دليل المدونين المصريين: المقـــالات - عزبة (صدام) ودلالتها
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  سالم نقد 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     سبتمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    عزبة (صدام) ودلالتها
    الدكتور يحيى القزاز
      راسل الكاتب

    إنها المرة الأولي في التاريخ العربي يسمي المواطنون قرية باسم زعيم عربي بغير ضغط حكومي ولا نفاق سياسي.
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?161
    عزبة "صدام" ودلالتها
    ببساطة وعرفان بالجميل، وأموال اكتسبوها من عملهم في عراق العرب، شيد مصريون مساكنهم ببقعة من دلتا مصر أسموها قرية «عزبة صدام» إنها المرة الأولي في التاريخ العربي يسمي المواطنون قرية باسم زعيم عربي بغير ضغط حكومي ولا نفاق سياسي.
    تقييم الرئيس العراقي «صدام حسين» واتهامه أو الدفاع عنه غير وارد، لكن ما قيل عنه من خصومه جدير بالإثبات له دلالته، قال الشيعي «صادق الموسوي»: ما أصاب الشيعة علي يد «صدام» أصاب الأكراد والسنة، وتعداه إلي قتل بني عمه وزوجي ابنتيه. كان بإمكان «صدام حسين» العفو عن صهريه لولا ادعائهما كذباً علي العراق بملكيته أسلحة دمار شامل وهو الادعاء الذي كذبه فريق التفتيش الدولي، ادعاء الخصوم وانخراط «صدام حسين» وأولاده في مقاومة المحتل حتي الاستشهاد ينفي عنه صفة الطائفية، ويؤكد أنه كان يدافع عن بقاء دولة العراق وسيادتها، وليس عن ملك شخصي، وإلا كان قد هرب وقت الخطر، وترك دولته كما فعل غيره وبفرض أن «صدام» كان ديكتاتورا ظالماً فمن الذي يقيمه ويحاكمه؟ هل الاحتلال الأمريكي أم الحكومة العميلة أم شعب العراق الحر بمحض إرادته؟ طبقاً للمواثيق الدولية «صدام حسين» كان يجب أن يعامل معاملة أسري الحرب، فقد ألقي القبض عليه في ساحة الحرب ومقاومة المحتل الأمريكي، لكنها إرادة المحتل، بفرض جبروته ويعهد بمحاكمته للأكراد وللشيعة بإعدامه في مشهد طائفي شيعي انتقامي لن يمحي من التاريخ، وعلامة استفهام عن سرعة تسليم الأمريكيين صدام للحكومة العراقية قبل انتهاء التحقيقات في كل القضايا المنسوبة إليه، ربما لقطع الطريق علي الوصول لملفات تظهر تورط أمريكا وإيران فيما هو منسوب لصدام حسين، واختيار يوم العيد لإعدامه إهانة للإسلام يرجح هذا الاتجاه وصف «جورج بوش» للحرب علي العرب والمسلمين بأنها «حرب صليبية» ودعم الإدارة الأمريكية لإثيوبيا «المسيحية» في غزوها للصومال، وتعقبها حكومة المحاكم الإسلامية باد أن الإدارة الأمريكية حريصة علي تسويق الحرب الطائفية والمذهبية في العالمين العربي والإسلامي لتفتيت أوصالهما وحري أن نذكر أن غالبية الشيعة العرب وعلي رأسهم السيد «حسن نصر الله» يدركون دورهم وانتماءهم العربي وإن تعاونوا مع إيران، بالرغم من أن إيران تستغل الإسلام المذهبي وتدعمه من أجل إعادة الإمبراطورية الفارسية، وتلعب أدواراً مشبوهة متناقضة فتارة تقف ضد المشروع الإسرائيلي الأمريكي في لبنان، وتارة أخري تتحالف معه لتفتيت العراق.
    التناقض ليس مقصوراً علي إيران، فالأمريكيون والبريطانيون يصفون «أكراد» تركيا بالإرهابيين، ويدعمون تركيا لمصادرة حرباتهم ويؤيدون سجن زعيمهم «أوجلان» مدي الحياة، وعلي الجانب الآخر يسمحون للأكراد بدولة متجزأة من العراق.
    الآن وبمواجهة «صدام حسين» مصيره رابط الجأش ساخراً من شانقيه، هاتفاً في لحظاته الأخيرة «فلسطين عربية» يمكن القول وباطمئنان أنه عربي أبي، لم يهرب ولم يساوم وضع بنهايته لبنة في إحياء مشروع القومية العربية، يستوعب المسلمين والمسيحيين في مواجهة الهيمنة الغربية والمشروع الفارسي
     وسيتأكد حكام الخليج والجزيرة العربية أن «صدام حسين» كان حصناً لهم، حارب التمرد الفارسي دفاعاً عنهم وليس أمامهم سوي التمسك بالقومية العربية لدحر النعرة الطائفية والمذهبية في مواجهة الخطرين الصهيوني والفارسي، وقد غدا رصاص اليهود أرحم من حبل الشيعة
    د. يحيى القزاز
    نشر هذا المقال بجريدةالكرامة (المصرية) بتاريخ 9/1/2007

    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2007/01/12]

    إجمالي القــراءات: [160] حـتى تــاريخ [2017/09/23]
    التقييم: [100%] المشاركين: [1]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: عزبة (صدام) ودلالتها
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 100%
                                                               
    المشاركين: 1
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]