دليل المدونين المصريين: المقـــالات - سيناريوهات ما بعد اولمرت....!
دليل المدونين المصريين
MBD - ver: 6.0.0
بشأن قرار إعتبار حماس تنظيم إرهابي   بيان إعلامى بشأن أحداث ستاد الدفاع الجوي   «الأوقاف» تكشف عن «كنزها»: أصولنا المالية ركيزة اقتصادية   قرار جزب الإستقلال بالإنسحاب من التحالف من الإخوان   وداعا سعد هجرس ..   تكذيب من أحمد الخميسي لما نشرته بوابة نيوز على لسانه   ديوان الشاعر الراحل أحمد عبد الحكم دياب   رحيل يوسف سامي اليوسف   في وداع القائد الأممي هوجو تشافيز   وداعاً د. رشدي سعيد  
أعياد ميلاد  heyam   احمد توفيق 

أجندة المنــاسبــات

 << السابق     يناير 2018   التالي >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31

أحدث الموضوعات في الموقع


أقسـام الموقــع

  الصفحة الرئيسة
  مـن نحــن
  الأرشيف والملفــات
  الكتـّـاب
  الموضوعات الإخبارية
  ألبـومات الصور
  حمـلات التوقيع وإستطلاعـات الرأي
  البث المباشر

دليل المدونات ومنظمات المجتمع

المدونون (167)
جماعات الإصلاح­ (35)
الأحـزاب (14)
الصـحف والمجلات (19)
أماكن عامة (12)
منظمات مدنية (9)
مجموعات حوار (7)

وظـائف زوار الموقع

  مدونــات الأعضاء
  تغـريدات الأعضـاء
  سـاحة الزوار - مدونة عامة
  أضف نموذج البحث إلى موقعك
  كروت مناسبات
  إتصــل بنا
  أسـئلة وأجوبة
  أخبر صديق
  الروابط الخارجيـة

روابط خارجية

  •   أرشيف دليل المدونين المصريين
  •   اللجنة الشعبية للإصلاح
  •   الكلمة الأخـيرة
  •   الثـورة الشعبية
  •   تغريـدات مصــرية
  •   دار برمجيــات هلال
  • علم العروض
  •   خواطر بحار

  • بحـث في دليل المدونين المصريين
    إبحــث

    الإشـتراك في النشـرة اليـومية
    الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

    تسجيل دخول عضو
    كود العضو:
    كلمة السر:
      دخول
      نسيت كلمة السر؟
      تسجيل عضو جديد

    Ezzat Helal | Create Your Badge


    Locations of visitors to this page
      قائمة أحدث المقالات
      إبحــث
      السياسة والرأي
      أدب وفن
      دراسات وتحقيقات
    التصنيف: السياسة والرأي
    سيناريوهات ما بعد اولمرت....!
    نواف الزرو
      راسل الكاتب

    ولكن- في الخلاصة يبقى الاستحقاق الملح فلسطينيا وعربيا دائما مهما تقلبت الخريطة الحزبية / السياسية الاسرائيلي هو : خطابنا السياسي والدبلوماسي واجندة اولوياتنا في مواجهة اولوياتهم الاستعمارية الاستيطانية التهويدية الالحاقية في القدس وانحاء الضفة المحتلة ..
      التعليق ولوحة الحوار (0)
      طباعة المقالة
      إرسل المقالة بالبريد الإلكتروني
    عنوان هذه الصفحة هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
    http://www.misrians.com/articles?1069
    سيناريوهات ما بعد اولمرت....!

    وصف المحلل الاسرائيلي آري شفيط في هآرتس 31/ 7/ 2008 اعلان اولمرت الاستقالة بانه "نهاية اللعبة"، مضيفا:"ومع ذلك فإن تصريح الـ 30 تموز 2008 انهى فصله، فقد اضطر الجميع الى الاعتراف بأن اللعبة السياسية بلغت منتهاها، وحتى المذيع الذي لا يكل اضطر الى ان يعترف بأن هكذا انتهت فترة بقائه، فبتأخير سنتين فهم بأن القبيلة قالت كلمتها: كفى، مللنا، لم يعد ممكناً اكثر من ذلك".

