دليل المدونين المصريين: المقـــالات - الاستعارة المضللة..!.
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     ديسمبر 2017   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    الاستعارة المضللة..!.
    نواف الزرو
      راسل الكاتب

    وهكذا - وبينما نتابع تداعيات هذه "الاستعارة المضللة" على الامة العربية، نتابع في الوقت ذاته كيف تستطيع الدولة الصهيونية تجنيد الإعلام الغربي إلى حد كبير مذهل وراءها ووراء حملاتها الموجهة ضد " الإرهاب العربي " أو " الإرهاب الإسلامي " أو " الإرهاب الفلسطيني
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1155
    الاستعارة المضللة..!.
    ***
    اللوحة من أعمال خوان ميرو

     
    ما يزال الرئيس الامريكي جورج بوش يصر في كل مناسبة ومناسبة على اجندته الايديويوجية / السياسية / الاستراتيجية المتعلقة بما عرف عالميا ب"الحرب على الارهاب الدولي"، ويصر كذلك  على "مشروع الشرق الاوسط الكبير –الجديد –المتجدد " باعتباره الطريق الى القضاء تماما على "الارهاب"، ويوظف كل ما بين يديه من امكانات اعلامية واقتصادية وسياسية وديبلوماسية وغيرها من اجل تكريس ومواصلة هذه الحرب التي  لا يبدو وفقا للمعطيات المتراكمة انها على وشك التوقف او الاستراحة حتى، بل ان ميكانيزم هذه الحرب يتحرك على مدار الساعة  وعلى نحو خاص ومبيت جدا في منطقتنا العربية والشرق اوسطية، ولذلك فان هذه الحرب كما هو واضح من المنتظر ان تتصاعد ويتسع نطاقها بوسائل متعددة حتى في ظل العهد الرئاسي الامريكي القادم، وخاصة  في ظل ماكين اذا ما حل محل بوش...!

    ولذلك فان الاسئلة الكبيرة التي  تطرح نفسها هي:

    - الى اين وصلت هذه الحرب المفتوحة على الارهاب ...؟!!

    - وهل نجحت الادارة الامريكية بتحقيق اهدافها يا ترى ...؟!!

    - وما دور الاعلام الامريكي والاسرائيلي في ترويج وتسويق هذه الحرب ..؟!!!


    مفكرون جلهم أميركيون شككوا في الايام الاخيرة ونحن امام الذكرى السابعة للتفجيرات في الرواية الرسمية الأميركية عن هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001 ووصفوا تلك الرواية بـ"الزائفة" كما جاء في كتاب "الحادي عشر من سبتمبر والإمبراطورية الأميركية" الذي شارك في تأليفه 11 مؤلفا/ وكالات/9/10/2008/"، وقال محررا الكتاب "ديفد راي جريفين" و"بيتر ديل سكوت": "إن باحثين لا ينتمون إلى التيار السائد توصلوا إلى أدلة تفند الرواية الرسمية "بشأن المسؤول النهائي عن تلك الهجمات" التي أصبحت بمثابة الأساس المنطقي وراء ما يقال إنها حرب عالمية على الإرهاب استهدفت حتى الآن كلا من أفغانستان والعراق، وكانت بمثابة المبرر وراء "التدني المسرف" في سقف حريات الأميركيين"، وأكد الباحثان أن اكتشاف زيف الرواية الرسمية بشأن أحداث 11 سبتمبر "يصبح أمرا غاية في الأهمية".

    وفي قصة "الحرب على الارهاب" ايضا كانت صحيفة"برجكت سندكت" قد نشرت في عددها الصادر يوم / 2006/9/2 مقالا بمناسبة انقضاء خمس سنوات -آنذاك- على تفجيرات نيويورك وواشنطن و "الحرب على الارهاب الدولي"  يكشف لنا الكاتب فيه حقيقة كبيرة قائلا :" أثبتت لنا الأعوام الماضية أن تعبير "الحرب ضد الإرهاب" ليس سوى استعارة زائفة قادت العالم إلى انتهاج السياسات الهدامة وسياسات الدفاع عن الذات، إنها استعارة مضللة تم تطبيقها حرفياً بغرض شن حرب حقيقية على عدة جبهات، منها العراق، وغزة، ولبنان، وأفغانستان، والصومال، وكانت النتيجة خسارة الآلاف من أرواح المدنيين الأبرياء، وإثارة غضب وحنق الملايين من الناس في كافة أنحاء العالم" .

