتكم إلي القانون.. حتي في المسائل الدينية والعقائدية.
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?201


    فى الممنوع
    بقلم&nbsp; مجدى مهنا&nbsp;24/2/2007
    &nbsp;
    في سؤال لصحيفة &laquo;الأهرام&raquo; عن ضعف قبضة البابا شنودة علي الكنيسة.. قال قداسته: أنا لا أدعي أن لي قبضة، لكن القبضة هي قبضة الحق، وأنا أمثل الحق في الكنيسة، بحيث أعطي لكل واحد حقه.. إلي أن قال: إذا لم يلجأ الناس إلي البابا في شؤون الكنيسة فلمن يلجأون؟!
    &nbsp;القبضة التي تسود هي قبضة الحق وليست قبضة إنسان.. وأنا أمثل الدفاع عن الحق، سواء في النواحي الدينية والعقائدية ومحاربة البدع أو الأخطاء التي يقع فيها الكهنة أو غيرهم.

    لا يا قداسة البابا.. أنت بشر.. ولست الحق.. ولا تمثل الحق.. لأن الحق الذي هو الله لا يخطئ.. بينما أنت تخطئ وتصيب.

    كيف تقول يا قداسة البابا ويطاوعك عقلك قبل لسانك علي القول بأن القبضة التي تسود في الكنيسة هي قبضة الحق، وليست قبضة إنسان؟
    أستغفر الله العظيم.. أقولها وأنا المسلم... فما الذي سيقوله أخي القبطي؟! أنت إنسان يا قداسة البابا.. وقبضتك تتكون من خمسة أصابع، مثل أي إنسان آخر، وما يفضلها عن أصابع أي إنسان هو ما تقدمه من خير لشعبك.. لكنها في النهاية قبضة إنسان، والإنسان ليس معصوماً من الخطأ، وقداستك لست معصوماً أيضاً.

    المعصوم هو الله.. سواء في الدين الإسلامي أو في الدين المسيحي أو الدين اليهودي، والحق في كل الرسالات السماوية هو الله.. وليس من حق أحد أن يصوّر نفسه أنه يحكم باسم الإله... مهما بلغ شأنه وارتفع قدره، أو أن قراراته وأقواله وأفعاله وتصرفاته، لا يأتيها الباطل من بين يديه ولا من خلفه.

    وإذا لم يلجأ الناس إلي البابا، فيمكنهم اللجوء إلي القانون للحصول علي حقوقهم.. وهذا هو الأساس في المواطنة التي نتحدث عنها ليل نهار.. ثم يأتي قداسة البابا لينسف مبدأ المواطنة، ويجعل نفسه فوق القانون وفوق الدولة.. إنه الحق كما قال.. والحق لا يحاسب.. ولا يحاسبه أحد.. لأنه لا يخطئ كما قال قداسة البابا.

    ما أنت إلا بشر.. وإذا أخطأت قداستك، فمن حق شعبك أن يقاضيك وأن يذهب بخلافه معك إلي المحاكم، وأن يحتكم إلي القانون.. حتي في المسائل الدينية والعقائدية.

    إذا قال البابا شنودة إنه الحق.. وقال معه شيخ الأزهر إنه الحق.. وقال رئيس الجمهورية إنه الحق.. وقال وزير الداخلية إنه الحق.. وقال أمين السياسات في الحزب الوطني إنه الحق.. وقلت عن نفسي إنني الحق.. فمن المؤكد أننا نعيش في دولة غاب الحق فيها، بل نعيش في دولة الظلم والقهر والجبروت والتجبر، فهل كل هذه المعاني غابت عن قداسة البابا شنودة؟
    &nbsp;وهل يراجع كلامه الذي صرح به إلي &laquo;الأهرام&raquo; في عدد أمس الأول، أم أنه لايزال يعتقد أنه الحق الذي لا يخطئ.. وأن القبضة التي يحكم بها ليست قبضة إنسان.. بل قبضة الحق؟!
    أستغفر الله العظيم من كل إثم عظيم.


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/02/24]

    إجمالي القــراءات: [144] حـتى تــاريخ [2017/07/24]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: فى الممنوع: البابا ليس الحق
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]