    وعن اسباب الاستقالة كتب يوسي فيرتر في صحيفة "هآرتس" "أن الفشل في حرب لبنان هو الذي حدد مصير رئيس الحكومة أولمرت، وأن استقالته تأتي في إطار استقالة كبار القادة المسؤولين عن الهزيمة في الحرب"، وبحسبه ف "إن خطاب أولمرت كان خطاب رجل مهزوم، وأنه لو استقال منذ آب/ أغسطس لكان قد وفر الكثير من المعاناة والمخازي والتحقيقات/ هآرتس31/ 07/ 2008"، بينما اكد الكاتب عاموس هرئيل في "هآرتس"كذلك على نفس الاستخلاص قائلا:" أن حرب لبنان كانت هي الحدث الذي صاغ فترة ولاية أولمرت، وأن مدة ولايته التي دامت سنتين ونصف، كان منها سنتان أكثر من المطلوب/هارتس /2008/7/31"، وقال " بعد أن تصبح تفاصيل التحقيق والفساد ضد أولمرت في بحر النسيان، وبعد المعارك القضائية المتوقعة وبعد المحكمة، سوف يبقى ذكر حرب لبنان فقط، ويبقى جذر المسألة هو الأيام الـ34 البائسة التي قاد فيها أولمرت إسرائيل إلى الحرب، في أحد أسوأ مظاهر القيادة".

    وفي حركة كديما اخذوا وفقا لهارتس- 31 /7/ 2008 يتحدثون عن معركة حياة او موت ، فبعد ان فقد شارون كرئيس اول له، وبعد ان يودع قريبا رئيسه الثاني، يقف كديما الان امام خطوة دراماتيكية لاختيار الرئيس الثالث للحزب – وكل ذلك في اقل من 3 سنوات حياة".

    اما عن المتنافسين، فهناك اربعة مرشحين يتصارعون لخلافة اولمرت هم: تسيبي لفني، شاوؤل موفاز، افي دختر ومئير شطريت، ولكن يبدو حسب القراءات الاسرائيلية ان السباق سيكون "رأسا برأس": لفني ضد موفاز، والتقدير هو ان معظم كبار المسؤولين يميلون الى تأييد لفني بسبب قدرتها على الانتصار في الانتخابات القريبة القادمة، على الاقل حسب الاستطلاعات، وفي كديما يقدرون بأن موفاز يتمتع بدعم اوسع على الارض، فيما تتلقى لفني دعم معظم النواب في الكتلة.

    وهكذا- كما هو واضح تحمل معها هذه الازمة الحكومية الحزبية / السياسية  الاسرائيلية المتمثلة باستقالة اولمرت وربما حل الحكومة وحل الكنيست لاحقا كما هي العادة في "اسرائيل "، جملة متراصفة من الاسئلة والتساؤلات  المتعلقة من جهة اولى بالخريطة السياسية الاسرائيلية الداخلية، والمتعلقة من جهة ثانية –وهذا الاهم لنا – بمستقبل القضية وعناوينها في البرنامج السياسي للحكومة الاسرائيلية القادمة...؟

    -  فيتساءل البعض اولا قائلا: لماذا قدم اولمرت استقالته اليوم وليس قبل عامين مثلا في اعقاب الهزيمة في لبنان...!

    - ويتساءل البعض الآخر ثانيا حول جدية او مسرحية هذه الازمة السياسية الاسرائيلية؟

    - فيما تتساءل فئة ثالثة: هل سنشهد يا ترى تغييرا حقيقيا في الخريطة السياسية الاسرائيلية، وبالتالي في السياسة الاسرائيلية تجاه الفلسطينيين...؟!!

    بينما يتساءل فريق رابع ببالغ الدهشة:  هل هناك  فعلا فوارق سياسية  وجوهرية بين ليفني وموفاز وباراك ونتانياهو  فيما يتعلق بالقدس وقضية اللاجئين وتكتلات المستعمرات مثلا ...؟!!