    اذن - يقول لنا الكاتب وهو "جورج سوروس" بشكل صريح ان الادارة الامريكية وظفت الاعلام الامريكي  وغيرها من وسائل الاعلام المسيطر عليها من قبلها في تسويق خطابها الحربي وشعاراتها التضليلية على الراي العام الامريكي والدولي بغية تبريرالحروب الامريكية والاسرائيلية العدوانية في المنطقة العربية، اي ان الادارة الامريكية حولت الاعلام الامريكي الى اعلام حربي جند تماما بالكامل الى حد كبير للعب دور مركزي في تبرير وتمرير "اكذوبة "الحرب على الارهاب "، في الوقت الذي عملت فيه تلك الادارة على اعتقال الاعلام الآخر المحايد ومصادرة الحريات الاعلامية ...؟!!!

    وفي هذا السياق المتعلق بالخطاب الاعلامي الامريكي التضليلي ، كان "سكوت ريتر" المفتش الدولي السابق عن اسلحة الدمار الشامل العراقي اول من طالب الولايات المتحدة وبريطانيا مبكراً بـ" الاعتراف انهما كذبتا عندما زعمتا ان النظام العراقي السابق كان يمتلك اسلحة دمار شامل" .

    ولعل تقرير معهد "كارنغي" للسلام الدولي في واشنطن كان من اهم التقارير والشهادات التي ادانت ادارة الرئيس بوش بالكذب والخداع، حيث جاء فيه :"ان ادارة الرئيس بوش لجأت الى المخادعه والادله المختلقه للمبالغة في حجم الخطر العراقي"، لتأتي بعد ذلك شهادة الرئيس الاسبق "جيمي كارتر" حيث قال بوضوح :" ان الحرب على العراق قامت على الأكاذيب / "، ثم تلحق بها شهادة مستشار الحكومه الامريكيه سابقاً وخبير مكافحة الإرهاب "ريتشارد كلارك" الذي أكد "ان الأمريكيين صليبيون جدد...ودخولهم العراق كان بالمنشورات والأعلام / ".

    لنأتي في هذا السياق إلى أهم الشهادات الأمريكية حول الإرهاب في وسائل الإعلام  وحول الخطاب الإعلامي الأمريكي وهي شهادات المفكر الأمريكي "نعوم تشومسكي"، الذي قال في كتابه"السيطرة على وسائل الإعلام":"ان التضليل الإعلامي صناعه أمريكية"، وأكد :"ان وسائل الإعلام الأمريكية تختلق وتزيف الأعمال، وتعمل على تزييف التاريخ بقلب الحقائق والأحداث رأساً على عقب وتحويل الحق إلى باطل والباطل إلى حق ".

    تثبت المعطيات والوقائع حقيقة كبيرة ملموسة تتمثل في " ان الماكينة الإعلامية الغربية تسيطر عليها الى حد كبير اللوبيات اليهودية التي تتغلغل في  وسائل الإعلام الغربية ، وعلى وجه خاص في الولايات المتحدة ، وهناك دراسات كثيرة ظهرت أبرزها كتاب " الخداع " لبول فندلي يتحدث فيه عن سيطرة "ايباك" داخل الولايات المتحدة وعن الهيمنة على الماكينة الإعلامية الخطيرة...!

    وهكذا - وبينما نتابع تداعيات هذه "الاستعارة المضللة" على الامة العربية، نتابع في الوقت ذاته كيف تستطيع الدولة الصهيونية تجنيد الإعلام الغربي إلى حد كبير مذهل وراءها ووراء حملاتها الموجهة ضد " الإرهاب العربي " أو " الإرهاب الإسلامي " أو " الإرهاب الفلسطيني "او"الارهاب اللبناني"...!

    ولكننا - نرى ان الإعلام الرسمي العربي يغيب الى حد كبير في هذا الإطار، ما يدفعنا للتساؤل حول أهم ملامح الدور الإعلامي العربي في التعاطي مع عملية الخلط المبرمجة ما بين مفاهيم ومضامين وأبعاد " الإرهاب " …؟!. خاصة ونحن مقبلون على مرحلة تحمل في احشائها جملة من التحديات الاستراتيجية  المرعبة تتعلق بمستقبل الامة وخريطة العرب...!


    نواف الزرو


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2008/09/17]

    إجمالي القــراءات: [127] حـتى تــاريخ [2017/12/16]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: الاستعارة المضللة..!.
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2017 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]