    - ثم هل ستكون حكومة بقيادة كاديما مثلا...؟!

    - وهل ستكون برئاسة ليفني ام برئاسة موفاز...؟!

    - ام ستكون حكومة وحدة وطنية ...؟!

    - ام ستجرى انتخابات برلمانية جديدة قد تأتي بالليكود الى الحكومة على حساب كاديما...؟!

    - ثم هل سيواصل  حزب "كديما "اولا خيار شارون –اولمرت وبرنامجه السياسي....؟!!!

    -ثم كيف ستصبح الفرص الانتخابية عمليا للاحزاب والحركات السياسية المختلفة اذا ما تقرر  اجراء الانتخابات...؟

    - وهل ننتظر يا ترى عودة قوية لليكود الى اللعبة السياسية - ام ننتظر عودة للجنرال باراك على سبيل المثال الى رئاسة الحكومة...؟!

    - ولعل الاهم من كل ذلك بالنسبة لنا فلسطينيا وعربيا : ما التداعيات المنتظرة بعد ذلك على الاوضاع السياسية برمتها  وعلى مستقبل الصراع والتسويات التي كان يخطط لها اولمرت ...؟

    - وما الذي يتوجب على الفلسطينيين والعرب  فعله حيال ذلك ...؟

    يمكن القول ايضا  ان اللعبة السياسية الاسرائيلية ستنتقل بعد اولمرت الى مرحلة جديدة، ذلك ان الحلبة السياسية الاسرائيلية بعد اولمرت تدخل مرحلة جديدة بالتاكيد ، كما انها على الارجح ستكون ضبابية ومرتبكة في ضوء غياب قيادة تاريخية ل"اسرائيل"...!

    اي ان الاوراق السياسية والحزبية الانتخابية الاسرائيلية تختلط من جديد في الحصيلة والحاصل ما يفتح باب التقديرات و الاحتمالات والسيناريوهات السياسية بشكل عام على مصاريعه ...!

    فيما قد تحمل  التبلورات والتغيرات والاستقطابات السياسية المحتملة بعد اولمرت تداعيات اخرى على المعسكرات السياسية وعلى عناصر و آفاق التشكيلة السياسية الاسرائيلية المنتظرة سواء بعد الانتخابات الداخلية في كاديما، او بعد الانتخابات البرلمانية للكنيست اذا ما تمت....!

    ولعل ما يجمع بين كل التساؤلات والمتسائلين :

    لماذا نترقب وننتظر التغيرات الحزبية / السياسية الاسرائيلية ...؟

    ولماذا نفاضل نحن  العرب بالذات ما بين الاحزاب والقيادات الاسرائيلية  طالما ان اجندتها السياسية الخاصة  بالقضايا الفلسطينية الجوهرية مشتركة، بل هي واحدة الى حد كبير ...؟!!!

    ولماذا لا يكون لدينا اجندتنا السياسية المشتركة في مواجهة تلك الاجندة ...؟

    جملة كبيرة من الاسئلة والتساؤلات المتعلقة بالازمة والخريطة السياسية والانتخابية الاسرائيلية ومستقبل العلاقات الصراعية او التفاوضية مع الفلسطينيين والعرب..!.  .

    ولكن-  في الخلاصة يبقى  الاستحقاق الملح فلسطينيا وعربيا دائما مهما تقلبت الخريطة الحزبية / السياسية الاسرائيلي هو : خطابنا السياسي والدبلوماسي واجندة اولوياتنا في مواجهة اولوياتهم الاستعمارية الاستيطانية التهويدية الالحاقية في القدس وانحاء الضفة المحتلة ..؟.


    نواف الزرو


    نشــرها [عزت هلال] بتــاريخ: [2008/08/06]

    إجمالي القــراءات: [88] حـتى تــاريخ [2018/01/20]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    شـارك في تقييـم: سيناريوهات ما بعد اولمرت....!
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    ©2006 - 2018 [دليل المدونين المصريين] إنطلقت في: يونيو 20، 2006 MBD - الإصـدار: 6.0.0 [برمجـيات هـلال]